حملة أمنية بمكناس مكنت من سقوط رؤوس كبيرة متلبسة بالفساد و المخدرات

حملة أمنية بمكناس مكنت من سقوط رؤوس كبيرة متلبسة بالفساد و المخدرات

عبد العالي عبدربي

شنت المصالح الشرطية والأمنية بمكناس حملة استهدفت أوكارا للدعارة والترويج للمخدرات بجميع أشكالها، والتي أسفرت عن سقوط أزيد  50 شخصا متلبسين بتهم لا أخلاقية.

و يتلعق اﻷمر بحملة قامت بها مصالح ولاية أمن مكناس، استهدفت مجموعة من الفنادق، المصنفة منها وغير المصنفة. خاصة تلك المتواجدة بقلب المدينة الجديدة حمرية.

وحسب مصادرنا، فإن العملية تم إحاطتها بالسرية والمفاجأة، مما ساهم في نجاحها وذلك بإسقاط كم غير مسبوق ممن تم اعتقالهم من داخل غرف الفنادق التي شملتها الحملة، متلبسين بتهم الفساد وتعاطي المخدرات الصلبة.

وتتحدث نفس المصادر، عن طبيعة اﻷشخاص الذين جرى اعتقالهم في هذه الحملة، ذلك أنه إلى جانب العشرات من بائعات الهوى، فقد تنوعت صفات الموقوفين بين رجال أعمال ومسيري فنادق، إضافة إلى مستشار جماعي ينتمي لمجلس جماعة الخنيشات، وآخرين.

وحسب نفس المصادر، فإن العدد الأكبر ممن تم اعتقالهم في هذه العملية، تم في فندق مصنف يتوسط المدينة الجديدة يعرف لدى ساكنة المدينة بكونه وكرا لكل أصناف الفساد تبقى فيه “الحفرة” مشرعة أبوابها إلى غاية ظهور الخيوط الأولى للفجر. ويذكر أن ابتدائية مكناس شرعت في البث في الملف، حسب ما افادت به نفس المصادر.. 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.