السلطات المحلية بسيدي بنور مطالبة بإيقاف خطر العربات المجرورة

السلطات المحلية بسيدي بنور مطالبة بإيقاف خطر العربات المجرورة

محمد زينابي

يعاني سكان مدينة سيدي بنور من فوضى عارمة يسببها سائقوا العربات المجرورة بالأحصنة والتي تتكاثر في هذه المدينة يوما بعد يوم و بدون تراخيص،

وهناك من أصبح يمتهنها كحرفة ، ولديه أكثر من عربة يستغلها عن طريق الكراء بحيث أصبحت هذه العربات تشكل خطورة واضحة على المارة وتعرقل السير العادي في الشوارع وتتسبب في حوادث السير، و تزاحم السيارات والشاحنات

كما أنها تسير في الليل بدون إنارة تحميها من مخاطر قد تكون وخيمة، وإذا قمنا ببحث في السيرة الذاتية والاجتماعية لسائقيها نجد عدد منهم من ذوي السوابق العدلية و لا يحترمون المواطنين، ويتلفظون بكلام نابي وساقط وسيء ،

كما أنهم يتسببون في الحوادث التي يذهب ضحيتها الأطفال والمراهقين، ويكون بعض أصحاب هذه العربات تحت تأثير تناول المخدرات و دون أخذ الاحتياطات ولا يعيرون أي اهتمام للمارة الذين يتعرضون باستمرار للمخاطر وخصوصا العجزة والمسنين والأطفال.

المواطنون والعائلات التي تقطن بمدينة سيدي بنور يطالبون السلطات بوضع حد لنشاط أصحاب العربات المجرورة، وأن يمنعوهم من التجول في المدار الحضري في المدينة خدمة لراحة السكان وحفاظا على سلامتهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.