الجديدة .. جريمة قتل بشعة بأولاد افرج مساء اليوم، شاب يقتل شقيقه الصغير بطريقة وحشية

الجديدة .. جريمة قتل بشعة بأولاد افرج مساء اليوم، شاب يقتل شقيقه الصغير بطريقة وحشية

الجديدة: إ.ع

اهتزت مساء اليوم الأربعاء ساكنة دوار العمارنة جماعة الشعيبات إقليم الجديدة ،على وقع جريمة قتل تلميذ يبلغ من العمر عشر سنوت ونصف أثناء عودته من المدرسة

وتعود وقائع القضية حسب مصادرنا المطلعة، إثر اتصال توصل به رجال الدرك الملكي بأولاد افرج مفاده أن تلميذا خرج من المدرسة ولم يرجع، وثم العثور عليه مقتولا ومرمي في “كاريان” من الرمال

تجهز رجال الدرك رفقة قائد المركز ، وأثناء وصولهم إلى مكان الجريمة، وجدوا آثار الضرب المبرح على مؤخرة رأس الضحية والأتربة على ملابسه.. وبينما الأمر كذلك تضيف المصادر الخاصة، فجأة لفت انتباه رئيس مركز الدرك شاب يتقدم نحو تجمع الناس حافي القديمن، تقدم إليه وسأله، من تكون؟ فقال أخ الضحية، مما جعل الأسئلة تطرح ، كيف يكون أخ الضحية على هذه الحال في الوقت الذي يجب أن “يُولول” ويبكي ويتحسر …؟ فبادره بالسؤال ، من قتل أخوك؟ فقال لا أدري، و لماذا عليك أثار الدم؟ فأجاب بأنه ذبح ديك لقريبة له، وبعد الإنكار ومحاصرته بالأسئلة اعترف بأنه القاتل

والدافع تضيف المصادر، هو الغيرة، حيث اعترف ، بأن والده دائما يعتني بابنه الصغير ويهمله هو، مما جعله يعترض سبيله أثناء خروجه من المدرسة، ويمسكه ويقول له لماذا دائما أبي يعتني بك ويُهملني …؟ فقال له تعال خذ بعض النقود التي خزنتها .. لكن ذلك لم يشفع للتلميذ الضحية من ضربة غادر، فمسكه من مؤخرة رأسه وبدأ يضربه على حجر حتى مات التلميذ على يد شقيقه ، ورماه في حفرة كبيرة “كاريان” للرمال

وقد صحب رجال الدرك المتهم في الظلماء حتى أوصلهم إلى مكان خزن فيه سرواله المملوء بالدم، وكذا حذاءه

وبذلك يكون درك أولاد افرج قد فك لغز جريمة القتل بسرعة،

المتهم يبلغ من العمر سبعة عشر سنة ونصف، وقد تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، في انتظار عرضه على الجهة القضائية المختصة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.