سيدي بنور… جماعة العامرية فوق صفيح ساخن

سيدي بنور… جماعة العامرية فوق صفيح ساخن

عبد اللطيف عيوش

عرفت الدورة التي كان مقررا أن تعقدها جماعة العامرية التابعة لإقليم سيدي بنور، و المخصصة للميزانية صبيحة الخميس فاتح نونبر 2018 غياب الأغلبية الساحقة لأعضاء المجلس الجماعي مما حال دون توفر النصاب القانوني لعقدها .

و يسود الغموض الأسباب التي دفعت بأغلبية المستشارين الجماعيين المنتمين لجزب الأصالة و المعاصرة إلى مقاطعة الدورة ، خاصة أنهم لم يفصحوا علانية عن ذلك

لكن مصادر عليمة ترجع الاحتقان الذي تعرفه الجماعة إلى مشكل التعويضات المالية ، و ذكرت نفس المصادر أن رئيس الجماعة لوح بتقديم استقالته لوضع الجميع أمام مسؤولياته في جماعة فقيرة مهمشة ، خاصة بعدما اقترحت لجنة المالية اقتراحا غريبا يتمثل في حذف الاعتماد المخصص للمحروقات البالغ 20000 درهم بشكل كلي ، رغم أن الجماعة تتوفر على سيارتين و سيارة للإسعاف .

و جدير بالذكر، أن جماعة العامرية من الجماعات الناذرة في إقليم سيدي بنور التي لم تلجأ إلى قروض صندوق التجهيز الجماعي رغم إمكانياتها المحدودة، حيث تعتمد على الضريبة على القيمة المضافة التي تبلغ 491 مليون سنتيم يذهب قسم كبير منها لتأدية أجور الموظفين .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.