في خرق سافر لظهير 58 ، سلطات مدينة جرسيف ترفض تسليم ملف تجديد جمعية لأسباب خارج القانون

في خرق سافر لظهير 58 ، سلطات مدينة جرسيف ترفض تسليم ملف تجديد جمعية  لأسباب خارج القانون

جرسيف: سعيد بوغالب

بعد المضايقات التي تحدثنا عنها في مقال سابق ،حول ضغوطات السلطات المحلية بجرسيف على مكتب جمعية الأمل لمرضى السرطان ، للتخلي عن عضوتين مؤسستين للجمعية وهما فاطمة الزهراء المسيح ،وفاطمة الزهراء السويري، وبعد استقالة السويري من الجمعية ، تم عقد جمع عام وبقيت فاطمة الزهراء المسيح في المكتب.

ومساءاليوم الإثنين 26-03-2018 حملت المسيح بصفتها  كاتبة المكتب الملف الى الملحقة الإدارية الثانية للحصول على وصل الإيداع والمكون من سبع نظائر الوثائق التالية :

-محضر الجمع العام 

-تصريح بتجديد المكتب 

-لائحة بأسماء الأعضاء 

-القانون الأساسي

– البطائق الوطنية للأعضاء

إلا أن خليفة القائد رفض تسلم الملف ،مطالبا فاطمة الزهراء المسيح ،بإرفاقه باستقالة من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان 

فهل أصبحت الإستقالة مطلوبة ضمن وثائق الملف ؟

 وتجدر الإشارة أن سبب الضغوطات هو انتماء المسيح والسويري للجمعية المغربية لحقوق الانسان

وقد نظم فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان وقفة تضامنية معهما قرب باشوية جرسيف الخميس المنصرم 22-03-2018على السادسة والربع مساء .

هذا واتخذ الخليفة القرار  في غياب قائد رسمي للملحقة الإدارية الثانية بجرسيف التي تعيش بدون قائد بعد إعفائه بسبب الزلزال الذي ضرب كثيرا من رجال السلطة عبر المملكة  مؤخرا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *