الإتحاد الوطني للمسوقين الشبكيين يصدر بلاغا ناريا ضد “دولة” والي بنك المغرب

الإتحاد الوطني للمسوقين الشبكيين يصدر بلاغا ناريا ضد “دولة” والي بنك المغرب

 

توصلت جريدة “بلاقيود” الوطنية, ببلاغ ناري موقع من الاتحاد الوطني للمسوقين الشبكيين ومما جاء فيه:

بناء على ماورد من تصريحات على لسان والي بنك المغرب خلال الندوة الصحفية التي عقدها مساء الثلاثاء 20/12/2016 والتي اتضح فيها موقفه المعادي لشركة لورن أند أورن ولشخص مؤسسها والعاملين معها, كما تأكد أنه عنصر داخل لوبي الإحتكار والفساد الذي يحارب بشراسة كل مبادرة وطنية حرة وشابة في وطننا بل ويقوم بحمايته.

إننا نتأسف للمستوى الذي ظهر به هذا المسؤول لاستهزائه بمعاناة 60 ألف موزع والاستخفاف بحرمانهم من مصدر عيشهم لأزيد من تسعة أشهر, ومن مطالبتهم بحقهم في الوقفة التي نظموها يوم 19/12/2019 في إطار قانوني وحضاري من طرف نقابات وطنية مرخصة

إننا نحمل والي بنك المغرب مسؤولية الإحتقان والتذمر الذي خلفه الحجز على الحساب البنكي للشركة من جهة واستخفافه واستهزائه واتهاماته الخطيرة التي أدان فيها مؤسس الشركة الموجود رهن الإعتقال والتحقيق ضاربا عرض الحائض مبدأ الفصل بين السلط ومبدأ البراءة هي الأصل إلا أن تثبت إدانته بحكم نهائي, لكن والي بنك المغرب أصدر حكما على المتهم قبل أن يصدره القضاء

إننا نعلن تضامننا المطلق مع الشركة ومؤسسها وأن لاشيء سيوقف دفاعنا عن حقوقنا وعن كرامتنا التي مسها والي بنك المغرب بكل الطرق والوسائل التي يخولها لنا القانون.

“توقيع الإتحاد الوطني للمسوقين الشبكيين المنضوي تحت لواء الإتحاد العام للمقاولات والمهن”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.