من أولويات بوعياش: الدفاع من أجل رفع التجريم عن العلاقات الجنسية خارج الزواج

بلا قيود

Amina Bouayach CNDH 432c6

نفت أمينة بوعياش، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان وجود معتقلين سياسيين في سجون المغرب، وقالت في خرجة إعلامية جديدة لها، وقالت يوجد سجناء تم توقيفهم على خلفية مشاركتهم في احتجاجات، أو أعمال عنف بالموازاة مع الاحتجاجات، مضيفة أن هؤلاء المعتقلين لم يتم توقيفهم بسبب آرائهم، ولكن بسبب ما تسببت فيه احتجاجاتهم من عنف.

وقالت بوعياش حول عقوبة الإعدام، التي عاد القضاء المغربي إلى النطق بها، على خلفية محاكمة المتهمين بقتل السائحتين الإسكندنافيتين، ومطلب إلغائها، إن إلغاء الإعدام قرار يظل في يد الهيئة التشريعية، والمشكل يكمن في تردد البرلمانيين، داعية إلى الاستمرار في العمل للمطالبة بإلغائه، والرد على الحجج المقدمة دفاعاً عنه باسم الدين والشريعة، وهي الحجج، التي تقول بوعياش إنها ليست دائماً منسجمة.

وتحدثت عن تجريم العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج، والمثلية الجنسية، وأكدت أن المعتقلين في هذا الإطار يتمتعون بمتابعة المجلس الوطني لحقوق الإنسان لملفاتهم لأسباب إنسانية، معتبرة أن مجلسها سجل انخفاض أعداد هذه المتابعات.

وأوضحت أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، يدافع، حالياً، عن رفع التجريم عن العلاقات خارج الزواج، خلال مناقشة مشروع القانون الجنائي في البرلمان، مشيرة إلى أن هذه القضايا ستبرز بشكل أكبر في المجتمع مستقبلاً، ونقاشها ضروري لتقدم حقوق الإنسان، مشددة على أن هذا الموضوع لم يعد محظوراً كما كان، باستثناء القاصرين.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث