تجادبات تؤجل افتتاح المعهد العالي للشعب التكنولوجية سيدي بنور إلى أجل غير مسمى

بلا قيود

IMG 20191007 751f3

سجيد عبد الواحد 

بعد استنفاد كل المحاولات القانونية و الحبية مع المقاولة صاحبة صفقة إتمام أشغال مشروع المركب الاجتماعي و الاقتصادي بسيدي بنور حسب التصميم الجديد لتحويله إلى معهد عالي للشعب التكنولوجية من أجل اختزال المشاق المادية و المعنوية للطلبة الذين يضطرون إلى الإتجاه إلى المدن المحتضنة لمثل هذه المؤسسات حسب ميولاتهم ، تتجه الجهة المختصة إلى فسخ عقد صفقة إتمام الأشغال مع المقاولة التي عجزت عن تهيئة المعهد العالي للشعب التكنولوجية في الوقت المحدد حسب دفتر التحملات الذي لو تم تطبيق بنوده لاختزل المشاق لعدد من الطلبة في الموسم الدراسي الجامعي المنصرم،

لكن مع الأسف الشديد، تلكأت هذه المقاولة في أجل افتتاحه إلى أجل غير مسمى، مع العلم أن أسرة التعليم الجامعي قد هيأت جميع الظروف المادية و المعنوية و اللوجيستيكية لانطلاق الدراسة بهذا المعهد في الموسم الدراسي الجاري.

و قد خلف هذا التأجيل استياء عميقا لدى الطلبة الذين كانوا يأملون متابعة دراستهم بجانب أسرهم بصفة خاصة و لدى الرأي العام بصفة عامة بحيث أن إقليم سيدي بنور يعاني إقصاء ممنهجا في ميدان التعليم.

فلم ينل حقه حسب النتائج المتميزة و المجهودات الجبارة في هذا الباب، و للإشارة فهذه البناية التي صرفت عليها ميزانية مهمة ظلت كثلة أسمنتية أكثر من 23 سنة بدون استغلال لأسباب ظلت مجهولة، و هو ما يطرح أكثر من علامة استفهام حول هذا التماطل و مدى نوايا المسؤولين لتسريع و تفعيل أجرأة المساطر لاستدراك ما ضاع من الوقت و التفكير كذلك في تسريع وثيرة إنجاز الكلية المتعددة الاختصاصات التي صادقت الحكومة على إحداثها بمدينة سيدي بنور .
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث