ماي تحبس دموعها وهي تعلن استقالتها

بلا قيود

May 485ef

لندن / الأناضول : أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أنها ستستقيل من زعامة حزب المحافظين في 7 يونيو/ حزيران المقبل، ما يفتح الباب أمام منافسة جديدة بين السياسيين للفوز بالمنصب.

وقالت "ماي"، الجمعة، من أمام مقر الحكومة البريطانية بالعاصمة لندن: "سأستقيل من زعامة الحزب في 7 يونيو المقبل، ويبدأ الأسبوع القادم السباق لاختيار زعيم حزب المحافظين الجديد".

ويبدأ رسميا سباق اختيار زعيم جديد للمحافظين خلفا لـ "ماي" في 10 يونيو المقبل.

وأوضح حزب المحافظين في بيان أنه يتوقع انتهاء عملية اختيار زعيما له " بحلول نهاية يونيو".

كما لفت البيان أن رئيس الوزراء الجديد "سيعين قبل 20 يوليو/ تموز المقبل"، حسبما نقلت قناة "سكاي نيوز" البريطانية.

وفي السياق، صرحت "ماي"أنها أبلغت الملكة إليزابيث الثانية، باستمرارها في منصبها "حتى اختيار رئيس وزراء جديد للبلاد".

وأضافت والدموع تغلبها: "من مصلحة البلاد أن يقودها رئيس وزراء جديد.. ممتنة جدا لخدمة هذا البلد الذي أحبه".

وجاءت خطوة "ماي" استجابة لضغوط حزبها الذي طالبها بالاستقالة، بعد فشلها في تنفيذ اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست"، بحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

ولاختيار خليفة لـ"ماي"، يتعين أن يرشح اثنان على الأقل من أعضاء حزب المحافظين لشغل المنصب. 

وفي حالة تقدم مرشح واحد فقط ، يصبح زعيما للحزب تلقائيًا - ولكن في حالة إعلان عدة أشخاص عن نيتهم للترشح- مثلما حدث قبل إعلان ماي استقالتها- فسيكون هناك العديد من الأسماء في حلبة السباق.

وكان من المقرر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 29 مارس/ آذار الماضي، لكن تم تمديد التاريخ إلى 31 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، بسبب الأزمة السياسية في البلد حول اتفاق الخروج. 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث