النفط يهبط 3% وسط حذر إزاء المرحلة/1 من اتفاق تجارة أمريكي صيني

000 n 25952

نيويورك (رويترز) - تراجعت أسعار النفط نحو ثلاثة بالمئة يوم الاثنين بفعل نقص التفاصيل المتعلقة بالمرحلة الأولى من اتفاق تجارة بين الولايات المتحدة والصين مما قوض التفاؤل بتحسن علاقات التجارة والذي ساعد في رفع أسواق الخام نهاية الأسبوع الماضي.

وبحلول الساعة 1615 بتوقيت جرينتش، كان خام برنت منخفضا 1.64 دولار بما يعادل 2.7 بالمئة إلى 58.87 دولار للبرميل، في حين نزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.52 دولار أو 2.8 بالمئة ليسجل 53.18 دولار للبرميل.

وقال فيل فلين، المحلل لدى برايس فيوتشرز جروب في شيكاجو، ”الحماس حيال اتفاق التجارة الأمريكي الصيني تبدد.“

كانت الولايات المتحدة والصين أعلنتا يوم الجمعة الخطوط العريضة للمرحلة الأولى من اتفاق تجارة في حين تقرر تعليق زيادات الرسوم الجمركية الأمريكية التي كانت مزمعة هذا الأسبوع. وارتفع برنت وغرب تكساس أكثر من ثلاثة بالمئة الأسبوع الماضي، في أول زيادة أسبوعية لهما في ثلاثة أسابيع، بفعل مؤشرات التقدم صوب اتفاق تجارة يمكن أن يعزز الطلب على النفط.

الحكومة تُطلع الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين على مقتضيات مشروع قانون مالية 2020

Chef du gouvernement préside c15d4

عقد رئيس الحكومة، الدين العثماني، اليوم الاثنين بالرباط، اجتماع مع ممثلي المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية والاتحاد العام لمقاولات المغرب خصص لإطلاعهم على المقتضيات العامة والتوجهات التي تؤطر مشروع قانون مالية 2020.

وأوضح العثماني، حسب بلاغ لرئاسة الحكومة، أن هذا الاجتماع الذي يندرج في إطار الوفاء بالتزامات اتفاق 25 أبريل 2019 في أفق مأسسة الحوار الاجتماعي، والذي يعقد قبل عرض مشروع قانون المالية على أنظار مجلس الحكومة، يهدف إلى تمكين “الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين من التعبير عن آراءهم واقتراحاتهم بشأن مشروع قانون المالية” لسنة 2020.

وأكد السيد العثماني، يضيف البلاغ، أن الحكومة تبقى منفتحة على جميع الاقتراحات، مبرزا أنه “نحاول في مثل هذا اللقاء السنوي تجميع الآراء والاطلاع على انتظارات الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين بشأن مختلف القضايا، لتدقيق بعض مقتضيات مشروع قانون المالية قبل عرضه على مجلس الحكومة”.

واغتنم رئيس الحكومة الفرصة ليجدد التمسك بانتظام الحوار الاجتماعي مع كافة الشركاء. منوها بالجهود التي تبذل من قبل الجميع رغم تباين المواقف بشأن عدد من القضايا.

وأكد أن “مصلحة الوطن والمواطنين تبقى هدفنا المركزي والمهم الذي يحركنا”، مبرزا أنه لهذا السبب “نجتمع ونعمل على تحسين العروض ونتحاور ونحاول أن نوقع الاتفاقات ونعمل جاهدين لتحسين شروط عيش المواطنات والمواطنين”.

يشار إلى أن اجتماع اليوم يعد أول لقاء بين الحكومة والاتحاد العام لمقاولات المغرب والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية بعد الاتفاق ثلاثي الأطراف الذي تم توقيعه يوم 25 أبريل المنصرم مع الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين.

وحسب العثماني، فقد تمكنت الحكومة، منذ التوقيع على الاتفاق، من المصادقة على حوالي 40 مرسوما تطلب إخراجها إلى الوجود “عملا دقيقا لتأخذ مقتضيات الواردة في الاتفاق الثلاثي طريقها إلى التطبيق”، مبرزا أن “جزء منها طبق وجزء آخر في طريقه إلى ذلك”.

وأشار رئيس الحكومة في هذا الصدد إلى الزيادة التي همت أجور الموظفين، والرفع من الحد الأدنى للأجور في عدد من القطاعات، وكذا الزيادة في قيمة التعويضات العائلية لموظفي القطاع العام.

كما أشار العثماني إلى أنه تم العمل أيضا على تفعيل الزيادة في أجور وتعويضات أجراء القطاع الخاص وذلك بتعاون مع الشركاء الاقتصاديين.

المغرب يستقطب المزيد من الاستثمارات الأجنبية

Maroc a beaucoup gagné aaa6d

باريس – وكالات : اكد مشاركون في “منتدى ريادة المغرب 2019 “، الذي افتتحت أشغاله اليوم الجمعة بباريس، أن المملكة استقطبت الكثير من الاستثمارات الأجنبية خلال السنوات الأخيرة.

و أبرز المتدخلون ، خلال افتتاح هذا اللقاء ، الذي نظم من قبل شبكة توظيف المواهب من أجل إفريقيا ، و الذي خصص للمغرب و الفرص المهنية المتاحة على التراب المغربي وفي إفريقيا جنوب الصحراء، أن المملكة استقطبت أزيد من 3 مليار أورو من الاستثمارات الأجنبية في 2018 .

و أوضح إمانويل نوتاري المندوب العام ل"شبكة أنيما للاستثمار" ، وهي الشبكة الدولية للتعاون الاقتصادي التي ينتمي لها المغرب ، ان ازيد من ثلثي الاستثمارات المغربية في الخارج توجد في إفريقيا ، مسجلا أنه تم إحراز هذا التقدم على الخصوص عبر سياسة و استراتيجية استثمار تتسم ب"الوضوح ".

و أبرز ، خلال هذا اللقاء ، الذي التئم خلاله حوالي 250 مشاركا، من ضمنهم أطر مغاربة ومستثمرين ومانحين ورؤساء مقاولات مغربية وصناع القرار ، أن هذه الإنجازات التي حققتها المملكة تجعل منها "منصة مهمة" للمستثمرين ، خاصة الأوروبيين الراغبين بالتموقع في القارة الإفريقية..

من جانبه، اكد دومينيك برونين مدير غرفة التجارة الفرنسية ـ العربية أن المغرب يتيح عددا من المزايا للمقاولين في ظل المنافسة القوية ، لاسيما من بلدان الجوار.

و بالنسبة له فإن المغرب يمثل "فاعلا مهما" في العديد من الميادين بالنسبة للمستثمرين الأجانب ، من قبيل المالية و الطاقات المتجددة و كذلك صناعة السيارات ، مبرزا أن المملكة تمثل نظاما إيكولوجيا "شفافا وتمتاز بوضوح سياسات و استراتيجيات التي تسمح للمقاولين بالتموقع على المدى الطويل .

من جانبه، شدد مامادو إغور ديارا المدير الإقليمي لبنك إفريقيا و و الوزير السابق للاقتصاد و المالية و الوزير الأسبق للطاقة و الماء في مالي، على أهمية إفريقيا كسوق تتوفر على إمكانات هائلة ، داعيا المواهب الشابة الإفريقية المقيمة في أوروبا إلى الانخراط في هذا المشروع الإفريقي .

و بحسب هذا المسؤول يمكن في إفريقيا لأفارقة المهجر ، وبالتحديد المغاربة "تحقيق إشعاع" بالاستفادة من إمكانات النمو الهائلة التي تتيحها هذه القارة ، معربا عن استعداد بنك إفريقيا لمواكبتهم و دعمهم في تنفيذ مشاريعهم .

وتضمن برنامج هذا المنتدى ندوات خصصت لمواضيع تهم " المغرب أمام التحدي الطاقي " و التحول الرقمي كرافعة لنمو الاقتصاد المغربي " .

الملك ينتقد البنوك ويدعوها للمشاركة بـ: إيجابية في التنمية

a9 5e12c

انتقد الملك محمد السادس، القطاع البنكي في البلاد، وقال إنه "لا يزال يعطي أحيانا، انطباعا سلبيا، لعدد من الفئات، وكأنه يبحث فقط عن الربح السريع والمضمون".

وخلال خطاب ألقاه الملك الجمعة، أمام أعضاء مجلسي البرلمان، بمناسبة افتتاح السنة التشريعية، دعا القطاع البنكي إلى المشاركة بـ"إيجابية" في التنمية.

وأشار إلى "صعوبة حصول المقاولين الشباب على القروض (البنكية)، وضعف مواكبة الخريجين (من الجامعات والمعاهد)، وإنشاء المقاولات الصغرى والمتوسطة".

وبحسب العاهل المغربي، فإنه "من الصعب تغيير بعض العقليات البنكية"، داعيا إلى "ضرورة تغيير العقليات الإدارية، ووضع حد لبعض التصرفات، التي تعيق التنمية والاستثمار".

وحث الملك، القطاع البنكي الوطني على المزيد من الالتزام، والانخراط الإيجابي في دينامية التنمية التي تعيشها البلاد، لاسيما تمويل الاستثمار، ودعم الأنشطة المنتجة والمدرة للشغل والدخل.

كما دعا البنوك إلى الانفتاح أكثر على أصحاب المقاولات الذاتية (الخاصة)، وتمويل الشركات الصغرى والمتوسطة.

وطالب الحكومة والبنك المركزي، للتنسيق مع المجموعة المهنية لبنوك المغرب (أكبر تجمع للبنوك)، من أجل وضع برنامج خاص بدعم الخريجين الشباب، وتمويل المشاريع الصغرى للتشغيل الذاتي.

وفي سياق آخر، شدد العاهل المغربي على أن "هذه السنة التشريعية يجب أن تتميز بروح المسؤولية والعمل الجاد، لأنها تأتي في منتصف الولاية (التشريعية) الحالية، وبذلك، فهي بعيدة عن فترة الخلافات، التي تطبع عادة الانتخابات".

والثلاثاء، توقعت المندوبية السامية للتخطيط بالمغرب (رسمية)، تباطؤ نمو الاقتصاد إلى 2.6 بالمئة في الربع الرابع من 2019.

وسجل الاقتصاد المغربي، معدل نمو 2.8 بالمئة في نفس الفترة المقابلة من 2018.

وفي وقت سابق، قال صندوق النقد الدولي، إن نمو الاقتصاد المغربي يواجه مخاطر محلية وخارجية كبيرة، بالتزامن مع تباطؤ النمو في 2018 إلى 3 بالمئة من 4.1 بالمئة في 2017.

وذكر الصندوق في بيان آنذاك أن المخاطر تتمثل في تأخير تنفيذ الإصلاح، وانخفاض النمو في البلدان الشريكة الرئيسية خاصة منطقة اليورو.

واعتبر الصندوق أن آفاق المغرب على المدى المتوسط ما تزال مواتية، "حيث من المتوقع أن يصل النمو إلى 4.5 بالمئة بحلول 2024.

المصادقة على مشروع مرسوم يقضي برفع تعويضات حوادث الشغل والأمراض المهنية

Rabat El Khalfi b370a

صادق مجلس الحكومة، الذي انعقد، اليوم الخميس بالرباط، برئاسة رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، على مشروع مرسوم رقم 2.19.770 يقضي برفع مبالغ الإيرادات الممنوحة للمصابين بحوادث الشغل والأمراض المهنية أو لذوي حقوقهم، والذي تقدم به وزير الشغل والإدماج المهني.

وأوضح الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد مصطفى الخلفي، في بلاغ تلاه عقب مجلس الحكومة، أن مشروع المرسوم يهدف إلى تحسين الوضعية الاجتماعية للمستفيدين من الإيرادات المذكورة ومساعدتهم على مواجهة تكاليف المعيشة، وذلك بالرفع من مبالغ الإيرادات الممنوحة عن حوادث الشغل والأمراض المهنية الواقعة قبل فاتح يناير 2013 بنسبة عشرين في المائة (20 بالمائة)، كما حدد تاريخ الانتفاع من هذه الزيادة ابتداء من فاتح يوليوز 2013.

وحسب معطيات الصندوق الوطني للتقاعد والتأمين المسندة إليه ابتداء من فاتح يوليوز 2013 مهمة التدبير الإداري والتقني والمالي لصندوق الزيادة في الإيرادات، سيستفيد من هذه الزيادة نحو 58 ألف و661 مستفيدا، أي ما يعادل حوالي 88 بالمائة من مجموع المستفيدين من الإيرادات العمرية، وذلك بغلاف مالي يقدر بـ 82 مليون درهم سنويا، والذي يعادل 32 في المائة من مجموع مبالغ الإيرادات العمرية السنوية الممنوحة إلى نهاية سنة 2016.

النفط يهبط، وأكبر نزول فصلي لبرنت هذا العام بفعل مخاوف الطلب



هيوستن (رويترز) - تراجعت أسعار النفط يوم الاثنين بفعل انحسار المخاوف من نقص المعروض ونشوب صراعات جديدة في الشرق الأوسط بعد هجمات 14 سبتمبر أيلول في السعودية، لكن خام القياس العالمي برنت تكبد أكبر خسارة فصلية له هذا العام بفعل بواعث القلق من تصاعد حرب التجارة الأمريكية الصينية.

وتحدد سعر التسوية في العقود الآجلة لخام برنت عند 60.78 دولار للبرميل، منخفضة 1.13 دولار بما يعادل 1.8 بالمئة. ونزلت عقود الخام الأمريكي 1.84 دولار أو 3.3 بالمئة إلى 54.07 دولار.

وزاد برنت 0.6 بالمئة في حين انخفض خام غرب تكساس الوسيط 1.9 بالمئة في سبتمبر أيلول بعد شهر متقلب قفزت الأسعار خلاله نحو 20 بالمئة إثر الهجمات التي قلصت إنتاج السعودية إلى النصف، لكنها عادت وفقدت كل تلك المكاسب تقريبا مع استرجاع الإنتاج سريعا.

لكن على مدار ربع السنة، تراجع برنت 8.7 بالمئة في أسوأ انخفاض فصلي منذ الربع الرابع من 2018 عندما هبطت الأسعار 35 بالمئة.

ونزل غرب تكساس 7.5 بالمئة في الربع الثالث، مع تأثر نمو الطلب على النفط جراء المخاوف من أن تكون حرب التجارة بين الولايات المتحدة والصين قد هوت بالنمو الاقتصادي العالمي إلى أدنى مستوياته في عشر سنوات.

وتحسن مؤشر مديري المشتريات الرسمي الصيني تحسنا طفيفا هذا الشهر، مرتفعا من 49.5 في أغسطس آب إلى 49.8 في سبتمبر أيلول، لكنه ظل دون مستوى الخمسين نقطة الفاصل بين النمو والانكماش مقارنة مع الشهر السابق، وفقا لما أظهرته بيانات المكتب الوطني للإحصاءات.

وحذرت الصين، أكبر مستورد للخام في العالم، من عدم استقرار في الأسواق العالمية في حالة حدوث أي ”فك ارتباط“ بين الصين والولايات المتحدة، بعد أن قالت مصادر إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ندرس إلغاء إدراج شركات صينية بالبورصات الأمريكية.

وقال كايل كوبر، محلل سوق النفط لدى آي.ايه.اف الاستشارية، ”الولايات المتحدة والصين مازالتا بعيدتين عن اتفاق من أي نوع. مبعث القلق هو أن يتلاشى الطلب على النفط.“