Sidebar

20
الأربعاء, أكتوير

مشتركون

فن العيش.. أوالعيش بالقول

فن العيش.. أوالعيش بالقول

شعر العقاد تناسب العطاء والمنع

شعر العقاد تناسب العطاء والمنع

“دليل” كثير من الحكايات بقليل من الكلمات

“دليل” كثير من الحكايات بقليل من الكلمات

موقف مجلس الأمن السلبي من غزة
فيل يحمل شبل صغير واللبوءة أمه تسير جنبا إلى جنب مع الفيل
razik 1d57c

بقلم: محمد رزيق

استهلّ عبد الإله بلقزيز نصّه، الماضون إلى الماضي، بالحديث عن جنس هذا المؤلَّف الجديد، وقد صنّفه ضمن «سرديات من زمن تصرّم». يروم من وراء هذا الاستهلال وضع اليد على دواعي العودة إلى هذا الفن الأدبي بالضبط.

سبق أن ذكرت أن صاحبه يعدّه احتفاءً باللغة وبالتراث، كما هو احتفاء بفترة تكاد تُطوى آثارها من تاريخ المجتمع المغربي القريب، تاريخ الهامش؛ وهكذا يتحول النص إلى وثيقة تاريخية توثٍّق لصنائع هذه المرحلة وتشير للتغيرات التي طرأت. وعليه، أحصر تناولي لهذا المؤلَّف من أربع زوايا:

  • الحرف والصنائع.
  • الفن المعماري.
  • العادات والتقاليد.
  • اللغة التي عالج بها الكاتب هذه السردية.
  • الحرف والصنائع: اجترح الكاتب لمقاماته التسع عناوين تحمل أسماء حرف وصنائع بعضها اندرس والآخر يحتضر. جاءت العناوين على الشكل التالي متتابعة: نواقيس وقِراب للزينة، "البرّاح"، "الدلّال"، "النفّار"، "طالب معاشو"، "الحلايقي"، "الكسال"، فقيه "الحضار"، ثم "الخطابة". حِرف وصنائع يتميّز بها البشر عن سائر المخلوقات إلى جانب العلوم، حسب عبد الرحمن ابن خلدون، وهي مما تُنتجه ملكة العقل المميزة للإنسان، والتي تدفعه إلى «السعي في المعاش والاعتمال في تحصيله من وجوهه، واكتسابه لما جعل الله فيه من الافتقار إلى الغذاء في حياته وبقائه، وهداه إلى التماسه وطلبه».[i]

إن الحرف والصنائع لا تخرج من الأرض كالفطر، لكنّها ضرورة مُلحة تفرضها حاجة البشر، ثم لا يلبث بعضها أن يختفي مع انتفاء الغرض منها أو تعوض بغيرها. وأكثر ما ساهم في اندثار الحرف والصنائع التقليدية زحف التحديث على المغرب ودخوله إلى زمن الآلات العصرية وظهور نمط حديث جاء مقترناً بانتشار التقدم التقني والعلمي.

 والسردية تؤرِّخ لما يَعتوِر بعض الحرف أو العادات من تراجع وضمور. يصف حال "الدلّال"، وهو شخص يرتزق مما يفيء عليه من دراهم بعد عرض أمتعة الناس للبيع بالمزاد العلني في ساحة السوق؛ «وقلّما كنت واجداً من يتخلّص من قنيةٍ قديمة ابتغاء ابتياع جديدة؛ فالأكثرون حِراص على قديمهم، ولهم من تبرير ذلك مذاهب: من القول إنه ميراث الآباء والأجداد، إلى القول إن محتِد القديم شريف أين منه رذالة الجديد وخسّته، إلى القول إن البيع يزري بقيمة المباع ولا يرعى لصاحبه حقّاً، إلى التأميل من مزيد محافظةٍ عليه في ارتفاع سعره أكثر».

حرفة "الدلّال" كان لها شأن كبير وقد كانت مورد رزق في السابق؛ بله، تُمكن من درجة غِنى استطاع جدُّ والده أن يعيشَ وأسرتَه في رفاه وسعة بفضلها: «ألم يبنِ بها والد جدي على نساء أربع، واقتنى رياضاً رحباً استوطنته العوائل جميعاً، وأنجب ما يزيد على دزينة من الولد، وأجرى النفقة على الجميع». رفاهٌ يُترجم في الذهنية المغربية آنذاك بتعدد الزوجات والولد الكثير والسكن الفسيح.

إذا كان عبد الإله بلقزيز يأتي على ذكر أسباب انتعاش حرفة "الدلّال"، فهو يؤرخ بذلك لمرحلة تاريخية مهمة، كما سبق القول، عرفها المغرب بعد الاستقلال. تميّزت هذه المرحلة بهجرتين قويتين: الأولى، تتمثل في رجوع الفرنسيين إلى بلادهم بعد الاستقلال، وبالتالي عليهم التخلص مما يؤثث مساكنهم؛ «كان أكثر زبنائه، حينها، من الفرنسيين الأجانب الذين بدأوا يشدون رحالهم إلى بلادهم بعد الاستقلال».

وأما الثانية، فترتبط بنكبة فلسطين، إذ بقيام دولة إسرائيل على أرض فلسطين، شجعت اليهود على الهجرة إلى أرض الميعاد. فكان أن تحرك اليهود المغاربة وهجروا ملّاحاتهم (الملاح حي يسكنه اليهود بالمغرب)، وليس لهم من خيار سوى التخلص من متاعهم؛ «كان اليهود، حينها، قد احتلوا القدس وما بقي من فلسطين، والجو مكفهِرٌّ في البلاد، والناس غاضبون».

وما إن نضبت ينابيع مغادرة الأجانب حتى تراجعت مداخيل حرفة "الدلال" واتجهت نحو البوار.

تقاس على هذا باقي الحرف، منها التي توارت مع اجتياح وسائل تواصل جديدة.

عوّض المذياعُ والتلفازُ والهاتفُ والأنترنيتُ "البراح" و"النفار"، كما عوّضت المدرسةُ الحديثة والمدرّس الفقيه "الحضار"، وحلّت مواقع التواصل الاجتماعي بفضل الهواتف الخلوية دور "الدلّال" أو دور "الخطابة". نفس الكلام، يقال في حقّ "الكسال" الذي فسح المجال للحمّامات المنزلية أو الحمامات التركية أو قاعات التدليك الطبّي. وتراجع دور "الحلايقي" وأضحى قطعة سينوغرافية فولكلورية تؤثث بعض الفضاءات تطييباً وجلباً للسياح.

يتبع..

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلاقيود

كاميرا بلا قيود ترصد آراء الشباب.. حول التوقف المفاجئ للفايس بوك و الواتساب والأنتسجرام

كاميرا بلا قيود ترصد آراء الشباب.. حول التوقف المفاجئ للفايس بوك و الواتساب والأنتسجرام

هذا ما قاله الرئيس المنتخب لمجلس خنيفرة عقب جلسة التصويت

هذا ما قاله الرئيس المنتخب لمجلس خنيفرة عقب جلسة التصويت

كلمة “نارية“ للبرلماني الحركي و الرئيس السابق للمجلس الجماعي لخنيفرة

كلمة “نارية“ للبرلماني الحركي و الرئيس السابق للمجلس الجماعي لخنيفرة

منسق الأصالة و المعاصرة بمريرت يتهم مرشح الأحرار بالهجوم على مسكه

منسق الأصالة و المعاصرة بمريرت يتهم مرشح الأحرار بالهجوم على مسكه

هذا ما صرح به مجموعة من المصوتين ل: بلا قيود بالدار البيضاء

هذا ما صرح به مجموعة من المصوتين ل: بلا قيود بالدار البيضاء

هذه أجوبة عينة من المواطنين بالدار البيضاء حول طريقة التصويت؟

هذه أجوبة عينة من المواطنين بالدار البيضاء حول طريقة التصويت؟

سطـــات.. مجلــس الوصايــة الإقليمي يتــدارس محــاور أساسيـة

سطـــات.. مجلــس الوصايــة الإقليمي يتــدارس محــاور أساسيـة

المجلس الإقليمي للفقيه بن صالح يصادق على مشروع نظامه الداخلي

المجلس الإقليمي للفقيه بن صالح يصادق على مشروع نظامه الداخلي

مجلس جماعة بني عياط بأزيلال يصادق بالإجماع على مشروع النظام الداخلي

مجلس جماعة بني عياط بأزيلال يصادق بالإجماع على مشروع النظام الداخلي

جمعيات نسائية توجه رسالة إلى رئيس الحكومة المكلف

جمعيات نسائية توجه رسالة إلى رئيس الحكومة المكلف

تأسيس جمعية للنقل المدرسي بجماعة بني عياط، و استئناف عملية النقل الأسبوع المقبل

تأسيس جمعية للنقل المدرسي بجماعة بني عياط، و استئناف عملية النقل الأسبوع المقبل

أزيلال.. حملة لإزالة النقط السوداء بجماعة أفورار

أزيلال.. حملة لإزالة النقط السوداء بجماعة أفورار

انتخاب صالح ديان عن الأصالة والمعاصرة رئيسا جديدا للمجلس الإقليمي لأزيلال

انتخاب صالح ديان عن الأصالة والمعاصرة رئيسا جديدا للمجلس الإقليمي لأزيلال