Sidebar

22
الثلاثاء, يوليو

مشتركون

ما وراء زيارة إسماعيل هنية للمغرب؟

ما وراء زيارة إسماعيل هنية للمغرب؟

مسلمو أوروبا والخيار الثقافي

مسلمو أوروبا والخيار الثقافي

موقف مجلس الأمن السلبي من غزة
فيل يحمل شبل صغير واللبوءة أمه تسير جنبا إلى جنب مع الفيل
162558 e420b

عبد الكريم جبراوي

"السقاء والميسور"   

كان في القرية سقاء ماء " كراب" يسكن كوخا بسيطا بجانب قصر رجل ميسور، وكان كلما عاد من سوق جلس على الحصير يحيط به أبناؤه الأربعة، وزوجته تعد طعام العشاء بما جلبه معه من السوق من لحم وخضر، فيتناول آلته الموسيقية التقليدية " وتار" وينشد عدة أغاني قبل تناول وجبة العشاء والخلود للنوم.

وكانت زوجة الميسور لا تفتأ تتكلم لزوجها عن سعادة السقاء وأسرته، وتتنمى أن تستمتع بمثل ما تستمتع به زوجة السقاء، حتى اشتد حسدها وأشارت على زوجها بأن يستقدم السقاء للإنشاد في القصر كل ليلة.

أرسل الميسور في طلب السقاء وعرض عليه مبلغا كبيرا من أجل أن يحضر كل ليلة إلى القصر ابتداء من غروب الشمس، ويطرب الميسور وأسرته، مع الكف عن حرفة السقاية وعن الإنشاد في الكوخ.

قبل السقاء عرض الميسور وتسلم المبلغ الذي لم يدخل جيبه يوما مثله، وأخذ يتردد على القصر كل ليلة ولا يفارقه إلا عند الفجر، وكان كلما وصل إلى كوخه وجد أبناءه نائمين وزوجته تنتظر قدومه، وتحول الكوخ من مسكن يعج بالنشاط والسعادة إلى مسكن كئيب يملأ الحزن صدور بقية أفراد الأسرة.

وذات يوم، أسرت إليه زوجته أن المبلغ المالي يكاد ينفذ، وأن أبناءه صاروا يبكون غيابه كل ليلة عنهم ولم تعد لهم شهية للأكل لدرجة أن الهزال بدأ يتسلل إلى أجسادهم الصغيرة.

فكر السقاء مليا في كلام زوجته، ومرر شريط ذكرياته الجميلة في الكوخ وكيف تحولت حياته رفقة أسرته من حياة مفعمة بالسعادة إلى حياة جامدة يكاد يضيع فيها أبناءه وزوجته، فذهب عند الميسور قبل الموعد المحدد في كل ليلة.

استفسره عن سر القدوم المبكر إلى القصر، فأخبره السقاء بحال زوجته وأسرته، واعتذر له عن مواصلة الاتفاق لشهر آخر معللا اعتذاره بمقولة" اللهم قليل ومداوم ولا كثير ومقطوع"

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلاقيود

روبورتاج.. السجن يتهدد العديد من الفلاحين بسبب الخسارة الفادحة التي تكبدوها في البطيخ الأحمر

روبورتاج.. السجن يتهدد العديد من الفلاحين بسبب الخسارة الفادحة التي تكبدوها في البطيخ الأحمر

فيديو.. حادثة سير على الطريق الرابطة بين تيسة و لد بن داود تاونات

فيديو.. حادثة سير على الطريق الرابطة بين تيسة و لد بن داود تاونات

روبورتاج.. بطء الأشغال بعدد من الخطوط بالدار البيضاء يحول حياة السائقين إلى حجيم

روبورتاج.. بطء الأشغال بعدد من الخطوط بالدار البيضاء يحول حياة السائقين إلى حجيم

آراء عينة من تلاميذ الباكالوريا بالدار البيضاء، العلوم كانت في المتناول، وبقية المواد صعبة

آراء عينة من تلاميذ الباكالوريا بالدار البيضاء، العلوم كانت في المتناول، وبقية المواد صعبة

كاميرا بلا قيود ترصد آراء المواطنين بالفداء درب السلطان حول تفاقم مشكل انتشار الأزبال

كاميرا بلا قيود ترصد آراء المواطنين بالفداء درب السلطان حول تفاقم مشكل انتشار الأزبال

فيديو يوثق لحظة اعتداء و احتجاز مراسلة بلا قيود والمصور من طرف عمال شركة النظافة ARMA بدرب السلطان

فيديو يوثق لحظة اعتداء و احتجاز مراسلة بلا قيود والمصور من طرف عمال شركة النظافة ARMA بدرب السلطان

المستشفى الإقليمي بأزيلال ينظم حملة في جراحة الغدة الدرقية

المستشفى الإقليمي بأزيلال ينظم حملة في جراحة الغدة الدرقية

أسفي تحتضن نشاط توقيع إصدار “أنطولوجيا آسفي“ زمن الحجر

أسفي تحتضن نشاط توقيع إصدار “أنطولوجيا آسفي“  زمن الحجر

تنصيب قائد جديد بباشوية أوطاط الحاج إقليم بولمان

تنصيب قائد جديد بباشوية أوطاط الحاج إقليم بولمان

الدورة الرابعة للمهرجان الدولي للكاريكاتير بأفريقيا من 15 و 17 أكتوبر بأكادير

الدورة الرابعة للمهرجان الدولي للكاريكاتير بأفريقيا من 15 و 17 أكتوبر بأكادير

خنيفرة.. مبادرة طبية لفائدة تلاميذ المدارس بالعالم القروية

خنيفرة.. مبادرة طبية لفائدة تلاميذ المدارس بالعالم القروية

الجديدة.. النقابة الوطنية للتعليم العالي تستغرب من المنهجية في تنزيل نظام “الباشلور “

الجديدة.. النقابة الوطنية للتعليم العالي تستغرب من المنهجية في تنزيل نظام “الباشلور “

الجديدة.. اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على 872 مشروعا بقيمة 224 مليون درهم

الجديدة.. اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على 872 مشروعا بقيمة 224 مليون درهم