اقليم افران : اللقاء التواصلي حول الفلاحة :الاقليم ينتج 60°/°من التفاح و80°/° من الكرز من الانتاج الوطني

اقليم افران : اللقاء التواصلي حول الفلاحة :الاقليم ينتج 60°/°من التفاح و80°/° من الكرز من الانتاج الوطني

محمد الخولاني

تحت شعار : تنمية القطاع الفلاحي بالمناطق الجبلية رهين بجودة وتثمين المنتوج ” نظمت عمالة   افران بشراكة مع المديرية الجهوية للفلاحة لقاء تواصليا حول القطاع الفلاحي اشرف عليه عامل الاقليم عبد الحميد المزيد وا حمو اوحلي كاتب الدولة في التنمية القروية بصفته رئيسا للمجلس الاقليمي لافران ومدراء وممثلي المديرية الجهوية والإقليمية للفلاحة والقرض الفلاحي والفدرالية البيمهنية لقطاع الاشجار المثمرة بالمغرب والمركز الجهوي للبحث الزراعي بمكناس والتعاضدية الفلاحية المغربية للتأمينات.

وأكد عامل الاقليم في كلمته الافتتاحية على الهدف الاساسي من عقد هذا اللقاء التواصلي بين ممثلي المؤسسات السالفة الذكر وفلاحي المنطقة وخاصة صغارهم حتى يتأتى لهم التعبير عن مشاكلهم وانتظارا تهم لإيجاد الحلول المناسبة لها والمساهمة بكل فعالية في النهوض بهذا القطاع الحيوي الى ما ينشده الجميع باعتباره قاطرة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على الصعيدين المحلي والوطني.

في حين ابرز كاتب الدولة في التنمية القروية الجهود المبذولة في المجال الفلاحي والقروي على وجه الخصوص مشيرا الى الدور الذي يلعبه مخطط المغرب الاخضر في دعم الفلاح وللارتقاء بهذا القطاع املا في تحقيق الاهداف المتوخاة منه. وتمحورت عروض بعض ممثلي المؤسسات التي لها ارتباط بالفلاحة والفلاحين حول مشروع استراتيجية تنمية قطاع الصناعة الغذائية ودور الفدرالية البيهمنية في تنمية الاشجار المثمرة وسرد بعض نتائج البحث الزراعي والأبحاث المنتظرة ودور مجموعة القرض الفلاحي في مواكبة للقطاع الفلاحي بالمنطقة والتامين الفلاحي.عروض رأى فيها البعض مضيعة للوقت وخطب جوفاء لكونها لا تمت الى واقع المنطقة بصلة اذا كانت عامة 

وهي ملاحظة اثارها عامل الاقليم خلال هذا اللقاء ودعاهم الى تشخيص الواقع الفلاحي بالإقليم وعرض نتائجه وملامسة قضايا المواطنين ومعالجتها قدر الامكان والإنصات لمشاكل الفلاحين الصغار باعتبارهم قطب الرحى ويمثلون اغلبية ساحقة بالإقليم ومختلف برامج الدولة ومخططاتها الفلاحية تدرج بالأساس صغار الفلاحين. ويذكر ان الاقليم ينتج 80 ./. من الكرز و60./. من التفاح من الانتاج الوطني ويبلغ عدد الملفات التي تمت معالجتها في اطار برنامج مخطط المغرب الاخضر بالاقليم 5922 بتكلفة مالية وصلت الى 260 م.د منها برنامج السقي بالتنقيط مساحتها حوالي 4408 ه وغرس الاشجار 2192 ه وتم وضع الشباك الواقي لمساحة تقدر ب 860 ه.

لكن يظل موضوع الاهتمام بصغار الفلاحين وتعزيز التواصل هو مطلب الجميع .وكان اللقاء فرصة مواتية للفلاحين لاستعراض اهم المشاكل والاكراهات التي تؤرق بالهم وعلاقاتهم بمختلف المؤسسات التي لها ارتباط بالمجال الفلاحي ومدى معاناتهم في بعض الاحيان مع تبيان متطلباتهم وهذا ما كان يتغياه ويرغب فيه منظمو الملتقى التواصلي لوضع الاصبع على الداء وبالتالي معالجته بالطريقة المناسبة.

وقد تميزت التدخلات بالصراحة المطلقة والجرأة التامة خاصة بعد ان وجدوا ولمسوا في كلمة عامل الاقليم رغبته الجامحة وسعيه الحثيث للإطلاع على مختلف القضايا التي تستأثر باهتمامهم .فانطلقوا بكل حرية في سرد مشاكلهم ومن اهمها غياب التواصل الكافي بين هذه المؤسسات وصغار الفلاحين وهذا ما دفع المسؤول الاول عن الاقليم الى اتخاذ قرار عقد لقاءات تواصلية بينهم وبحضور السلطات بمناطقهم الجبلية وعلى ارض الواقع للإنصات للجميع وهو ما صفق له الجميع بحرارة .
111 00as 45efb

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *