سيدي بنــــور الزمـــــــامرة: الاتحاد العام للفلاحين يطالب بفتح تحقيق في ملفات الجمعيات وتعاونيات جمع وتسويق الحليب

سيدي بنــــور  الزمـــــــامرة:  الاتحاد العام للفلاحين يطالب بفتح  تحقيق في ملفات الجمعيات وتعاونيات جمع وتسويق الحليب

محمد زينابي

عقد المكتب الإقليمي للاتحاد العام للفلاحين اجتماعا عاديا لدراسة الشكايات التي توافدت عليه أو على مكاتبه المحلية والتي تعبر كلها عن الفساد الذي انخر عددا من التعاونيات والجمعيات، التي تعنى بشؤون الفلاحة

هناك من يجمع بين الجمعيات والتعاونيات، و اللحوم الحمراء و مربي الأبقار … و معونات المساهمين بتأدية 3 سنتيمات عن كل لتر من الحليب للتعاونيات بالزمامرة مقابل تقديم جميع الخدمات إلى المساهمين من طرف جمعية تعنى بتربية الأبقار، لكن ـ وللأسف الشديد ـ لاتةجد خدمات

كما يجبرون على تأدية 150 درهم عن عملية الترقيم بالنسبة لكل رأس من الأبقار، و 150 درهم مقابل تكوين أو تهيئ الملفات المتعلقة بالإعانة،

وهكذا أصبح القطاع الجمعوي والتعاوني بعيدا عن الأهداف المرسومة له، أمام تفرج المسؤولين سواء على صعيد السلطة أو وزارة الفلاحة أو التنمية والتعاون،

كما أن المجالس الإدارية سواء بالنسبة لعدد من التعاونيات أو الجمعيات لم يطرأ أي تغيير على مجالسها الإدارية إلا القليل،

وهذا راجع إلى عقد جموع عامة مخدومة على المقاس، وغياب تام للمساهمين الحقيقيين أثناء انعقاد هذه الجموع، وبعد دراسة كل الشكايات دراسة عميقة طالب الإتحاد العام للفلاحين المسؤولين القيام بالبحث والتقصي فيما يخص الجموع العامة ورئاسة جمعيات معروفة والمساهمات..

المطالبة بفتح تحقيق من طرف الجهات المعنية فيما يخص صرف المبالغ المتحصل عليها من المساهمين بحيث يؤدون عن عملية الترقيم وصوائر الملفات المتعلقة بتهئ ملفات الإعانة من طرف السلطات المحلية والإقليمية والجهوية والمركزية ووزارة الفلاحة الجهاز الوصي بالإضافة إلى التنمية والتعاون

المطالبة بتحرك المجلس الأعلى للحسابات اتجاه هذا القطاع الحيوي الذي ظل بعيدا عن الأنظار

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *