سجال حاد بدورة فبراير لمجلس سيدي بنور:حول قرار زيادة أعداد عربات الكوتشي و الدرجات التلاثية العجلات

سجال حاد بدورة فبراير لمجلس سيدي بنور:حول قرار زيادة أعداد عربات الكوتشي و الدرجات التلاثية العجلات
صورة لأعداد من عربات الكوتشي بسيدي بنور

سجيد عبد الواحد

عرفت الدورة العادية لشهر فبراير 2018 للمجلس البلدي لمدينة سيدي بنور التي انعقدت يوم الأربعاء 7 فبراير 2018 سجالا حادا حول قرار زيادة 40 من عربات الكوتشي و الدرجات الثلاثية العجلات ففي الوقت الذي اعتبرت فيه الأغلبية أن هذه الزيادة ستخفف من العربات المجرورة و المساهمة في التشغيل كآليات مدرة الدخل و تحريك عجلة الاقتصاد المحلي في اطار التعاقدات التشاركية اعتبرت المعارضة الاستقلالية بالمجلس البلدي لمدينة سيدي بنور أن هذا القرار سيجهز على المداخل المدرة للدخل على أرباب عربات الكوتشي التي سبق أن تم إحداثها سابقا وعددها 27 عربة باعتبار محدودية المدار الحضري للمدينة و ضعف التنقلات و هيمنة العربات التقليدية المجرورة التي يقدر عددها 500 عربة حسب الإحصائيات السابقة، بالإضافة إلى المساهمة في حوادث السير و خنق حركة المرور بصفة عامة..

و بطريقة “تهكمية ” طالب عضو من الأغلبية زيادة 200 عربة بدل 40 للرفع من اقتصاد المدينة مع العلم أن المدينة لا تتسع حتى للعدد السابق الذي يعيش أصحابه العطالة

كما تمت المطالبة بعقد جلسة عمل للوقوف عن الاتجاه التنموي التي تسير عليه المدينة و ما تحتاجه من مخططات فعلية و حقيقية تستجيب لتطلعات السكان من خلال تنمية شاملة و حقيقية لإلحاق المدينة بركب المدن الحضارية و انتشالها من طابع البداوة..

كما يتساءل الرأي العام عن مصير مخطط برنامج عمل الجماعة الذي ساهمت في إنجازه مجموعة كبيرة كقوة اقتراحية من لدن فعاليات المجتمع المدني و المصالح الخارجية و جميع مكونات المدينة من حرفيين و مهنيين و ملاحظين و الذي سيعتبر خارطة طريق لاخراج مدينة سيدي بنور من الركود الاجتماعي و الاقتصادي بدل السجالات حول مشاريع ضعيفة لا تغني و لا تسمن من جوع 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *