هدم عشرات البراريك بالسوق الأسبوعي بمدينة جرسيف ،ودعارة وخمور بداخله

هدم عشرات البراريك بالسوق الأسبوعي بمدينة جرسيف ،ودعارة وخمور بداخله

من جرسيف: سعيد بوغالب

شرعت السلطات بمدينة جرسيف أمس الأحد فاتح أبريل 2018 في هدم براريك وخيم داخل وخارج سوق جرسيف الأسبوعي ، كما أمرت كل من له محل خارج السوق أن يوم الأربعاء 04-04-2018 هو آخر أجل لهدم أي محل يبقى قائما

وتجدر الإشارة أن المحلات المستهدفة خارج السوق تباع فيها المتلاشيات والثياب المستعملة ، والأواني والتجهيزات المنزلية .. وأخرى لبيع المواد الغذائية….

وقد قامت صحيفة “بلا قيود” بزيارة ميدانية للسوق صباح اليوم الإثنين، فوقفت على تذمر من قبل فئة هُدمت خيامها يوم أمس داخل السوق.. و هناك احتجاج على السلطات التي لم تنذرهم ولا أمهلتهم.. بل قامت بذلك دون سابق إنذار

وأثناء الحديث صرح للجريدة بعض التجار، ان السلطات اكتشفت محلا لبيع الخمور ، ومحلا آخر وجدت فيه سريرا وبداخله رجل وامرأة  يقيمان علاقة غير شرعية .. حيث تم اقتيادهم الى مقر الشرطة.. وحسب شهود عيان الذين تكلمت معهم الجريدة، أن انتشار الدعارة والخمور في محلات داخل وخارج السوق ليس بالأمر الجديد، وهو ما يتداوله السكان بجرسيف .

السلطات في مدينة جرسيف تسابق الزمن بعد أنباء عن زيارة محتملة للمدينة …حيث أضحت ورشا مفتوحا للنظافة والصباغة وغرس الأشجار وإصلاح الإنارة العمومية  وهدم البراريك في  السوق

لكن تبقى الأحياء القصديرية العشوائية التي يسكنها قسم مهم من ساكنة المدينة نقطا سوداء ولا يعرف ما هو السبيل للتخلص منها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *