من خياطة إلى موهبة ناشئة و طموحة …

من خياطة إلى موهبة ناشئة و طموحة …

الرشيدية : مروان مولودي

” نعيمة الدرويش ” صاحبة ال 24 عاما ، ابنة مدينة الرشيدية الملقبة ب ” جوهرة الصحراء ” ، لقب لطالما رافقها و ساندها في مسيرتها ، تغلبها على الظروف الاجتماعية غير السهلة و أملها في تطوير ذاتها و موهبتها الغنائية التي كبرت معها في مدينتها ووسط أسرتها جعلها محبوبة بين سكان المدينة ، فرغم وظيفتها اليومية المتمثلة في الخياطة ، لم تمل نعيمة و لم تتخلى عن طموحها بل سهرت و جدت من أجل الظهور و التألق سواء كان محليا أو جهويا أو وطنيا وذلك بالمشاركة في المهرجانات و الفعاليات التي تنظم من حين إلى حين .

بعد كل ما أصدرته مما كتبت و ألفت و لحنت بنفسها ، جاءت هذه المرة بأغنية وطنية تبرز روح الوطن الحبيب و تعرف بتنوع مغربنا الغالي و تعدد ثقافاته و التي تدعو إلى التشبث بالوحدة الترابية لوطننا الغالي والانسجام التام بين كل أفراد الشعب المغربي تحت لواء راية واحدة و شعار واحد صامد و التي اختارت لها عنوان ” كلنا مغاربة ” …

كما صرحت في الأخير، بأن طموحها في تطوير موهبتها و تمثيل مدينتها الرشيدية و لما لا بلدها المغرب ككل طموح لن يزول و لن يفنى رغم كل الإكراهات التي تعاني منها سواء المادية منها أو المعنوية..

فهي دائما رافعة للتحدي و مداومة على العمل و السهر من أجل تطوير موهبتها التي طالما أعجب الأغلبي بها .

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *