لقاء مفتوح مع الروائية والفنانة التشكيلية خيرة جليل مع نزلاء المؤسسة السجنية ببني ملال

لقاء مفتوح مع الروائية والفنانة التشكيلية خيرة جليل مع نزلاء المؤسسة السجنية ببني ملال
عبد العزيز المولوع

احتضنت المقهى الثقافية بالسجن المحلي ببني ملال، مؤخرا لقاء مفتوحا للروائية والشاعرة والفنانة التشكيلية “خيرة جليل” مع نزيلات و نزلاء المؤسسة السجنية حول كتابها ” الزمن الملغوم “. في اطار برنامج المقاهي الثقافية بالسجون.

وفي هذا الصدد، وحسب البلاغ، سلطت خيرة جليل الضوء على كتابها الزمن الملغوم على مجموعة من القضايا الاجتماعية من قبيل المساواة بين الجنسين، كما دافعت عن المرأة بشكل كبير.

 وقد خصصت لها حيزا كبيرا في كتابها من خلال قصة و”ماذا بعد” و” تسرع “و “ضياع “و “بكاء على الرصيف” لتسافر بالقارئ عبر أزمنة و أمكنة مختلفة في العالم، لتنتقل فيما بعد الى فيلم المجتمع من خلال إبراز واقع الانسان المهاجر، وهو ما لمسناه في صخرة سيزيف و الزمن الملغوم.

وفي هذا السياق، تفاعلت نزيلات و نزلاء المؤسسة السجنية مع الكاتبة والروائية من خلال طرح مجموعة من تساؤلاتهم انصبت حول مختلف القضايا المركزية في كتاب الزمن الملغوم.

كما عرف هذا اللقاء الثقافي،  تقديم فقرات موسيقية و فنية من إبداع نزيلات و نزلاء المؤسسة السجنية.

يشار، الى أن المقهى الثقافي بالسجون تعد فكرة اطلقتها المندوبية العامة لإدارة السجون منذ تاريخ 2017 في إطار الجيل الجديد من البرامج التأهيلية التي يتم من خلالها تمكين نزيلات و نزلاء المؤسسات السجنية في لقاء مع رجالات الثقافة والفن والعلم وعيا منها بضرورة اعتماد وسائل ناجعة ترمي الى تحقيق التكامل بين البرامج الثقافية والفكرية، وبرامج تأهيل السجناء لإعادة الادماج و تطوير مجال الانفتاح السجين على العالم الخارجي تمهيدا لإدماجه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *