ضاحي خلفان قائد شرطة دبي سابقا يدعو قوات التحالف إلى قصف قناة الجزيرة

ضاحي خلفان قائد شرطة دبي سابقا يدعو قوات التحالف إلى قصف قناة الجزيرة


الدوحة ـ “القدس العربي” طالب مدير قناة الجزيرة الإخبارية ياسر أبو هلالة من السلطات الإماراتية ضرورة محاسبة ضاحي خلفان القائد السابق لشرطة دبي ومحاكمته بتهمة “التحريض العلني ضد الجزيرة ومطالبة قوات التحالف بتوجيه ضربة عسكرية لها”.

وقال أبو هلالة في تصريح لـ”القدس العربي” إن تصريحات ضاحي خلفان هي “الإرهاب بعينه”، محّملا إياها “مسؤولية أي عمل إجرامي قد يستهدف موظفي الجزيرة جراء التحريض الصادر من ضاحي خلفان”؛ ومؤكدا في الوقت ذاته احتفاظ الشبكة بما قد تتخذه من إجراءات ضد ضاحي خلفان، من قبيل رفع شكاوى ضده لدى منظمات دولية، بما قد يجعله عرضة للاعتقال والمحاسبة في حال سفره إلى دول غربية.

وجاءت تصريحات المدير العام لقناة الجزيرة الإخبارية في سياق ردود الفعل “الغاضبة” و”المنددة” التي أثارتها تغريدة لضاحي خلفان عبر حسابه في “تويتر”، دعى خلالها قوات التحالف إلى توجيه ضربة عسكرية لقناة الجزيرة، بذريعة تغطيتها للمجزرة التي استهدفت المصلين بسيناء المصرية.

وقال في تغريدة له على تويتر: “حسبنا الله ونعم الوكيل على تنظيم الحمدين وعلى قرضاوي الإرهاب وقناة الجزيرة وعبود العذبة عميل الإخوان، تبا لفيصل القاسم المحرض الأكبر على الإخلال بأمن مصر واستقرارها، تجمع خونة الأمة العربية فى قناة الإرهاب لقتل الأبرياء”.

وفي تعليقه على تغريدات قائد شرطة دبي سابقا، صرح مدير قناة الجزيرة لـ”القدس العربي”، قائلا: “مثل هذا التصريح يتطلب رداً من حكومة الإمارات العربية المتحدة، فهو ليس مجرد مواطن إماراتي بل مسؤول في الحكومة الاماراتية، وسواء كان مواطناً أو مسؤولاً، فإن ما صدر عن ضاحي خلفان هو تحريض وإرهاب، لأن الإرهاب لا يقتصر على ارتكاب الجريمة، بل أي فعل أو تصريح يمهد لعمل إرهابي أو يحرض على ارتكابه، والتحريض على الإرهاب هو إرهاب بحدّ ذاته”.

وأضاف أبو هلالة: “لو حدث أي استهداف من شخص ما ضد قناة الجزيرة أو موظفيها، فإن ضاحي خلفان يتحمل المسؤولية الكاملة عليه؛ لأنه يستغل لحظة الغضب والحزن على الجريمة النكراء والمروعة بسيناء لتوجيه أحقاده ضد الجزيرة. وهذا بحدّ ذاته فعل دنيئ ومتاجرة بدماء الضحايا وشرعنة للإرهاب”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *