سيدي بنور /النتائج السلبية تعجل برحيل مدرب فريق فتح سيدي بنور لكرة القدم

سيدي بنور /النتائج السلبية تعجل برحيل مدرب فريق فتح سيدي بنور لكرة القدم

سيدي بنور : سجيد عبد الواحد

مع انطلاقة الموسم الرياضي لفريق فتح سيدي بنور الذي يلعب ببطولة الهواة للقسم الثاني بشطر الجنوب كانت تحدو المكتب المسير أملا كبيرة في الصعود إلى القسم الأول من خلال التهيئ المبكر و انتداب لاعبين جدد و مدرب جديد في محاولة لتدارك الأخطاء السابقة 

لكن مع الأسف الشديد لم يفلح المدرب الجديد رشيد دلال لاعب سابق بفريق الدفاع الحسني الجديدي في تحقيق هذا المبتغى ، فإلى حدود الدورة 13 من البطولة الوطنية لهذا الموسم حصل فريق فتح سيدي بنور على أربع انتصارات مقابل خمسة تعادلات و خمسة هزائم خمسة مكنته من احتلال الرتبة السادسة .

و رغم الحوارات و إعطائه الفرص ظل الوضع كما هو عليه ، مما حدا بالمكتب المسير إلى إقالة المدرب و الطاقم الذي يشتغل معه بصفة حبية 

و في محاولة لتدارك هذا الأمر و الإبقاء على طموح الصعود ، تعاقد المكتب المسير لفريق فتح سيدي بنور مع المدرب محمد الطاهري من مواليد 1970 بالبيضاء ، حاصل على دبلوم مدرب فيدرالي من الدرجة الأولى و عدة رخص من نوع باء و سين و دال ، و شواهد في الإعداد البدني 

و سبق له أن حقق الصعود مع مجموعة من الفرق كنجم ساحل سيدي بوزيد لكرة القدم و نادي نهضة الزمامرة إلى القسم الوطني الممتاز للموسم الرياضي 2016/2017 و بطولة الخريف لموسم 2017/2018 , و يأمل فريق فتح سيدي بنور لكرة القدم من المدرب الجديد أن يوظف تجربته و خبرته لتصحيح المسار الرياضي للفريق في ما تبقى من بطولة هذا الموسم لرد الاعتبار ، و وضعه في المكانة التي سبق أن وصل إليها بمجهودات كل الفعاليات الرياضية
 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *