سكان دوار الهواورة في وقفة احتجاجية ضد الإقصاء والتهميش, وطالبوا بحقهم في الماء والكهرباء ( إقليم الجديدة)

سكان دوار الهواورة في وقفة احتجاجية ضد الإقصاء والتهميش, وطالبوا بحقهم في الماء والكهرباء ( إقليم الجديدة)

 

إبراهيم عقبة

نظم سكان دوار الهواورة أولاد بوعزيز الشمالية التابعين لجماعة مولاي عبد الله إقليم الجديدة وقفة احتجاجية صباح يوم 17/01/2017 مصحوبين بنسائهم وأطفالهم وكبيرهم وصغيرهم.. أمام مقر جماعة مولاي عبد الله وأمام قيادة أولاد بوعزيز الشمالية, وتاتي هذه الوقفة ضدا على ما اعتبروه اقصاء وتهميشا في حقهم حيث يجدون أنفسهم محرومين من ابسط أبجديات الحياة وهي الماء والكهرباء,و لازال المآت من المواطنين يجلبون قطرات الماء من الساقية, أما الكهرباء فيعتمدون على الشموع.. وضع اقل ما يقال عنه أنه مأساوي بامتياز, وهذه الوقفة ليست الأولى, فقد سبقتها وقفات عديدة كلها لنفس الطلب ولازال الحال كما هو عليه, وقد ساندهم كل من فرع حزب الإستقلال والهيئة الوطنية لحقوق الإنسان وكذا الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الذين طالبوا السلطات برفع هذا الإقصاء والتهميش وتلبية مطالب المحتجين فورا, لأنه لايعقل في 2017أن يظل الناس بدون ماء ولا كهرباء حسب تعبير الهيئات, وفي اتصال مع بعض الأعضاء بجماعة مولاي عبد الله أكد لجريدة "بلاقيود", أن مسألة تزويد دوار الهواورة بالماء والكهرباء ثم إدراجها في جدول أعمال إحدى دورات المجلس وصادق عليها وأُرسلت إلى العامل الإقليمي الذي لازال لم يوافق عليها بعد, إذن الكرة في ملعب العامل الإقليمي, لكن الغريب في الأمر وهو ما تطرقنا له مرارا أن جماعة مولاي عبد الله تعرف تسونامي من البناء العشوائي وسببه عدد من الجهات المسؤولة, لأن الجميع يعرف كيف يتم التستر على تفريخات البناء العشوائي, والجهات التي تقف ورائه, وما يثير التساؤل ان هناك من تتوفر له كل ظروف البناء العشوائي وفي ظرف اسبوع يستفيذ من الماء والكهرباء بسرعة البرق, وحسب مصادر جد مطلعة فإن مستشارين جماعيين قاموا بالبناء العشوائي جهارا وفي واضحة النهار لمشاريع تجارية ومساكن بجانب المكتب الذي يجلس فيه قائد مولاي عبد الله واستفادوا من شواهد  الربط بالماء والكهرباء دون أدنى مشكل,وهناك أعوان السلطة وابناؤهم ومنهم من وجدها تجارة تذر عليه مداخيلة هامة, يقوم ببناء مساكن عشوائية وتسلم لهم شواهد الربط بالماء والكهرباء ويبيع تلك المساكن وهكذا دواليك, والسلطات المحلية على علم بكل صغيرة وكبيرة ولاتستطيع ان تفعل اي شيء؟؟

أما المواطنون البسطاء فيتعرضون لشتى أنواع التنكيل والمماطلة والتسويف, وقد تلقى المحتجون وعودا من القائد بأنه سيزورهم غدا الأربعاء بدوار الهواورة الذي يقطنون فيه و سيتم مناقشة هذا الملف الشائك, وهم يأملون أن يتم تزويدهم بالماء والكهرباء..

الصورة تعبيرا على أن أبنائهم يراجعون دروسهم في الظلام

مواطنون من دوار الهواورة أثناء قدومهم إلى مقر جريدة "بلاقيود" مساء الثلاثاء

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *