ردا على ترويج بعض الأخبار, تكثيف الحضور الأمني ببعض المناطق بالبيضاء يدخل في إطار التدابير الأمنية الإعتيادية

ردا على ترويج بعض الأخبار, تكثيف الحضور الأمني ببعض المناطق بالبيضاء يدخل في إطار التدابير الأمنية الإعتيادية

 

أكدت ولاية الدار البيضاء اليوم الأحد أن تكثيف الحضور الأمني ببعض المناطق بالمدينة يدخل في إطار الإجراءات والتدابير الأمنية الاعتيادية التي يتم اتخاذها لتأمين احتفالات رأس السنة، دون أن يكون للأمر أي علاقة بأي تهديد أو خطر إرهابي محتمل

ويأتي هذا التأكيد، حسب بلاغ للولاية، على إثر تداول بعض مواقع التواصل الاجتماعي صورا لسيارات وعناصر الأمن بمنطقة عين الدياب وقرب بعض المراكز التجارية الكبرى مرفقة بتعليقات تربط بين هذا التواجد الأمني المكثف ومزاعم باحتمال حدوث أفعال إرهابية.

وأضاف البلاغ أن ولاية الدار البيضاء “إذ تنفي هذه الادعاءات، فإنها تؤكد أن تكثيف الحضور الأمني ببعض المناطق يدخل في إطار الإجراءات والتدابير الأمنية الاعتيادية التي يتم اتخاذها لتأمين احتفالات رأس السنة، دون أن يكون للأمر أية علاقة بأي تهديد أو خطر إرهابي محتمل“.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.