حصيلة الثلث الثاني من الدوري الاحترافي المغربي

حصيلة الثلث الثاني من الدوري الاحترافي المغربي

عبد العزيز قنفود

واصل الدوري الاحترافي المغربي مبارياته بإجراء الدورة 20 التي حملت العديد من النتائج الهامة، وكرست تقدم فرق الصدارة كالوداد والرجاء الرياضيين والدفاع الجديدي ونهضة بركان، وهي الفرق التي ستتنافس على نيل لقب البطولة الوطنية خلال هذا الموسم.

فيوم الجمعة المنصرم، تمكن فريق الوداد الرياضي من تحقيق نتيجة الفوز والظفر بالنقاط الثلاثة، من ملعب ميمون العرصي بالحسيمة أمام شباب الريف بنتيجة 2/1، وهو ما مكن الوداد من الاستمرار في تزعم البطولة الوطنية برصيد 43 نقطة، في حين تأزمت وضعية الحسيميين في المرتبة 13 ب 21 نقطة.

وحقق الرجاء الرياضي في اليوم نفسه، انتصارا مهما أمام حسنية أكادير في المباراة التي دارت بمركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، بحصة 1/0، من تسجيل اللاعب عمرالمنصوري، الأمر الذي جعل الرجاء يحافظ على مركزه في المطاردة لغريمه الوداد بفارق نقطتين فقط، إذ بات الخضر يتوفرون على 41 نقطة، بالمقابل يحتل السوسيون الصف 9 ب 24 نقطة.

بدوره لم يفوت فريق الدفاع الحسني الجديدي فرصة الاستقبال بميدانه وهو يلاقي الكوكب المراكشي يوم السبت الماضي، ليحقق فوزا صعبا في الدقائق الأخيرة من المباراة ب 1/0، من تسجيل المهاجم المتألق وليد أزارو في الدقيقة 80 من المباراة، ليستمر الدكاليون في أدائهم المتميز هذا الموسم ويواصلون تقدمهم ب 40 نقطة في المركز الثالث، في ما تجمد رصيد المراكشيين عند النقطة 18 في المرتبة 14.

كما استعاد نهضة بركان نغمة الانتصار بفوز أمام المغرب التطواني ب 1/0، في المباراة التي أجريت السبت بالملعب البلدي لبركان، من توقيع اللاعب رشيد حسني في الدقيقة 6 من المباراة، فوز أبقى به أبناء المدرب رشيد الطاوسي على مكانتهم في الرتبة الرابعة برصيد 37 نقطة، ومواصلتهم في الصراع على نيل لقب البطولة الوطنية، في حين واصل التطوانيون مسلسل نتائجهم السلبية خلال الشطر الثاني من الدوري المغربي، إذ أضحوا يحتلون المرتبة 11 ب 23 نقطة.

واندحر فريق شباب قصبة تادلة، اليوم الأحد، بعقر داره أمام أولمبيك آسفي بحصة ثقيلة بلغت 3 مقابل 1، جعلته يقترب على بعد نقطة وحيدة من أسفل الترتيب برصيد 15 نقطة، في ما عزز المسفيويون موقعهم في سبورة الترتيب بإضافة ثلاث نقط ثمينة لرصيدهم جعلتهم يرتقون للرتبة 7 ب 26 نقطة.

ولم يستفد النادي القنيطري من الاستقبال بميدانه وأمام جمهوره للفتح الرياضي، إذ اكتفى الفريقان بتحقيق نتيجة التعادل 2/2، وبالتالي إضافة نقطة وحيدة لرصيديهما، جعلت القنيطريين يواصلون تذيلهم لترتيب البطولة الوطنية ب 13 نقطة، بالمقابل بات يتمركز أشبال المدرب وليد الركراكي في الصف 8 ب 24 نقطة.

من جهته لم يتمكن اتحاد طنجة من اللحاق بكوكبة الصدارة حيث أضاع نقطتين ثمينتين، بتعادل سلبي بميدانه أمام شباب أطلس خنيفرة ب 0/0، والذي أضاف لرصيده نقطة بطعم الانتصار خارج قواعده، جعلته يتشبت بالرتبة 10 ب 23 نقطة، في حين ظل الطنجاويون يتواجدون بالمرتبة 5 ب 32 نقطة.

واختتم الثلث الثاني من البطولة الوطنية بمباراة الجيش الملكي أمام أولمبيك خريبكة، اليوم الأحد بمركب مولاي عبد الله، والتي شهدت أعلى حصة تهديفية خلال هذه الدورة بتسجيل6 أهداف كاملة، أربعة لمصلحة العساكر و اثنتان للخريبكيين، مكنت فريق الجيش الملكي من الارتقاء للمركز 6 ب 28 نقطة، بالمقابل تجمد رصيد أولمبيك خريبكة في 21 نقطة في الصف 13. بلاقيود

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.