جرسيف… المياه تُغرق مدرسة المظافرة وتحولها إلى بركة مائية

جرسيف… المياه تُغرق مدرسة المظافرة وتحولها إلى بركة مائية
مدرسة المظافرة بإقليم جرسيف تتحول إلى بركة مائية

جرسيف: سعيد بوغالب

غمرت مياه الساقية مدرسة المظافرة التي تقع على طريق صاكة في اتجاه الشمال من جرسيف حتى امتلأت الساحة والأقسام وعطلت العمل داخلها

ويأتي اغراق المدرسة بالمياه نتيجة ارتفاع منسوب مياه الساقية المخصص لسقي الأراضي الفلاحية ليلا دون انتباه أي جهة لمنسوب هذه المياه، مما حول المدرسة إلى بركة مائية

هذا ويعرف اقليم جرسيف فلاحة سقوية بطرق تقليدية عبر سواقي تمر وسط الأراضي ما يجعل مياهها تتدفق وتضيع في كثير من الأحيان في مناطق تصل إلى الوسط الحضري

وللإشار فإن تجزئة الفلالي غمرتها مياه الساقية مرارا، وثانوية الإدريسي بحي النجد تعبرها ساقية ونفس الشيء لشارع الخطابي الذي تمتد ساقية موازية له لتمر قبالة المستشفى الإقليمي ومركز الشرطة وثانوية الزرقطوني  والملحقة الإدارية الثانية..

كما توجد سواقي مكشوفة عميقة في عدة مناطق ما يجعلها خطرا على الأطفال خاصة تلك التي تمر بجانب البيوت

في مدينة كانت قرية فتحولت الى عمالة قبل ثماني سنوات لكن لا زالت تحافظ على كثير من مواصفات البادية.

فمتى ستتدخل الجهات المعنية لإيجاد حلول لصرف هذه المياه الضائعة ؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *