إحداث كلية الطب والصيدلة ومركز استشفائي جامعي ببني ملال

إحداث كلية الطب والصيدلة ومركز استشفائي جامعي ببني ملال
عبد العزيز المولوع

في إطار اتفاقية إطار والتي تم توقيعها مطلع الأسبوع الجاري لتنفيذ برنامج الرفع من عدد مهني القطاع في أفق 2030 ،من المنتظر أن يتم إحداث كلية الطب والصيدلة بجامعة السلطان مولاي سليمان ببني ملال، ومركز استشفائي جامعي.

ووقع الاتفاقية كل من خالد أيت الطالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، وعبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، وفوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية، المكلف بالميزانية، على الاتفاقية الإطار.

وتهدف هذه الاتفاقية الإطار إلى تقليص الخصاص الحالي المسجل في الموارد البشرية الصحية، إضافة إلى إصلاح نظام التكوين.

ويروم هذا البرنامج الرفع من عدد مهنيي الصحة من 17.4 لكل 10.000 نسمة المسجل سنة 2021 إلى 24 ‏ بحلول العام 2025 ثم إلى 45 في أفق سنة 2030، وهو ما يستدعي الرفع من عدد خريجي كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان مرتين، وعدد خريجي المعاهد العليا للمهن التمريضية وتقنيات الصحة ثلاث مرات في أفق 2025، إضافة إلى إرساء هندسة جديدة للتكوين الأساسي في كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، وإحداث 3 كليات للطب والصيدلة و3 مراكز استشفائية جامعية بكل من الراشيدية وبني ملال وكلميم.

وتصل كلفة تنفيذ هذا البرنامج إلى ما يفوق 3 مليارات درهم، علاوة على كلفة إحداث 3 مستشفيات جامعية جديدة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.