بوابة أبي الجنود بفاس.. فوضى في احتلال الملك العمومي..تُشوه أهم منفذ سياحي بالمدينة

بوابة أبي الجنود بفاس.. فوضى في احتلال الملك العمومي..تُشوه أهم منفذ سياحي بالمدينة

فاس : عبد الله الشرقاوي

في غياب تام لأي تدخل صارم من طرف السلطات العمومية لحماية الملك العمومي من الاستغلال، أو أي إستراتيجية ناجعة من طرف الجهات المنتخبة و كذا المسؤولة عن تسليم الرخص و تنظيم الأسواق و احترام شروط السلامة الغدائية، تعيش بوابة أبي الجنود بفاس المتواجدة بالنفوذ الترابي للملحقة الإدارية البوعنانية، و التي تعتبر أهم بوابة سياحية بالحاضرة العلمية فوضى عارمة.

فأول ما يلفت الزائر و يشوه المعالم التاريخية للموقع، هو الاحتلال الكلي للممر الرئيس داخل البوابة بسبب تطاول أرباب المقاهي و المطاعم و الدكاكين عليه، و كذا الاحتلال الشبه كلي للأرصفة الخارجية للبوابة بسبب احتلالها من قبل أرباب المقاهي بالكراسي و الطاولات و كذا واقيات الشمس المشيدة على الأعمدة لدرجة أفقدت المعلمة رونقها.

و بالحديث عن استغلال الرخص، و عدم احترامها و كذا عدم احترام شروط السلامة الغدائية، تلجأ العديد من المطاعم عند الاكتظاظ إلى استغلال طاولات و كراسي المقاهي المجاورة لتقديم الوجبات إلى السياح رغم كونها مكتظة بالمدخنين، ضاربين عرض الحائط بنود رخص المقاهي و المطاعم بغية تقاسم الأرباح.

و في تصريح للسيدة خديجة الوكيلي صاحبة إحدى المطاعم السياحية بالمنطقة ل ” بلاقيود “، جاء فيه : أعاني و يعاني العديد من زملائي أرباب المطاعم التقليدية السياحية من الفوضى العارمة التي تجتاح بالمنطقة و القطاع، و رغم أننا نتوفر على الرخص و شروط السلامة الغدائية، و رغم أننا نؤدي الضرائب و أجور المستخدمين و المصاريف على مشاريعنا، إلا أننا نتأذى من حالة الفوضى التي تعيشها المنطقة بسبب اصطياد السياح بطرق ملتوية و تقديم الوجبات لهم في أسوأ الظروف و في مقاهي لا تتوفر على رخص الإطعام، الأمر الذي يحد من نسبة الزبناء لدينا و بالتالي تدني أرباحنا و هو ما يهدد مشاريعنا بالإفلاس…

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *