انتشار التجزءات السكنية العشوائية في واضحة النهار بأوطاط الحاج اقليم بولمان

انتشار التجزءات السكنية العشوائية في واضحة النهار بأوطاط الحاج اقليم بولمان
إحدى البنايات العشوائية بأوطاط الحاج

أو طاط الحاج: محـمـد الحـمـراوي

تعرف مدينة أو طاط الحاج اقليم بولمان تجزءات سكنية عشوائية نمت في ليل وحتى في واضحة النهار،

البناء العشوائي أصبح منتشرا بكثرة بأوطاط الحاج، وهناك أشخاص يقومون ببيع أمتار من الأراضي ليتم بناؤها عشوائيا أمام أنظار قائد منطقة أو طاط الحاج الذي يتفرج على كل التفريخات العشوائية ، هناك مخالفات تتعلق بالتصاميم التي لم تحترم، وهناك بجنبات مركز أوطاط الحاج  وفي التراب التابع له حسب ما يظهر من الصور رفقه

قائد أوطاط الحاج تسلم من وزارة الداخلية كتيب خاص بالمتعين في حال كان هناك بناء عشوائي والذي يسمى القانون 12ـ66 لكن دائما يبقى القانون حبرا على ورق

إن المقتضيات الزجرية التي يتضمنها القانون رقم 12-66 المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء جاءت لتحد من الظاهرة، لكن هناك من رجال السلطة من يتستر على ذلك

والمثير في قضية البناء العشوائي ، أن شواهد الربط بالماء والكهرباء تسلم لأشخاص دون آخرين رغم أن الكل بناء عشوائي، وهناك من تسلم لهم شواهد الربط رغم أنهم حديثي العهد باليناء العشوائي دون غيرهم

لكن السلطة دائما تدعي أنها تقوم بتحرير محاضر وإرسالها إلى المحكمة، رغم قلتها كسياسة لذر الرماد
لكن القانون يحتم على رجال السلطة أن يخذوا إجراءات هدم البناء العشوائي فورا

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *