السلطات المحلية بجرسيف تخلي منازل في تجزئة المهندسين نظرا لتصدعها

السلطات المحلية بجرسيف تخلي منازل في تجزئة المهندسين نظرا لتصدعها

جرسيف:سعيد بوغالب

طوقت السلطات بمدينة جرسيف الإثنين 19-02-2018 ،سبعة منازل بالمتاريس في تجزئة المهندسين ،و وضعت القوات العمومية في حالة تأهب .. لأن بعض المنازل وقع بها تصدع.. وأرادت افراغها من ساكنيها حفاظا على سلامتهم..

وحول السبب الحقيقي وراء ذلك، فهناك تضارب في الأقوال : بين قائل بتسرب مياه الشرب ،او مياه الأمطار ، وبين قائل: كون المنازل بنيت فوق أراض فلاحية هشة ، ا و فو ق واد مردوم… لكن تبقى هذ كلها تكهنات في انتظار ما ستسفر عنه الأبحات..

السكان استجابوا لنداء السلطات ، وأخلوا منازلهم ورحلوا الى عائلاتهم..
لكن الملاحظ حسب المتتبعين ، أن الجهات المعنية سواء المجلس الجماعي أو السلطات المحلية بجرسيف، لم يدبروا عملية إيوائ الأسرة التي أخلت منازلها بسبب الخطورة التي تشكلها عليهم تلك المنازل الآيلة للسقوط

ويوم الثلاثاء 20 فبراير2018 بدأ التحقيق ،بالحفرمن طرف المكتب الوطني للماء الصالح للشرب فتبين أن تحت المساكن ،ماء تسرب ، كما أرسلت عمالة جرسيف إحدى المهندسات لتقييم الوضع

ولا تزال الأشغال جارية للوقوف على السبب الحقيقي لما جرى ،فيما الساكنة تعيش ظروفا عصيبة ، لأنها بين عشية وضحاها وجدت نفسها دون مأوى

ويبقى السؤال المشروع، من سمح لهؤلاء بالنباء فوق أرض غير صالحة للبناء أو بدون دراسة معمقة للأرضية التي تم البناء فوقها

هذا وقد رفع النائب البرلماني عن جرسيف بعزيز سعيد سؤال كيابيا إلى رئيس مجلس النواب في الموضوع موجه إلى وزارة الداخلية

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *