الجمعية العامة للامم المتحدة تتبنى مسام اليوم الجمعة قرارا يدعو الى وقف فوري لاطلاق النار في سوريا

الجمعية العامة للامم المتحدة تتبنى مسام اليوم الجمعة قرارا يدعو الى وقف فوري لاطلاق النار في سوريا

فرانس برس

تبنت الجمعية العامة للامم المتحدة اليوم الجمعة باكثرية كبيرة قرارا يطلب وقفا فوريا لاطلاق النار في سوريا وتسليم مساعدات انسانية بشكل عاجل، فيما تشن القوات السورية هجوما جديدا على حلب.

وتم تبني القرار غير الملزم الذي عرضته كندا ب122 صوتا مؤيدا مقابل 13 رافضا، بينها روسيا وايران والصين، في الجمعية التي تضم 193 دولة، مع امتناع 36 عن التصويت.

وتزامن التصويت مع استئناف القوات السورية الغارات الجوية على حلب فيما تحدثت الامم المتحدة عن فقدان اثر مئات الرجال بعد خروجهم من الاحياء الشرقية وانتقالهم الى الاحياء الغربية حيث السيطرة للقوات الحكومية.

قالت السفيرة الاميركية في الامم المتحدة سامنثا باور للجمعية قبل التصويت "هذا التصويت من اجل القول لروسيا و(الرئيس السوري بشار) الاسد ان يوقفا المجزرة (…) ومن اجل الدفاع عن المبادئ الاساسية حول سلوك الدول حتى في زمن الحرب".

وطالبت باور سوريا وحلفاءها باتاحة خروج المدنيين من شرق حلب وتوفير مخرج امن من المدينة لمسلحي الفصائل، مضيفة "لا ترسلوهم الى التعذيب في سجون النظام".

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.