الجديدة.. فوضى احتلال الملك العمومي بكورنيش و شاطئ الجديدة و الجهات المسؤولة تتفرج

الجديدة.. فوضى احتلال الملك العمومي بكورنيش و شاطئ الجديدة و  الجهات المسؤولة تتفرج
لحسن مرزوق

تشهد مدينة الجديدة في الآونة الأخيرة ظواهر عديدة سلبية أهمها، الاستغلال العشوائي للملك العمومي، مما يزيد الوضع تفاقما بشكل لافت خلال فصل الصيف، حيث احتلت المحلات التجارية و المقاهي و الأكشاك بشكل استفزازي العديد من شوارع المدينة، من بينها شارع الزرقطوني، أحد شرايين المدينة الرئيسية، إلى جانب شوارع: محمد الخامس، ومحمد السادس، وساحة الحنصالي..

لكن الوضع الأكثر إثارة للجدل كان على كورنيش و شاطئ الجديدة، حيث انتشرت الأكشاك التجارية كالفطر، مما أثر سلبا على جمالية الشاطئ الذي تحول إلى ما يشبه السوق الأسبوعي.

 هذا المشهد غير المألوف أثار استياء سكان المدينة و زوارها..

السلطات المحلية و المجلس الجماعي مسؤولان عن حماية الملك العمومي وضمان جمالية سير آمن لزواره فوق الأرصفة العمومية التي أصبحت ملكية خاصة لبعض الأكشاك والمقاهي.

السلع والوجبات المقدمة في بعين المكان غالبا ما تفتقر إلى الجودة المطلوبة، خاصة الأكلات الخفيفة والمأكولات المقلية مثل البطاطس والإسفنج، التي لا تخضع للرقابة ولا تتوفر فيها شروط النظافة و كذا غياب الربط بالماء، مما يشكل خطرا على صحة المستهلكين في غياب حملات مراقبة من مسؤولي حفظ الصحة وزجر الغش.

كما تعتبر مصدر تهديد لسلامة رواد الشاطئ، نظرا لاعتمادها على قنينات غازية لتحضير المأكولات والوجبات السريعة..

عملية الربط الكهربائي لبعض الأكشاك تمت دون مراعاة شروط السلامة، مما يشكل خطرا على المارة، خاصة الأطفال، حيث تظهر الأسلاك الكهربائية عارية و بشكل عشوائي موضوعة عبر حائط كورنيش مدينة الجديدة، و هو ما اعتبره العديد تهديدات لحياتهم، و قد لوحظ العديد من الأعمدة الكهربائية القريبة من الأكشاك أن أسلاكها تشكل خطرا على حياة المصطافين؟؟

يجب التدخل بالصرامة المطلوبة لوقف احتلال أصحاب المظلات الشمسية الشاطئ بشكل عشوائي وفوضي ومنع المصطافين من الاستفادة من الحصول على أماكن بالشاطئ.

ينبغي على الجهات المسؤولة التدخل العاجل لضمان احترام الملك العمومي والحفاظ على سلامة وصحة المواطنين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *