الجديدة/سيدي اسماعيل: انعدام الأمن المروري وسط المركز في غياب تام للدرك

الجديدة/سيدي اسماعيل: انعدام الأمن المروري وسط المركز في غياب تام للدرك
صورة حديثة وسط مركز سيدي اسماعيل الطريق محبوس بكامله والوقوف والسير في الإتجاه ممنوع

عبد اللطيف.م

يشهد مركز سيدي اسماعيل التابع لإقليم الجديدة فوضى مرورية عارمة إلى حد الفلتان المروري..

مركز سيدي اسماعيل تمر فيه أحيانا أوقاتا عصيبة على السائقين، هذا المركز الذي يعرف حركة مرورية كبيرة نظرا لموقعه الإستراتيجي ولأنه نقطة تقاطع مروري بين الجنوب مع الشمال على الطريق الوطنية رقم 1 ، إلا أن مركز الدرك الملكي المتواجد بسيدي اسماعيل كأنه غير موجود وغير معني بالفوضى المرورية التي تقع داخل المركز وفي جنباته محدثة بذلك عرقلة مرورية حقيقة يتضرر منها السائقون كل ساعة، في غياب أدنى التفاتة من المسؤولين على تسهيل حركة السير

أما بخصوص الوقوف والتوقف في الأماكن الممنوعة والوقوف في الإتجاه المعاكس وفوق الرصيف فأصبحت قاعدة عامة، وليس استثناء، دون أدنى تدخل من مركز الدرك الذي تعتبر هذه الأشياء من أولوياته ( انظروا الصور رفقته )

والغريب في الأمر، أن هذا المركز ينشئ ولسنوات سد على الطريق الوطنية رقم واحدة كليومترات من سيدي اسماعيل في اتجاه الجديدة وفي مكان أقل ما يقال عنه ومما يدع مجالا للشك أنه لتصيد السائقين، مع العلم أن ذلك المكان لايعرف أدنى عرقلة مرورية، في حين أن الفوضى المرورية بجانب مركز الدرك وتبعد عنه أمتار قليلة، فهو غير معني بها ، مما يطرح أكثر من علامة استفهام، هل فعلا ذلك السد من أجل ضبط حركة المرور؟

فهل سيتدخل المعنيون بالأمر والمسؤولون عن هذا المركز لوقف هذا العبث وحث الدرك على القيام بواجبه أم أن السائقين سيظلون عرضة للامبالاة وتظل الفوضى سائدة؟ وإلى متى؟
13 002 a0222

11 231 311a9
الوقوف فوق الرصيف والوقوف والتوقف لغلق الطريق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *