الجديدة.. أوراش البناء وسط السكان دون احترام شروط السلامة والسلطة المحلية غائبة

الجديدة.. أوراش البناء وسط السكان دون احترام شروط السلامة والسلطة المحلية غائبة

لحسن مرزوق

عرفت زنقة جولفيرن المعروفة  لدى ساكنة الجديدة ب “درب الضاية” خلال  الأسبوع المنصرم ، حادثا مأساويا تمثل في  إصابة عامل البناء بجروح متفاوتة الخطورة و كسور على مستوى الرجلين 

و وجد أبناء الحي صعوبة في إنقاذه من تحت الحجارة  و إخراجه منها، و تم نقله عبر سيارة الاسعاف إلى مستشفى محمد الخامس بالجديدة من أجل تلقي الإسعافات الضرورية في غياب تام لرجال الأمن و ذلك من أجل فتح تحقيق في الموضوع . 

هذا  الحادث وقع  في حدود الساعة الثالثة ونصف من زوال يوم السبت 24 مارس  ، حيث كان  العامل المصاب إلى جانب عمال آخرين  يشتغلون معه  في عملية هدم منزل قديم بهذا الحي ،وفجأة سقط عليه سقف المنزل دون أخذ اللإحتياطات  اللازمة.

واحتج العديد من ساكنة الحي على الطريقة التي يتم بها هدم المنزل القديم دون الأخد الإحتياطات اللازمة كوضع حواجز.. مما جعل سكان الحي متخوفون من سقوط  الحجارة فوقهم خصوصا أطفال الحي الذين يلعبون بالقرب من المنزل ، و بعض أصحاب  المنازل  المجاورة متخوفون من أن يطال منازلهم شقوق التي هي بدورها قديمة البناء.

إن ما يتم الوقوف عليه بمدينة الجديدة وجود اوراش البناء يتعمد أصحابها الى عدم وضع حواجز واقية أو إشعار بوجود عملية البناء ، و منهم من قام بعملية حفر البقعة خصوصا بحي السلام و النجد  و ترك الحال كما عليه ، دون أن يكثري بخطورة   ذلك أو سقوط   أي شخص في تلك الحفر .

هذا الحادث و غيره هي رسالة للمجلس الجماعي وللسلطات المحلية خاصة جانب اتخاذ الإحتياطات اللازمة واحترام مراقبة السلامة و شروط عملية  الهدم والبناء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *