الأمين العام لحزب الإستقلال: أي تنازل سيكون خيانة للشعب وللاستقلاليين

الأمين العام لحزب الإستقلال: أي تنازل سيكون خيانة للشعب وللاستقلاليين

bilakoyoud.com

في إطار الندوة التي نظمتها الجمعية المغربية للمستشارين الإستقلاليين برئاسة الأمين العام لحزب الإستقلال تحت عنوان : " التدبير الجماعي بين الواقع المشهود والإصلاح المنشود" بقاعة البلدية بالجديدة  25/02/2017 والتي حضرها كل من الأستاذ عبد الله البقالي عضو اللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال ورئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر المقبل أواخر شهر مارس والأستاذ الكيحل منسق جهة الدار البيضاء سطات والمفتش الإقليمي لحزب الإستقلال الحاج أحمد الحمولي ورئيس المجلس البلدي للجديدة الحاج جمال بنربيعة وعدد من البرلمانيين والمسشتارين الإستقلاليين… وفي مداخلة الأمين العام لحزب الإستقلال, أكد على أن البلاد لابد أن تسير في اتجاه الديمقراطية رغم كيد الكائدين وأن الحزب لايزال متشبثا بقرا ر المجلس الوطني .. وأن الهدف ليس المشاركة في الحكومة بل الحفاظ على الوطن واستقراره والقضايا التي تهم المواطن المغربي والشأن العام كما أن احترام إرادة المواطن المغربي والحفاظ على أصواته يعتبر أولوية..

ونبه إلى أن المؤتمر المقبل للحزب سيحدد من هم الإستقلاليون الحقيقيون الذين يحافظون على ثوابت الأمة التي هي : المليكة الدستورية, الإسلام, و الوحدة الترابية, والديمقراطية, وأضاف الأمين العام , أن الإشاعات التي أطلقها البعض والتي مفادها أن الأمين العام سيتنازل أو يتم الضغط عليه.. فإنها مجرد إشاعات لا أساس لها.. واعتبر أن أي  تنازل سيكون خيانة للشعب وللاستقلاليين…

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.