استقالة وزير الدفاع الأمريكي ماتيس لاختلافه مع سياسات ترامب

استقالة وزير الدفاع الأمريكي ماتيس لاختلافه مع سياسات ترامب

واشنطن (رويترز) – أعلن وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس فجأة استقالته يوم الخميس إثر اختلافه مع الرئيس دونالد ترامب في السياسات الخارجية، وذلك بعد يوم واحد من قرار ترامب سحب قواته بالكامل من سوريا.

وأعلن ماتيس عن اعتزامه الاستقالة في خطاب صريح لترامب تحدث فيه عن تزايد الشقاق بينهما وينتقد ضمنا عدم اكتراث ترامب بأقرب حلفاء أمريكا. وأذاع ماتيس فحوى الخطاب بعد اجتماع مباشر مع ترامب تحدث فيه الاثنان عن اختلاف الرؤى بينهما حسبما ذكر مسؤول كبير بالبيت الأبيض.

وكتب ماتيس في الخطاب ”ولأنه من حقكم أن يكون لديكم وزير دفاع له رؤى أكثر تقاربا مع رؤاكم في هذه الموضوعات وغيرها، فأعتقد أن من المناسب لي التنحي عن منصبي“.

وقال مسؤولون أمريكيون إن الاستقالة لم تكن بإملاء من ترامب.

كان ترامب قد أعلن يوم الأربعاء أنه سيسحب قواته من سوريا، في قرار يمثل تحولا في السياسة الأمريكية بالمنطقة. ويوم الخميس، قال مسؤولون إنه يبحث إصدار أمر بسحب أعداد كبيرة من القوات الأمريكية من الحرب الدائرة منذ 17 عاما في أفغانستان، وهو ما يمثل تحديا جديدا لماتيس.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.