إقليم بولمان .. مواطنون متضررون يناشدون وزارة الداخلية بفتح تحقيق حول أراضي الجموع

إقليم بولمان .. مواطنون متضررون يناشدون وزارة الداخلية بفتح تحقيق  حول أراضي الجموع

أوطاط الحاج : محمد الحمراوي

يشتكي مواطنون من أوطاط الحاج إقليم بولمان والمتضررون من التوزيع غير العادل لأراضي الجموع من الصمت المريب للسلطة المحلية وعلى رأسهم عامل الإقليم ،

وقد تم توقيع محضر اتفاق يوم الجمعة 14 ابريل 2017 بمقر جماعة تيساف التابعة لقيادة أوطاط الحاج بحضور نواب أراضي الجموع وأعوان السلطة المحلية وأعيان القبيلة

هذا المحضر الذي بموجبه تم الإتفاق والتراضي على تخصص مساحة 5000 متر مربع للجمعيات والتعاونيات النسوية ، ثم مساحة 1500 متر مربع لتشييد مرافق عمومية، الشيء الذي لم يحصل على أرض الواقع سوى وعود تبخرت مع توالي الشهور، ليستفيق ذوو الحقوق ضحايا سوء التوزيع على صدمة تتجلى في تخصيص مساحة 2500 متر مربع من الجزء المخصص لفخدة الشواقرية والذي يضم 30 متر على الطريق الوطنية رقم 15 ثم83 متر في اتجاه الشرق لفائدة ثماني أشخاص توفي منهم البعض وتركوا أبناء وعائلات يعتصرون الآلالم لسوء التوزيع الغير العادل بعدما استفاد أحد نواب أراضي الجموع من مساحة ناهزت 2500 متر، كما تعرض العنصر النسوي عموما إلى الإقصاء بما فيهم نسوة أرامل

هذا وقد استفاد نفس النائب من أراضي أخرى تتواجد بما يسمى : لمخينزة ثم سهب الغزال وأيضا بلكردان و الجرف الأحمر بالإضافة إلى المنطقة المسماة -السحمة- حسب ما صرح به المتضررين .

ويناشد المواطنون ذوي الحقوق ضحايا سوء ” توزيع ” أراضي الجموع قبيلة الطوال وزارة الداخلية والعامل الإقليمي إرسال لجنة للتحقيق والقوف عن مدى احترام الأعراف والقوانين الجاري بها العمل في هذا الشأن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.