إفران .. مطالب برفع أعداد الممنوحين من التلاميذ نظرا لوعورة المسالك وبرودة الطقس

إفران .. مطالب برفع أعداد الممنوحين من التلاميذ نظرا لوعورة المسالك وبرودة الطقس

محمد الخولاني

مافتئ  أباء وأولياء التلاميذ بإقليم إفران يطالبون بالرفع من حصة المنح وأعداد الممنوحين لفائدة المتعلمين الذين يتابعون دراستهم بالثانويات الإعدادية والتأهيلية بمختلف الجماعات الترابية بالإقليم ،

إذ بعضها يتوفر على داخليات لإيواء المتمدرسين وأخرى في طور الإنجاز أو الدراسة. ونظرا لوعورة المسالك الطرقية وغيابها في بعض التجمعات السكنية إضافة إلى  عوامل الطقس وكثرة التساقطات والثلجية منها ، والتي تعزل بعض المداشر والقرى بل حتى بعض الجماعات في بعض الأحيان مما يحول دون وصول التلاميذ إلى  المؤسسات التعليمية ، وإن كانت الجهود تبذل من أجل توفير النقل المدرسي وتمكين بعض التلاميذ من الدراجات ، كل ذلك لا يجدي نفعا في فصل الشتاء ، و في ظل التساقطات الغزيرة التي تشهدها المنطقة مع برودة الطقس وتدني درجة الحرارة إلى ما تحت الصفر بكثير.

 ويبقى الحل الأنسب هو الزيادة في حصص المنح للرفع من عدد الممنوحين لمواجهة الهدر المدرسي والتوقيت الزمني للدراسة.

ويذكر أن نسبة الممنوحين بالأسلاك الاعدادية والثانوية  بالإقليم لا تتعدى 74 في المائة مما يحرم العديد من التلاميذ من الاستفادة من المنحة علما أن شريحة هامة من ساكنة الإقليم من ذوي الدخل المحدود  والمتوسط في أحسن الحالات ، فهل من استجابة  لهذا الملتمس الذي سيثلج صدور الجميع ويساهم بالتالي  في تشجيع التمدرس 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.