إفران/جماعة ضاية عوا :مسيرة لعشرات المواطنين مؤخرا للمطالبة بتوفير الحاجيات الضرورية

إفران/جماعة ضاية عوا :مسيرة لعشرات المواطنين مؤخرا  للمطالبة بتوفير الحاجيات الضرورية


إفران: محمد الخولاني

 نظمت مجموعة من المواطنين مؤخرا مسيرة على الاقدام نحو  ولاية فاس وتم اعتراض سبيلها  كل من السلطات الترابية والأمنية لثنيهم  والعدول عنها بعد ان رفضوا التحاور مع باشا المدينة بدعوى الوعود التي لم تتحقق على ارض الواقع معتبرين ذلك مجرد مسكنات  فقط مما جعلهم يطالبون بالحوار مع عامل الاقليم الذي استجاب واستمع الى  مطالبهم عبر ممثليهم وتتجلى هذه المطالب في توفير الطرقات وإصلاح بعضها التي تعج بالحفر اضافة الى كهربة بعض التجمعات السكنية المتواجدة بالقرب من الجماعة القروية ، هذه الاخيرة يوجد رئيسها وبعض الاعضاء في حالة شرود  لا يسمعون شكاوي المواطنين، ولا إلى همومهم ومشاكلهم..

 كما يطالب هؤلاء  بتوفير  ماء الشرب  بالسوق الاسبوعي وتعيين طبيب او تقني بيطري  لفحص الذبائح وختمها بالمجزرة اضافة الى  ان المنطقة في حاجة الى التغطية الهاتفية، وإصلاح بعض المؤسسات التعليمية وتعبيد الطريق الرابطة بين ضاية عوا وايموزار وتوسيعها اذ يجد السائقون صعوبة في المرور منها بسبب الحالة المزرية التي توجد عليها، كما ان الجماعة تحجب الانارة بالشارع الرئيسي بايت يدير والذي تتواجد به الاعدادية ودار الطالب والمكتبة والقيادة والمتاجر، حيث يعم ظلام دامس على طول الشارع..

فهل يستجيب الرئيس لمطالب الساكنة؟  وان كانت الجماعة  تعد من بين الجماعات الفقيرة لكن بالبحث عن الموارد وتعزيز المداخيل خاصة وان الجماعة تعرف نشاطا اقتصاديا بفضل الشركات والضيعات الفلاحية وتربية المواشي وتمتلك مؤهلات طبيعية هامة من ضايات وغابات ومناظر خلابة تحتاج الى توفير البنيات التحتية لتشجيع السياحة كإقامة مخيم قروي وأنشطة اخرى تستقطب السائح وتستهوي الزائر وتقليص  من الاعتماد المخصص للبنزين خاصة وان الجماعة لا تتوفر على سيارات كثيرة..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *