اتحاد طنجة يتعاقد مع الإطار الوطني بادو الزاكي لموسمين

تعاقد فريق اتحاد طنجة لكرة القدم بشكل رسمي مع الإطار الوطني بادو الزاكي لموسمين، خلفا للمدرب الجزائري عبد الحق بن شيخة الذي فسخ عقده مع الفريق بالتراضي بعد الخروج من منافسات كأس الكونفدرالية الافريقية. وذكر الموقع الرسمي "لفارس البوغاز أنه "سيعلن عن باقي تفاصيل هذا التعاقد في ندوة صحفية سيحدد تاريخ وموعد انعقادها لاحقا".
 وسبق لبادو الزاكي الذي أشرف مؤخرا على تدريب فريق شباب بلوزداد الجزائري، أن قاد المنتخب الوطني المغربي مرتين، وبلغ معه المباراة النهائية لكأس إفريقيا 2004، ودرب العديد من الأندية الوطنية كالوداد البضاوي، واتحاد الفتح الرياضي، والنادي القنيطري، وأولمبيك آسفي.

 

بلاقيود بلاقيود بلاقيود بلاقيود

فريق الوداد البيضاوي يحرز اللقب قبل انتهاء البطولة بدورتين إثر فوزه على مضيفه أولمبيك آسفي بهدفين لواحد

 أحرز فريق الوداد البيضاوي لقب البطولة الوطنية الاحترافية اتصالات المغرب لكرة القدم للموسم الرياضي 2016-2017، بعد تفوقه على مضيفه أولمبيك آسفي بهدفين لواحد في المباراة المؤجلة عن الدورة الثامنة والعشرين، التي جمعت بينهما اليوم الأربعاء على أرضية الملعب البلدي لآسفي.
وسجل هدفي فريق "القلعة الحمراء" كل من وليام جيبور (د33) و صلاح الدين السعيدي (د50)، فيما وقع هدف الفريق المسفيوي عميد الفريق المهدي النملي في الديقة 27 من ضربة جزاء . وكان فريق "القلعة الحمراء"، الذي يعود آخر تتويج له بلقب البطولة الوطنية إلى الموسم الرياضي 2014-2015، في حاجة إلى الانتصار لإعلانه رسميا بطلا للموسم الرياضي 2016-2017، قبل دورتين من انتهاء البطولة، محرزا بذلك لقبه التاسع عشر في مشواره الرياضي منذ سنة 1948، حيث سبق له أن فاز بخمسة ألقاب قبل تأسيس الجامعة (1948 و1949 و1950 و1951 و1955) وأربعة عشر لقبا منذ تأسيس الجامعة سنوات 57 و66 و69 و76 و77 و78 و86 و90 و91 و1993 و2006 و2010 و2015 و2017. 

بلاقيود

ريال مدريد يسحق اشبيلية ويقترب من لقب الدوري الاسباني, وبرشلونة يتفوق على لاس بالماس

رونالدو لاعب ريال مدريد يحتفل بتسجيل هدف في اشبيلية خلال مباراة الفريقين بدوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم يوم الاحد. تصوير:  رويترز.

أحرز كريستيانو رونالدو هدفه 400 مع ريال مدريد ليقترب فريق المدرب زين الدين زيدان من لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم للمرة الأولى منذ 2012 بعد فوز كبير 4-1 على اشبيلية اليوم الأحد بينما هز نيمار الشباك ثلاث مرات في فوز برشلونة 4-1 على لاس بالماس.

ويملك ريال مدريد وبرشلونة 87 نقطة لكل منهما لكن الأخير يتفوق في المواجهات المباشرة بينما يملك ريال مدريد مباراة مؤجلة مع سيلتا فيجو ستقام يوم الأربعاء ويحتاج إلى أربع نقاط من اخر مباراتين ليفوز باللقب.
ووضع المدافع ناتشو فرنانديز ريال مدريد في المقدمة بعد عشر دقائق بعد تنفيذ سريع لركلة حرة أثناء استعداد لاعبي اشبيلية للوقوف في حائط دفاعي.
ووصل رونالدو إلى هدفه 400 في الدقيقة 23 من مدى قريب ثم أضاف هدفا اخر ليعيد التقدم لريال مدريد بفارق هدفين في الدقيقة 78 بتسديدة رائعة من داخل منطقة الجزاء بعدما قلص ستيفان يوفيتيتش الفارق لاشبيلية في بداية الشوط الثاني.
وأضاف توني كروس الهدف الرابع في الدقيقة 84 ليفوز ريال مدريد في اخر مباراة على ملعبه هذا الموسم قبل أن يواجه يوفنتوس في نهائي دوري أبطال اوروبا. ويمكن لريال حصد ثنائية الدوري وكأس اوروبا للمرة الأولى منذ 1958.
وفي جزر الكناري لعب لويس سواريز تمريرة رائعة إلى نيمار ليفتتح التسجيل لبرشلونة في الدقيقة 25 ثم استلم مهاجم اوروجواي تمريرة من اللاعب البرازيلي وسدد من فوق الحارس خابي باراس بعد ذلك بدقيقتين.
وقلص بيدرو بيجاس الفارق لصاحب الأرض في الدقيقة 63 بعد تمريرة عرضية من كيفن برينس بواتنج لكن نيمار سجل هدفين متتاليين لبرشلونة في الدقيقتين 67 و71 من مدى قريب.

بلاقيود

ريال يطيح بأتليتيكو مجددا ويواجه يوفنتوس في نهائي دوري الأبطال

رويترز : أحبط إيسكو انتفاضة أتليتيكو مدريد ليقود ريال مدريد لمواجهة يوفنتوس في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم رغم الخسارة 2-1 في ملعب جاره اليوم الأربعاء.
واستفاد ريال من فوزه 3-صفر في ذهاب قبل النهائي بملعبه سانتياجو برنابيو ليتفوق 4-2 في مجموع المباراتين ويواصل سعيه لتحقيق اللقب للمرة الثانية على التوالي.
وسيكون فريق المدرب زين الدين زيدان أول فريق يحتفظ باللقب إذا تغلب على يوفنتوس في المباراة النهائية في كارديف يوم الثالث من يونيو حزيران المقبل.
بدأ أتليتيكو، وصيف البطل في النسخة الماضية، اللقاء بقوة وسجل هدفين في أول 16 دقيقة عبر ساؤول نيجيز وأنطوان جريزمان من ركلة جزاء.
لكن إيسكو قلص الفارق قبل نهاية الشوط الأول بعد مجهود رائع من كريم بنزيمة ليقضي على آمال أتليتيكو.
وأطاح ريال بأتليتيكو من دوري الأبطال للمرة الرابعة على التوالي وتفوق عليه في نهائي 2014 و2016.
كانت الأجواء حماسية في آخر مباراة بدوري الأبطال على ملعب فيسنتي كالديرون قبل انتقال أتليتيكو إلى استاد جديد لكن فريق المدرب دييجو سيميوني فشل في إنهاء عقدة الريال في المسابقة القارية الكبرى.
تقدم ساؤول لأصحاب الضيافة من ضربة رأس بعد ركلة ركنية نفذها كوكي في الدقيقة 12.
وبدا أن حلم الانتفاضة قد يتحقق عندما ضاعف جريزمان التقدم من علامة الجزاء بعد أربع دقائق بعدما ارتكب رفائيل فاران مخالفة ضد فرناندو توريس.
لكن ريال تماسك حتى نجح في تسجيل هدف عبر إيسكو الذي تابع تسديدة توني كروس المرتدة من الحارس يان أوبلاك في الدقيقة 42 لكن الفضل الأكبر في الهدف يرجع إلى بنزيمة الذي تجاوز ثلاثة من لاعبي أتليتيكو خلال الهجمة.
وواصل أتليتيكو الضغط طمعا في توسيع الفارق لكن حارس ريال كيلور نافاس أنقذ فرصة مزدوجة خطيرة ليحرم يانيك كاراسكو وكيفن جاميرو من هز شباكه.
وألغى الحكم هدفا لكريستيانو رونالدو بداعي التسلل كاد يدرك منه التعادل وحافظ ريال على هدوئه فيما تبقى من اللقاء ليمضي في طريقه نحو تحقيق اللقب للمرة 12 في تاريخه. 

بلاقيود

بثلاثية رونالدو.. ريال مدريد يقترب من نهائي أبطال أوروبا

لقطة من مبارة يوم الثلاثاء

الأناضول : اقترب فريق ريال مدريد الإسباني، اليوم الثلاثاء، خطوة من التأهل إلى المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم
وتغلب ريال مدريد على ضيفه ومواطنه أتليتكو مدريد بثلاثة أهداف دون رد في ذهاب المربع الذهبي للبطولة القارية، والتي أقيمت على ملعب "سانتياغو بيرنابيو". 
وبذلك، يكفي الريال الفوز أو التعادل بأي نتيجة أو الهزيمة بفارق ثلاثة أهداف في لقاء الإياب الأسبوع المقبل على ملعب "فينسنتي كالديرون" للتأهل إلى النهائي القاري
وجاءت بداية المباراة سريعة من جانب لاعبي الفريقين، وإن كانت السيطرة الفعلية من جانب الريال حيث أضاع لاعبوه أكثر من فرصة للتسجيل
وشهدت الدقيقة العاشرة هدف التقدم للريال عن طريق البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه في الشباك
وبعدها كثف لاعبو أتليتكو مدريد من هجماتهم في رحلة بحث عن التعادل لكن دون جدوى، لينتهي الشوط الأول بتقدم الملكي بهدف نظيف
وزادت الإثارة في شوط المباراة الثاني عن سابقه، ففي الوقت الذي بحث فيه أتليتكو مدريد عن هدف التعادل، كثف لاعبو الريال من هجماتهم في محاولة لمضاعفة النتيجة
ومع حلول الدقيقة 73 أضاف رونالدو الهدف الثاني له ولفريقه عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها قوية في الشباك.
وجاءت الدقيقة 86 لتشهد معها الهدف الثالث للملكي عندما تهيأت الكرة إلى رونالدو داخل منطقة الجزاء سددها أرضية زاحفة في المرمى لتنتهي المباراة بفوز الريال بثلاثية نظيفة

بلا قيود

ثنائية سواريز تبقي برشلونة في الصدارة.. وهدف مارسيلو المتأخر ينقذ

لويس سواريز لاعب برشلونة يسجل هدفا في مرمى اسبانيول في مباراتهما في دوري الدرجة الأولى الأسباني لكرة القدم يوم السبت. تصوير  - رويترز.

 رويترز : نجح برشلونة في اختبار صعب خارج ملعبه أمام غريمه المحلي اسبانيول وفاز 3-صفر ليتشبث بتفوقه البسيط في صدارة دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم بعد تغلب غريمه ريال مدريد 2-1 على بلنسية في وقت سابق اليوم السبت.

وانتصر برشلونة بفضل هدفين حاسمين من لويس سواريز وآخر سجله ايفان راكيتيتش عقب انطلاقة رائعة من ليونيل ميسي.
واستغل سواريز تمريرة كارثية للوراء من خوسيه مانويل خورادو ليفتتح التسجيل في الدقيقة 50 وأكد راكيتيتش الانتصار في الدقيقة 76 بعد أن سدد بباطن قدمه في الشباك عقب تمريرة من ميسي بعدما انطلق اللاعب الارجنتيني وسط دفاع الفريق صاحب الأرض.
واستفاد سواريز، الذي فشل في هز الشباك في اخر خمس مباريات بجميع المسابقات، من خطأ آخر لدفاع اسبانيول وسجل من مدى قريب في الدقيقة 87.
وكان برشلونة تحت ضغط من أجل الفوز بعد انتصار ريال على بلنسية ليصعد للصدارة مؤقتا وواجه حامل اللقب متاعب مبكرة عندما انطلق خورادو بسهولة داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد خارج المرمى.
وبدأ التنظيم الجيد لاسبانيول في الانهيار عندما أهدى خورادو الكرة إلى سواريز الذي وضعها في شباك حارس ريال السابق دييجو لوبيز بدون عناء ليمهد طريق الانتصار أمام برشلونة.
ويتصدر برشلونة الترتيب برصيد 81 نقطة لتفوقه في المواجهات المباشرة ضد ريال الذي يملك أيضا 81 نقطة وتتبقى له مباراة.

ولعب مارسيلو دور المنقذ في ريال مدريد بعد أربع دقائق من استقبال فريقه لهدف التعادل من بلنسية عن طريق داني باريخو الذي كان سيوجه لطمة قوية لآماله في أول لقب منذ 2012.
وأحرز كريستيانو رونالدو هدفه الأول في خمس مباريات بالدوري ليضع ريال في المقدمة في الدقيقة 27 لكن في الشوط الثاني أضاع ركلة جزاء أنقذها الحارس دييجو الفيس الذي تصدى بذلك لسادس ركلة جزاء هذا الموسم وهو رقم قياسي في الدوري.
وسبب بلنسية ازعاجا لريال عندما سدد سانتي مينا في إطار المرمى في الدقيقة الأولى وتعادل الضيوف في الدقيقة 82 بتسديدة رائعة من ركلة حرة نفذها باريخو لاعب أكاديمية ريال السابق الذي أعاق لوكا مودريتش في ركلة الجزاء المحتسبة لأصحاب الأرض.

وسجل مارسيلو هدف الانتصار على الفور بعدما انطلق لداخل الملعب من اليسار قبل أن يسدد بقدمه اليمنى الأضعف في شباك الفيس ليستفيد ريال في صراعه على اللقب من هدف حاسم آخر في اللحظات الأخيرة.

بلا قيود

 

إستوديو بلاقيود