بثلاثية في مرمى ليفربول.. ريال مدريد بطل أوروبا للمرة الثالثة عشرة



الأناضول: توّج ريال مدريد الإسباني، اليوم السبت، بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة الثالثة على التوالي والثالثة عشرة في تاريخه.

وتغلب ريال مدريد على ليفربول بثلاثة أهداف لهدف في المباراة النهائية التي أقيمت على الملعب الأولمبي في العاصمة الأوكرانية كييف.


جاءت بداية الشوط الأول سريعة من جانب ليفربول حيث أحكم لاعبوه السيطرة على وسط الملعب معتمدين على الثلاثي الهجومي المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني والبرازيلي روبيرتو فيرمينيو.

في المقابل، مال أداء الريال للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة مع تضييق الخناق على ثلاثي الهجوم الإنجليزي.

وتعمد راموس سحب ذراح صلاح في اشتراك بينهما، ليسقط النجم المصري على كتفه ويبدأ في الصراخ من الألم في الدقيقة 25.

وحاول صلاح، التحامل على الإصابة، لعدة دقائق، لكنه في النهاية سقط على الأرض من شدة الألم، ليتم استبداله في الدقيقة 30 بزميله آدم لالانا.

وبعدها بتسع دقائق تعرض داني كارفاخال لإصابة ليتم إجراء تغيير اضطراري بنزول ناتشو بدلًا منه.

ومع حلول الدقيقة 42 ألغى حكم اللقاء هدفًا للفرنسي كريم بنزيما لسقوطه في مصيدة التسلل، تلاها تصويبة أخرى مرت بجوار القائم الأيمن لحارس ليفربول لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، وإن كانت السيطرة من جانب الريال حيث بادر بإحراز التقدم عن طريق بنزيما في الدقيقة 51 إثر خطأ فادح من حارس ليفربول لوريس كاريوس.

ولم يمر على هدف التقدم طويلًا فبعدها بأربع دقائق أدرك ليفربول التعادل عبر ماني الذي تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها مباشرة في الشباك.

وأجرى الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني للريال تغييرًا هجوميًا بنزول الويلزي غاريث بيل بدلًا من إيسكو في الدقيقة 62.

ولم يمر على نزول بيل طويلًا ففي الدقيقة 65 أضاف الهدف الثاني للريال إثر مزدوجة خلفية في الشباك.

وكادت أن تشهد الدقيقة 70 هدف التعادل عندما سدد ماني كرة أرضية قوية اصطدمت بالقائم الأيمن للحارس الكوستاريكي كيلور نافاس.

وفي الوقت الذي بحث فيه ليفربول عن التعادل، جاءت الدقيقة 83 لتشهد معها رصاصة الرحمة لليفربول والهدف الثالث للريال عبر تسديدة بيل التي أخطأ الحارس كاريوس في تقدريها والإمساك بها لتسكن الشباك.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبي الفريقين، ليخرج ريال مدريد فائزًا باللقاء.

الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تقدم رسميا قميص المنتخب المغربي لمونديال روسيا 2018



الصخيرات – قدمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مساء اليوم الخميس بالصخيرات، بشكل رسمي، قميص أسود الأطلس لمونديال روسيا 2018، بحضور أعضاء المنتخب المغربي، ولجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب.

وتم تقديم القميصين الرسمي والاحتياطي للعناصر الوطنية من طرف لاعب شالكة 04 الألماني أمين حارث، ولاعب الجزيرة الإماراتي امبارك بوصوفة، وفيصل فجر لاعب خيتافي الإسباني، إضافة إلى بدلة حراس المرمى التي قدمها الثلاثي منير الكجوي المحمدي، وياسين بونو، وأحمد رضا التكناوتي.

وقال فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في كلمة بالمناسبة، إن هذه اللحظة جد معبرة، لأنها تأتي قبل ثلاثة أيام من سفر المنتخب الوطني لخوض نهائيات كأس العالم، معربا عن أمله في أن يكون أسود الأطلس في مستوى تطلعات كل الجماهير المغربية.

وأضاف لقجع أن المنتخب المغربي سيبدل كل ما في وسعه، من أجل القيام بواجب الدفاع عن القميص الوطني على أكمل وجه، وهو أقل شيء يمكن فعله اتجاه جماهير تحب وتعشق المنتخب الوطني المغربي.

من جهته، أوضح الناخب الوطني هيرفي رونار أن معسكر المنتخب المغربي تحضيرا لنهائيات كأس العالم انطلق اليوم، مشيرا إلى أن العناصر الوطنية ستستعد بشكل جيد كما عودتنا في جميع المنافسات السابقة، لكي تكون في كامل جاهزيتها خلال المونديال الروسي والدفاع عن الألوان المغربية. من جانبه، أكد المهدي بن عطية عميد أسود الأطلس أن جميع اللاعبين تحدوهم الرغبة والحافز لإسعاد الجماهير المغربية، وذلك بعد عدة سنوات من الانتظار، مسجلا أن جميع مكونات المنتخب المغربي ستبدل قصارى جهدها من أجل فريق يفتخر به الجميع.

ويبدأ منتخب المغرب مشواره في نهائيات مونديال روسيا بمباراة ضد منتخب إيران في 15 يونيو ثم ضد منتخب البرتغال بطل أوروبا يوم 20 يونيو، ومنتخب إسبانيا في 25 يونيو ، وذلك ضمن منافسات المجموعة الثانية.

الدفاع الحسني ينهزم بميدانه أمام مازيمبي الكونغولي بهدفين بدون مقابل و الوداد يفوز بميدانه على توغو بور الطوغولي بثلاثة أهداف للاشيء



 انهزم فريق الدفاع الحسني الجديدي بميدانه أمام مازيمبي الكونغولي بهدفين للاشيء، في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الثلاثاء، على أرضية ملعب العبدي بالجديدة، برسم منافسات المجموعة الثانية ضمن الجولة الثانية لمسابقة عصبة الأبطال الإفريقية.

وسجل هدفي مازيمبي بين مالونغو (د52)، وعبدولاي سيسوكو (د55).

وبات فريق الدفاع الحسني الجديدي، بعد هذه الهزيمة، يحتل المركز الثالث برصيد نقطة واحدة، خلف المتصدر مازيمبي (6 نقاط)، ومولودية الجزائر (4 نقاط)، الذي تفوق عن المجموعة ذاتها مساء هذا اليوم، على مضيفه وفاق سطيف الجزائري.

وسيحل الفريق الجديدي في الجولة المقبلة، ضيفا على وفاق سطيف الجزائري، الذي يتذيل المجموعة بصفر نقطة. وكان “الفريق الدكالي” قد تعادل في المباراة الأولى التي جمعته بمولودية الجزائر على أرضية ملعب 5 جويليه بالجزائر العاصمة بهدف لمثله، فيما تفوق مازيمبي الكونغولي على وفاق سطيف الجزائري بأربعة أهداف لواحد.

في حين فاز فريق الوداد البيضاوي بميدانه على توغو بور الطوغولي بثلاثة أهداف للاشيء، في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الثلاثاء على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، وذلك برسم منافسات المجموعة الثالثة ضمن الجولة الثانية لمسابقة عصبة الأبطال الإفريقية لكرة القدم.

برشلونة يتلقى هزيمة مفاجئة ويفشل في إنهاء الليغا بدون هزيمة



الأناضول: تلقى فريق برشلونة، اليوم الأحد، هزيمة مفاجئة والأولى له في الموسم الحالي للدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا).

وخسر برشلونة من مضيفه ليفانتي بأربعة أهداف لخمسة في الجولة السابعة والثلاثين للمسابقة المحلية.

بادر ليفانتي بتسجيل هدفين عبر الغاني إيمانويل بواتينغ في الدقيقتين التاسعة و30، ليقلص على إثرها برشلونة النتيجة بتسجيله للهدف الأول عبر البرازيلي فيليبي كوتينيو.

ومع حلول الدقيقة 46 أضاف ليفانتي الهدف الثالث عبر المقدوني إينيس بردهي، وبعدها بثلاث دقائق أحرز بواتينغ الهدف الثالث له والرابع لفريقه.

وبات بواتينغ أول لاعب يسجل 3 أهداف في مباراة واحدة ضد برشلونة في "الليغا" منذ الأورغوياني دييغو فورلان في مايو/ أيار 2005.

وانهار برشلونة، ليستغل ليفانتي ذلك الأمر لصالحه ونجح بردهي في إضافة الهدف الثاني له والخامس لفريقه في الدقيقة 56.

بعدها استفاق لاعبو برشلونة، ونجح كوتينيو في تسجيل الهدفين الثاني والثالث له ولفريقه في الدقيقتين 59 و64.

وانتعشت آمال الفريق الكتالوني في إمكانية العودة لإحكام السيطرة على مجريات اللقاء، حيث جاءت الدقيقة 71 ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لبرشلونة نفذها الأورغوياني لويس سواريز في الشباك محرزًا الهدف الرابع.

وحاول لاعبو برشلونة إدراك التعادل في الدقائق المتبقية من اللقاء إلا أن جميع محاولاتهم باءت بالفشل.

بهذه النتيجة، تجمد رصيد برشلونة الفائز باللقب منذ جولات عند 90 نقطة في الصدارة، فيما ارتفع رصيد ليفانتي إلى 46 نقطة في المركز الخامس عشر.

بذلك، فشل برشلونة في تحقيق رقم قياسي بإنهاء الموسم الحالي لـ"الليغا" بدون هزيمة. 

حسنية جرسيف لألعاب القوى تنظم سباق العدو الريفي في نسخته الأولى



جرسيف: سعيد بوغالب

نظمت حسنية جرسيف لألعاب القوى صباح اليوم الأحد 13-05-2018 سباق العدو الريفي في نسخته الأولى ،بمناسبة الذكرى الخامسة عشر لميلاد ولي العهد بشراكة مع عمالة جرسيف ومديرية التربية الوطنية بالإقليم وبدعم من مندوبية الشبيبة والرياضة والمجلس الحضري..


وقام رجال من القوات المسلحة ورجال الشرطة بتأمين جوانب المكان الذي جرت فيه التظاهرة .

وقد أعطى الانطلاقة للسباق الحسن بالماحي عامل الإقليم مرفوقا بشخصيات مدنية وعسكرية.. ووزع ميداليات وكؤوس على بعض المتسابقين ،كما تسلم درعا تذكاريا من حسنية جرسيف لألعاب القوى

وقد اعتلى منصة التتويج العشرات من المتسابقين والمتسابقات وسلم لهم ميداليات وكؤوس اساتذة للتربية البدنية ومدربون ومهتمون بالرياضة وشخصيات من الإقليم .

تظاهرة نظمت صباح اليوم الأحد على الهواء الطلق بجانب مقر عمالة جرسيف بمشاركة مختلف الفئات العمرية وبحضور أولياء امورهم وجمهور مهم من متتبعي ألعاب القوى.


كما حضرت الوقاية المدنية والهلال الأحمر وكانت هناك تدخلات لإسعاف بعض الأطفال الذين أصابهم الإعياء والارهاق بسبب ارتفاع درجة الحرارة ، ولأن كثيرا من الأطفال جاؤوا من وسط المدينة الى مكان التظاهرة سيرًا على الأقدام لحوالي ثلاث كيلومترات وعادوا راجلين.

وفي حديث لمراسل بلا قيود مع المنظمين والمشاركات والمشاركين اتضح ان الجميع كانوا مبتهجين لهاته التظاهرة واتضح جليا ان الرياضة من اهم وسائل تربية المجتمع وتهذيب اخلاقه وبناء الانسان الذي يخدم الوطن ويعيش حياة طيبة بعيدة عن الانحراف وامراض العصر الكثيرة

وما أضفى على السباق رونقا خاصا هو حضور البطل هشام أمغار ابن جرسيف الحاصل على ألقاب وطنية ودولية في ألعاب القوى


الوداد البيضاوي يستفيد من تعادل اتحاد طنجة مع الدفاع الحسني الجديدي ويقترب من الصدارة

110 00 2b397
صورة من مباراة اليوم التي جمعت بين الدفاع واتحاد طنجة بملعب العبدي بالجديدة

عبد الحق البونعماني

شهد ملعب العبدي بالجديدة، الدورة 28 من البطولة الأحترافية لكرة القدم، بين فريقي الدفاع الحسني الجديدي، والفريق المتصدر للبطولة اتحاد طنجة، مباراة القمة بامتياز، حضرها جمهور غفير، انطلقت قوية تحت قيادة الحكم الدولي رضوان جيد، الدقائق الأولى عرفت صراعا قويا على وسط الميدان، إلا أن التدخلات العنيفة كادت أن تفسد المقابلة

الشوط الأول عرف تسجيل أول هدف للفريق المتصدر، الذي تمكن من شل هجومات الفريق الجديدي، وقبل نهاية الشوط الاول تمكن فريق الدفاع الحسني الجديدي من تسجيل هدف التعادل بواسطة اللاعب الزئبقي حميد أحداد،بداية الشوط الثاني تحركت الآلة الجديدية، لكن التسرع وغياب التركيز حال دون تحقيق الهدف، وللإشارة فقد عرفت المقابلة غياب أبرز نجوم الدفاع الحسني الجديدي، الهدهودي أبامعمر، انداي. ..مماحتم على المدرب طاليب البحث عن البدائل وتغير الخطة، لتنتهي المقابلة باقتسام النقط، وتتضاءل حظوظ الدفاع للفوز بالبطولة

هذه النتيجة جعلت فريق الوداد البيضاوي يقترب من صدارة ترتيب البطولة الاحترافية بعد فوزه مساء اليوم الأربعاء بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء على ضيفه حسنية أكادير بهدف للاشيء، مستفيدا من تعادل المتصدر اتحاد طنجة مع مضيفه الدفاع الحسني الجديدي بهدف لمثله، برسم منافسات الدورة ال28 لأندية القسم الأول .

إستوديو بلاقيود