المغرب يحتج رسميا أمام فيفا جراء الأخطاء التحكيمية ضده بالمونديال

بلا قيود


تصوير الأناضول

الأناضول: قدم الاتحاد المغربي لكرة القدم، الأربعاء، احتجاجا رسميا، للاتحاد الدولي للعبة "فيفا"، بسبب ما وصفه بـ"الأخطاء التحكيمية" التي ارتكبت ضد منتخب بلاده، في نهائيات كأس العالم لكرة القدم، التي تقام حاليا في روسيا، بحسب مصدر مسؤول.

وقال المسؤول بالاتحاد المغربي للأناضول، إن "المغرب بعث، الأربعاء، خطابا احتجاجيا، للفيفا، على الأخطاء التحكيمية الفادحة التي أثرت بشكل واضح في خروج المغرب من الدور الأول من مونديال روسيا".

وأضاف المسؤول، الذي رفض ذكر اسمه، لدواعي إدارية، لأنه غير مخول بالحديث للإعلام، أن "الاتحاد المغربي استند في خطابه، على عدد من الأشرطة والصور والشهادات التي توثق لهذه الأخطاء الفادحة، التي ذهب المنتخب الوطني ضحية لها، في مباريات المجموعة الثانية من المونديال".

وفي السياق ذاته، اطلع مراسل الأناضول، على الأشرطة الثمانية، التي بعثها الاتحاد المغربي للفيفا، والتي توثق لهذه الأخطاء التحكيمية، 5 منها من مباراة إسبانيا، والتي انتهت بالتعادل (2-2)، وثلاثة من مباراة البرتغال، التي انتهت بهزيمة المغرب (0-1).

وحتى الساعة 21.25 تغ لم تصدر أي إفادة رسمية من الاتحاد المغربي بخصوص ما ذكره المسؤول.

وعبرت الجماهير المغربية، عن غضبها الكبير، بعد خروج المنتخب المغربي من الدور الأول، لمونديال روسيا، بسبب "الأخطاء التحكيمية"، بالإضافة إلى تقنية "الفيديو" التي لم تستعمل في العديد من الحالات التي قالوا إنها كانت في صالح المغرب، بينما، استعملت، في حالاته أخرى ضده.

وسبق للمدرب الفرنسي، هيرفي رينارد، المدير الفني لمنتخب "أسود الأطلس"، أن انتقد بشكل مباشر قرارات الحكام الذين أداروا مباريات المغرب أمام إسبانيا والبرتغال، بعد أن رفضوا احتساب ضربتي جزاء أمام البرتغال، وواحدة أمام إسبانيا.

وخرج المنتخب المغربي، من الدور الأول لمونديال روسيا، بعد أن تذيل ترتيب المجموعة الثانية، إثر حصده لهزمتين اثنتين، (0-1) أمام إيران والبرتغال، وتعادل في المباراة الثالثة أمام إسبانيا (2-2).

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود