نقابة الصحافيين المغاربة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل تدعوا الصحافيين الي التصويت على لائحة حميد ساعدني ..لائحة ” حرية نزاهة .مهنية



في إطار التعبئة والاستعداد للمشاركة في الاستحقاقات الخاصة بانتخاب الصحفيين المهنيين وناشري الصحف أعضاء المجلس الوطني للصحافة و تنزيلا لمقتضيات القانون رقم 90.13 . عقد المكتب الوطني لنقابة الصحافيين المغاربة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل اجتماعا بداية الأسبوع بمدينة الدارالبيضاء تداول خلاله كل ما يتعلق بعملية انتخاب أعضاء المجلس الوطني للصحافة وخصوصا ما تمخض عن لقاء لجنة الإشراف المشتركة عن عملية إعداد انتخاب ممثلي الصحفيين المهنيين وناشري الصحف وفق القرار رقم1.18 الصادر بتاريخ 2 أبريل 2018 والخاص بتحديد كيفيات سير وتنظيم مراحل انتخاب أعضاء المجلس الوطني للصحافة

واطلع الزملاء على كل ما يرتبط بهذه الانتخابات ،وتم إعلان على التعبئة الشاملة على الصعيد الوطني للتصويت علي لائحة ” حرية، مهنية، نزاهة” الخاصة ”حميد سعدني” ، مع مطالبة جميع فروع النقابة الي التعبئة الشاملة وعقد لقاءات يومية من أجل الدعوة للمشاركة المكثفة في انتخابات المجلس الوطني للصحافة والاستعداد للتصويت علي اللائحة المشتركة يوم 22 يونيو 2019 . الفروع والتنسيقيات المعنية بعملية التعبئة : تطوان. الحسيمة تارجيست . الناظور .وجدة. مراكش. طنجة .الدارالبيضاء. الرباط . سيدي بنور. الجديدة. طانطان. لعيون. اسا الزاك. الدارالبيضاء. برشيد سطات . خريبكة . بني ملال خريبكة . داخلة. أكادير. مكناس فاس . بن سليمان محمدية

   لقد تم تشكيل تنسيقية مشتركة بين النقابتين دائمة مهمتها العمل على معالجة كل القضايا العالقة ومناقشة تعديل القانون الخاص بالمجلس الوطني للصحافة ومدونة الصحافة واحداث القانون الداخلي للمجلس الوطني للصحافة وتتبع سير أشغاله. و التأكيد على ضرورة تواجد تمثيلية لباقي العاملين وأصحاب المقاولات المهنية من خارج الصحافيين والناشرين في الولايات المقبلة

وإعادة النظر في الكوطة الممنوحة للناشرين مقارنة مع الصحافيين الذي يفوقونهم عددا

و أكد حميد سعدني على إعادة النظر في قانون الملائمة والشروط الخاصة بمدير النشر وتسوية كل المشاكل العالقة الخاصة بالمنابر الإعلامية وفق منظور تشاركي فيما بين النقابتين لخدمة مهنة الصحافة وحرية الإعلام .

البيطريون يؤكدون استعدادهم ل”التعاون بفعالية” مع مكتب السلامة الصحية من أجل نجاح خطة عمله المتعلقة بعيد الأضحى 1439



الرباط – عبر أعضاء المجلس الوطني للهيئة الوطنية للأطباء البيطريين عن استعدادهم”للتعاون بفعالية” مع المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لإنجاح خطة عمله الخاصة بعيد الأضحى 1439.

وذكر بلاغ لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات أنه وعيا بدورهم في حماية الصحة العامة والحيوانية، اجتمع هؤلاء الأعضاء بوزير الفلاحة والصيد البحري التنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، وبعد تبادل الآراء بشأن الأسباب الرئيسية التي أدت إلى اخضرار بعض أضاحي عيد الأضحى لسنة 1438، تعهدوا ب”مضاعفة الجهد خلال فترة العيد لتوعية الأطباء البيطريين بتكثيف التعاون مع مصالح المكتب الوطني للسلام الصحية للمنتجات الغذائية”.


وأضاف البلاغ أن هذا التحسيس سيتم عبر إبلاغ مصالح المكتب عن أي ممارسة غير قانونية فيما يتعلق باستخدام وتسويق الأدوية والمواد غير المصرح بها من جهة، وعن أي استخدام احتيالي لمخلفات الدجاج في تغذية الحيوانات المعدة للذبح بمناسبة عيد الأضحى من جهة أخرى.

كما التزم أعضاء الهيئة الوطنية للأطباء البياطرة بتوعية مربي المواشي بالانضمام لبرنامج الاستعداد لعيد الأضحى، الذي أطلقته لوزارة، لتعزيز الرقابة على استخدام وتتبع الأدوية البيطرية ودعوة الجمارك والسلطات المحلية لتعزيز مراقبة تسويق المواد المهربة وغير المصرح بها.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا الاجتماع، الذي خصص للتحضير لعيد الأضحى 1439، والذي حضره الكاتب العام للوزارة والمدير العام للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، كان فرصة لتبادل وجهات النظر حول الأسباب الرئيسية التي أدت إلى اخضرار الأضاحي في عيد الأضحى لسنة 1438، وعن الاستخدام المحتمل لمخلفات الدواجن في تغذية الأغنام والماعز والاستخدام غير المشروع لبعض مربي المواشي والوسطاء لمواد وأدوية غير مرخص باستعمالها لدى الحيوانات.


وأوضح البلاغ أنه تمت، على هامش هذا الاجتماع، مناقشة العديد من القضايا المتعلقة بالمهنة البيطرية، وتم عرضها على الوزير، الذي أكد لأعضاء للهيئة الوطنية للأطباء البيطريين دعمه، مضيف ا أنه تم الاتفاق، أيضا، على بدء نقاشات وبرامج للتبادل المنتظم لمعالجة الجوانب المتعلقة بتعزيز المهن البيطرية من أجل مواصلة الحماية الكاملة للثروة الحيوانية والصحة العمومية

الجمعية الفاسية لنادلي الحفلات لجهة فاس مكناس تنظم حفلا تكريميا لقدماء المهنة



عبد الله الشرقاوي

انطلق و كما كان مبرمجا ليلة يومه الأربعاء 13 يونيو 2018، بقاعة غرفة الصناعة التقليدية بالبطحاء، الحفل التكريمي للجمعية الفاسية لنادلي الحفلات لجهة فاس مكناس، الحفل عرف حضور كل من مكتب الجمعية و جل منخرطيها، بالإضافة إلى عدد هام من المنخرطين الجدد و الضيوف.

افتتح الحفل التكريمي، بتلاوة مباركة لآيات من الذكر الحكيم، ليتقدم بوشتى رفيق الكاتب العام للجمعية بكلمة ترحيبية للحاضرين جاء فيها : " اليوم و ككل سنة نقوم بتكريم عدد من الناس الذين قدموا الكثير في المهنة و أرحب بالضيوف الذين قدموا اليوم عندنا مرحبا بالجميع ".

و جريا على العادة كل سنة، و تقديرا من الجمعية للأقدمية المهنية و الاحترافية و عامل كبر السن و السيرة المهنية النظيفة، كرمت الجمعية كل من العربي الودغيري و محمد العلمي و منحتهما شواهد تقديرية و هدية رمزية.

كما تضمن برنامج الحفل تقديم عروض فنية عيساوية أشرفت عليها الطائفة العيساوية " وليدات التيجانية برآسة المقدم حسن الزاهر "، و اختتم الحفل بتلاوة لبرقية الولاء و الإخلاص للسدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

و في تصريح خص به رئيس الجمعية " بلاقيود " جاء فيه : " نشكر جريدتكم على وقوفها و دعمها لنا، و نحن اليوم سعداء بهذا الحفل التكريمي البهيج و الذي كرمنا بمناسبته نادلين مسنين نظيرا لما قدموه للمهنة و حسن سيرتهم الخلقية، و أغتنم الفرصة لتجديد النداء إلى كافة الندلاء من أجل الإلتحاق بالجمعية و أقول لهم : من دونكم لا تتطور الجمعية فمرحبا بالجميع ".


عفو ملكي لفائدة 707 شخصا بمناسبة عيد الفطر السعيد



الرباط/ 14 يونيو 2018 /ومع/ بمناسبة عيد الفطر السعيد لسنة 1439 هجرية 2018 ميلادية ، تفضل صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، فأصدر حفظه الله أمره السامي المطاع بالعفو على مجموعة من الأشخاص منهم المعتقلين ومنهم الموجودين في حالة سراح ، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة الشريفة وعددهم 707 شخصا.

وفي ما يلي بلاغ وزارة العدل بهذا الخصوص:

“بمناسبة عيد الفطر السعيد لسنة 1439 هجرية 2018 ميلادية ، تفضل جلالة الملك أدام الله عزه ونصره، فأصدر حفظه الله أمره السامي المطاع بالعفو على مجموعة من الأشخاص منهم المعتقلين ومنهم الموجودين في حالة سراح ، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة الشريفة وعددهم 707 شخصا وهم كالآتي ..

* المستفيدون من العفو الملكي السامي الموجودون في حالة اعتقال وعددهم 407 سجينا موزعين على النحو التالي:

– العفو مما تبقى من العقوبة السجنية لفائدة سجين واحد

– التخفيض من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة : 401 سجينا

– تحويل السجن المؤبد إلى السجن المحدد لفائدة : 05 سجناء

* المستفيدون من العفو الملكي السامي الموجودون في حالة سراح وعددهم 300 شخصا موزعين على النحو التالي :

– العفو من العقوبة الحبسية أو السجنية أو مما تبقى منها لفائدة : 52 شخصا

– العفو من العقوبة الحبسية مع إبقاء الغرامة لفائدة : 10 أشخاص

– العفو من عقوبتي الحبس والغرامة لفائدة : 08 أشخاص

– العفو من الغرامة لفائدة : 230 شخصا

المجموع العام : 707

أبقى الله سيدنا المنصور بالله ذخرا وملاذا لهذه الأمة، ومنبعا للرأفة والرحمة، وأعاد أمثال هذا العيد على جلالته بالنصر والتمكين، وأقر عينه بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن وجميع أفراد الأسرة الملكية الشريفة إنه سميع مجيب والسلام

المكتب الوطني للسكك الحديدية يضع برنامجا خاصا لسير القطارات بمناسبة عيد الفطر



الرباط – أعلن المكتب الوطني للسكك الحديدية أنه بمناسبة حلول عيد الفطر 1439 الذي يعرف حركة دؤوبة للمسافرين، فقد تم وضع برنامج خاص لسير القطارات من الثلاثاء 12 إلى الأحد 17 يونيو 2018 بهدف تأمين سفر زبنائه في أحسن ظروف الراحة والسلامة

وأفاد بلاغ للمكتب بأن هذا البرنامج يشمل تعزيز العرض على المحاور الرئيسية للشبكة الحديدية (الدار البيضاء - الرباط - فاس - مراكش - طنجة - وجدة - الناظور)، وتكثيف الفرق التأطيرية التي تهتم باستقبال وإرشاد المسافرين سواء داخل المحطات أو على متن القطارات وتسهيل عملية بيع التذاكر.

وأضاف المصدر ذاته أن أهم الإجراءات المتخذة في هذا الإطار تتمثل في تسهيل عملية اقتناء التذاكر تفاديا للانتظار وذلك بتعزيز عدد شبابيك التذاكر بالمحطات؛ وتوفير الموزعين الآليين للتذاكر؛ واقتناء التذاكر عبر موقع البيع : www.oncf-voyages.ma.

كما سيتم، حسب المصدر ذاته، تعزيز فرق المساعدة والإرشاد بالمحطات والقطارات من أجل استقبال وإرشاد المسافرين؛ وتسهيل الولوج إلى الأرصفة والقطارات؛ مضيفا أنه سيتم وضع مصلحة الإرشادات في خدمة المسافرين بدون انقطاع (مركز خدمة الزبناء : 2255 ؛ الموقع على الانترنت www.oncf-voyages.ma/www.oncf.ma؛ وصفحات المكتب على مواقع التواصل الاجتماعي؛ وتطبيق المحمول : ONCF Trafic للاستعلام حول حالة سير القطارات"..

مدينة وجدة.. بين رغد العيش من الحدود إلى البحث عن الشغل المفقود وانتشار المخدرات



وجدة: المراسل

عاشت مدينة وجدة فترة جميلة من الناحية الاقتصادية والقدرة الشرائية مع نهاية ثمانينيات القرن الماضي إلى حدود العشرية الأولى من القرن الحالي 

لما كانت الحدود الشرقية مفتوحة كانت تعرف تدفق السياح الجزائريين و  التونسيين ومختلف السلع، وازدهرت فيها التجارة وسوق العملة وحج إليها كثير من المواطنين من المدن المجاورة واستمروا فيها طلبا للعمل والتجارة واستحسانا لأثمنة إيجار  البيوت المنخفضة وكذلك لانخفاض ثمن القطع الأرضية وعدم غلاء المعيشة 

و تخصصت أسواق في بيع المواد المهربة سواء من الشرق أو من الشمال كسوق الفلاح وقيسارية  وهران و قيسارية انجاد وسوق مليلية 

ومن حسنات تلك الفترة تدفق المحروقات وانخفاض ثمنها إلى الثلث مقارنة مع السوق الوطنية حتى اقفلت محطات البنزين أبوابها، وهذا كان في صالح الفلاحين والمقاولين وأصحاب النقل ...

وكان حتى الأطفال يحصلون على ربح مهم بعرض ولو القليل من السلع 

ابتداء من  2007 ارتفع ثمن البقع الأرضية والعقارات بشكل صاروخي وقد سبقه إغلاق الحدود وكساد الفنادق وانهيار التجارة بشكل كبير 

وما زاد الطين بلة توقف تدفق المحروقات من الجزائر مما أثر على القدرة الشرائية للمدينة والمناطق المتاخمة للحدود وعلى الفلاحين والمقاولين والتجار المتجولين عبر الشاحنات ، وبدأت الدولة في دعم المحروقات على الحدود لبيعها المحطات بثمن منخفض مقارنة مع مناطق الداخل لكنها أضحت تباع في وسط المدينة وهو نوع من التهريب الداخلي 

هكذا وجد الآلاف من المواطنين أنفسهم أمام شبح البطالة فاتجهوا إلى التجارة وسط المدينة أو في الأحياء مما اضطر السلطات إلى التدخل لتحرير الملك العمومي دون البحث عن بديل للتجار واتجه بعضهم إلى الحرف التي تأثرت بدورها من ارتفاع ثمن المحروقات

وجدة إذن امام معظلة البطالة وكثرة (الفراشة ) وسط المدينة وشركات المناولة التي تستغل العمال بابخس الاثمان

وتنامي سوق القرقوبي التي تغري الكثير من الشباب نظرا لارتفاع ثمنها وامتدادها  كما ارتفعت معدلات الجريمة لكن دون أن تصنف وجدة من المدن الخطيرة  

بعد الزيارات الملكية المتتالية عرفت البنية التحتية للمدينة تحسنا مهما فأصبحت وجدة مدينة معبدة الطرق نظيفة  الازقة والشوارع وانتشرت فيها ملاعب القرب والقاعات المغطاة ودور الشباب والمسارح والكليات ومعاهد مختلف التخصصات العلمية من طب وصيدلة وهندسة وتقنيات وبات منظرها العام رائعا لكن استشرت فيها البطالة وتهاوت القدرة الشرائية .

فمتى يكون الحق في الشغل والعيش الكريم من أولويات السلطات ومسيري المدينة؟


إستوديو بلاقيود