وزير العدل يؤكد على ضرورة استمرار التعبئة للتسريع بتنفيذ التدابير الكفيلة بالتصدي لظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير



الرباط – أكد وزير العدل، محمد أوجار، اليوم الجمعة بالرباط، على ضرورة استمرار التعبئة الشاملة لتسريع تنفيذ كافة التدابير المتخذة على المستوى التشريعي والتنظيمي، للتصدي لأفعال الاستيلاء على عقارات الغير، لاسيما مع تزايد عدد تظلمات الضحايا، وإيجاد حل لمشكل تأخر البت في الملفات القضائية، بما لا يمس استقلال السلطة القضائية
وأشار أوجار، في كلمة خلال اجتماع خصص لمواصلة اللقاءات التي تعقدها اللجنة المكلفة بتتبع موضوع” أفعال الاستيلاء على عقارات الغير”، إلى مجموع التدابير والإجراءات التشريعية والتنظيمية والعملية التي اتخذتها اللجنة، والكفيلة بالتصدي للممارسات الماسة بالملكية العقارية، والتي تم إنجاز وتنفيذ العديد منها، والشروع في تنفيذ الباقي وفق مقاربة تشاركية من طرف كافة المتدخلين في المنظومة العقارية بالحرص والاهتمام اللازمين تنفيذا للتعليمات الملكية السامية الموجهة في هذا الاطار.

واستعرض وزير العدل الإجراءات والتدابير المتخذة على المستوى التشريعي، والتي شملت تعديل المادتين الثانية والرابعة من مدونة الحقوق العينية بإضافة الوكالة ضمن الوثائق الواجب تحريرها بمحرر رسمي أو من طرف محام مؤهل لذلك بهدف سد القصور والحد من حالات التزوير التي تطال الوكالات العرفية، وتبني تعديل يضمن حماية المقيد حسن النية انسجاما مع الفصل 66 من قانون التحفيظ العقاري، مع التفكير في وضع آلية لتعويض المالك الأصلي الذي كان ضحية زور أو تدليس، عن طريق التفكير في إحداث صندوق للتأمين تتم من خلاله تأدية المبالغ المحكوم بها لفائدة هذا المالك، وذلك في حالة عسر المسؤول عن الضرر أو عدم العثور عليه.

وشملت هذه الإجراءات أيضا، يضيف الوزير، إحالة مشروعي قانونين على الأمانة العامة للحكومة، بهدف توحيد العقوبة بخصوص جرائم التزوير بين جميع المهنيين المختصين بتحرير العقود من موثقين وعدول ومحامين، بهدف تحقيق الردع المطلوب، ومنح ممثل النيابة العامة وقاضي التحقيق والمحكمة الصلاحية في اتخاذ تدبير عقل العقار موضوع البحث الجنائي أو الدعوى العمومية الجارية، كإجراء تحفظي.

وعلى المستوى التنظيمي والعملي، أشار أوجار إلى أن عمليات جرد العقارات المهملة بتنسيق بين وزارة الداخلية والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، أسفرت عن حصر 4037 رسما عقاريا محفظا مهملا، مبرزا أنه تم اتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات لحماية هذه العقارات من خلال وضع تنبيه خاص يتضمن عبارة “عقار مهمل” بملف الرسم العقاري المعني، وكذا بقاعدة المعطيات العقارية المعلوماتية لدى المحافظة العقارية، مع حث المحافظين على الأملاك العقارية على الاحتراز الشديد في دراسة المعاملات والبت في الطلبات التي ترد عليهم والمتعلقة بالعقارات المهملة.

كما أطلقت الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، يضيف أوجار، خدمات إلكترونية للمساهمة في دعم الإجراءات الوقائية للحد من حالات الاستيلاء على عقارات الغير، “كخدمة الإشهار العقاري الرقمي” التي تمكن المرتفقين من الاطلاع بكيفية مجانية على الإعلانات المنشورة بالجريدة الرسمية، وخدمة “طلب وتسليم الشهادات والوثائق بطريقة إلكترونية” التي تمكن المرتفقين من تقديم طلباتهم والحصول على الشهادات والوثائق العقارية بطرق إلكترونية، وخدمة “محافظتي”، التي تمكن المالكين المنخرطين فيها من تتبع وضعية أملاكهم العقارية دون عناء التنقل إلى المحافظات العقارية، فضلا عن اتخاذ الترتيبات اللازمة للتأكد من صحة الوثائق والعقود المبرمة بالخارج عبر مراسلة السلطات الأجنبية المختصة طبقا للاتفاقيات الدولية المعتمدة، واعتماد كافة القنوات الممكنة لتسريع وتيرة تنفيذ الإجراءات المذكورة.

وعلى مستوى معالجة الشكايات المتعلقة بالاستيلاء على عقارات الغير، أبرز أوجار أنه تم تدارس الأمر مع السلطات المختصة في شخص الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية والوكيل العام للملك لدى محكمة النقض رئيس النيابة العامة، لاتخاذ التدابير اللازمة في إطار ما يسمح به القانون ودون المساس باستقلالية السلطة القضائية، للبت في الشكايات موضوع الأبحاث الجنائية والملفات المعروضة على هيئات التحقيق والحكم بمختلف درجاته داخل أجل معقول تحقيقا للنجاعة والردع المطلوبين

الملك يدشن مركزا للدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب بابن مسيك بالدار البيضاء



الدار البيضاء – أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الخميس بعمالة مقاطعات ابن مسيك بالدار البيضاء، على تدشين مركز للدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب، المشروع الذي أنجزته مؤسسة محمد الخامس للتضامن باستثمار إجمالي يناهز 14 مليون درهم.

وينبع إنجاز هذا المركز ، الذي يجسد العناية الملكية السامية إزاء الشباب، من الإرادة الراسخة لجلالة الملك في ضمان الازدهار الاجتماعي والثقافي لهذه الفئة من المجتمع، وتعزيز مشاركتها في دينامية التنمية المحلية، وضمان إدماج مهني واقتصادي أفضل لها.

ويندرج إنجاز هذا المركز في إطار السياسة التي تنفذها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، تحت قيادة جلالة الملك، والرامية إلى تعزيز البنيات التحتية الاجتماعية والثقافية على مستوى مدينة الدار البيضاء، والتدخل حيثما تدعو الحاجة إلى ذلك عبر اعتماد مقاربة تشاركية، تدمج جميع الشركاء على المستوى المحلي، لاسيما المجتمع المدني.

ويروم المركز الجديد الذي يشكل فضاء للقاء، وتقاسم الخبرات والحوار بين الشباب، تحفيز الحس الإبداعي لدى الأشخاص المستهدفين، وصقل مواهبهم من خلال تطوير أنشطة تربوية وثقافية. كما يهدف هذا المركز إلى تأهيل وتأطير الشباب بغية إدماجهم اجتماعيا واقتصاديا، وكذا تحسين المستوى الدراسي والتربوي لأطفال وشباب الأحياء المجاورة، فضلا عن تعزيز روح التطوع الجمعوي.

ويشتمل مركز الدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب، الذي تبلغ مساحته المغطاة 3030 مترا مربعا، والذي تم تشييده بحي اسباتة، على صالة للعرض وقاعة للعروض والندوات بطاقة استقبال تبلغ 210 مقعدا، ومنصة، ومقصورات للفنانين، وقاعة للاجتماعات، وورشات لتصميم الملابس والأزياء التنكرية، وصناعة الديكور.

ويحتوي المركز أيضا على فضاء مخصص للفنون يتضمن قاعات للسمعي البصري، والأنفوغرافيا، والرسم والفنون التشكيلية، والتسجيل الموسيقي، والتمارين الموسيقية (الإيقاع، والكمان، والبيانو، والسولفيج، والقيثارة، والعود) والرقص.

كما يتوفر المركز على فضاء للثقافة يتضمن قاعات للتكوين في تقنيات التواصل، والدعم المدرسي، وتدريس اللغات الحية، بالإضافة إلى ناد أدبي.

وسيساهم هذا المشروع الذي يعد ثمرة شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن والمديرية العامة للجماعات المحلية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بدون شك، في تنمية المؤهلات الفكرية والقدرات الابتكارية والفنية لشباب المنطقة.

وسيعهد بتسيير مركز الدعم التربوي والثقافي لتنمية قدرات الشباب إلى جمعية التنمية المحلية “الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات”، بتعاون مع مجموعة من الجمعيات الفنية والثقافية المحلية، من ضمنها “جمعية النورس للفنون”.

وصول الدفعة الأولى من المساعدات الإنسانية المغربية الموجهة للشعب الفلسطيني إلى الأردن



عمان –وكالات: حطت، ظهر اليوم الخميس، بمطار (ماركة) العسكري، شرق العاصمة الأردنية (عمان) ثلاث طائرات عسكرية مغربية محملة بالدفعة الأولى من المساعدات الانسانية لفائدة الشعب الفلسطيني.

وستتولى الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية نقل هذه المساعدات الإنسانية، التي تتضمن مجموعة من المواد الغذائية الأساسية، إلى الضفة الغربية.

وأشرف سفير المغرب بالأردن، السيد محمد ستري، على عملية استقبال هذه الشحنة من المساعدات، بحضور أمين عام الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، السيد أيمن المفلح، ونائب سفير فلسطين بعمان، السيد بسام الحجاوي.

وأكد السيد ستري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بالمناسبة، أن هذه المبادرة النبيلة تعكس التضامن الإنساني التاريخي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وللشعب المغربي مع الشعب الفلسطيني الشقيق، والتزام جلالته الراسخ بدعم القضية الفلسطينية.

وأضاف السفير أن هذه الالتفاتة الملكية التي تتزامن مع شهر رمضان الفضيل، حظيت بإشادة وتنويه من قبل الأوساط الشعبية والرسمية الأردنية، معربا في هذا الصدد “عن شكره للسلطات الأردنية التي لم تذخر أي جهد من أجل تسهيل إيصال هذه المساعدات إلى أشقائنا الفلسطينيين في أحسن الظروف”.

وكان جلالة الملك محمد السادس، قد أشرف شخصيا وأعطى أول أمس، بمطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء، انطلاقة عملية إرسال المساعدة الإنسانية الموجهة للشعب الفلسطيني.

وتشمل هذه العملية إقامة مستشفى ميداني للقوات المسلحة الملكية، وتقديم أغطية وكمية من الأدوية الضرورية، وكذا منح مساعدات غدائية متنوعة من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن، يبلغ حجمها 113 طنا، لفائدة سكان غزة، على أن تستفيد منها أيضا ساكنة القدس ورام الله.

الملك يترأس ويشرف شخصيا ويعطي انطلاقة عملية إرسال مساعدة إنسانية موجهة للشعب الفلسطيني الشقيق



الدار البيضاء – ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، نصره الله، وأشرف شخصيا وأعطى اليوم الثلاثاء، بمطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء، انطلاقة عملية إرسال المساعدة الإنسانية الموجهة للشعب الفلسطيني الشقيق.

وتشمل هذه العملية إقامة مستشفى ميداني للقوات المسلحة الملكية، وتقديم أغطية وكمية من الأدوية الضرورية، وكذا منح مساعدة غدائية من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن.

وسيوفر المستشفى، الذي سيقام بقطاع غزة، خدمات استشفائية للفلسطينيين ضحايا الأحداث الأخيرة، وكذا لمجموع ساكنة المنطقة. ويشتمل على التخصصات المطلوبة من طرف السكان والمتلائمة مع احتياجاتهم، من قبيل جراحة الشرايين والجهاز الهضمي والعظام وطب الأطفال وأمراض الأدن والأنف والحنجرة وطب العيون، إلى جانب عدد من التخصصات التي يوفرها المستشفى الميداني متعدد التخصصات.

وبخصوص المساعدة الغدائية الممنوحة من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن، فهي متنوعة وتشمل مواد أساسية، لاسيما تلك التي تستهلك في شهر رمضان المبارك. وسيتم إرسال هذه المساعدة الغدائية، التي يبلغ حجمها 113 طنا، لفائدة سكان غزة، على أن تستفيد منها أيضا ساكنة القدس ورام الله. كما سيتم إرسال 5000 من الأغطية.

هيئة تحرير صحيفة بلاقيود تتقدم بأحر التعازي إلى عائلة الطرمونية



بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقت هيئة تحريرصحيفة بلاقيود نبأ وفاة والدة أخينا مبارك الطرمونية النائب البرلماني عن دائرة الجديدة ورئيس جماعة خميس متوح بنفس الإقليم... وبهذه المناسبة الأليمة ، تتقدم أسرة هيئة تحرير صحيفة بلاقيود بأحر التعازي إلى أبناء المرحومة، كل من مبارك الطرمونية و الزيتوني  والعوني وبوشعب والحيمر وإلى جميع ابناء مبارك الطرمونية و على رأسهم عثمان الطرمونية نائب رئيس مجلس جهة البيضاء ـ سطات.. وإلى جميع الأحفاد، كما تتقدم بأحر التعازي إلى كل الأهل والأحباب..

تغمد الله الفقيدة بواسع رحمته، وأدخلها فسيح جنانه، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون

الشرطة الاسبانية توقف أحد المتهمين بالتحرش والاعتداءات الجنسية على العاملات المغربيات

00 0427 fb05d

أوقفت الشرطة الإسبانية أول متهم بالتحرش والاعتداءات الجنسية على العاملات المغربيات في ضيعات الفراولة الإسبانية بعد ان تحولت إلى قضية رأي عام وأثارت نقاشاً حاداً داخل أروقة البرلمان الإسباني، بينما نفت الحكومة المغربية تعرضهن لأي ممارسات مماثلة.

وأوضحت صحيفة «ألموندو» الإسبانية ليلة السبت، أن الشرطة أوقفت أول متهم على ذمة التحقيق في قضية الاعتداءات الجنسية على المهاجرات العاملات في ضيعات الفراولة الإسبانية، وهو (47 سنة) مدير إنتاج في إحداها في منطقة هويلفا، حيث تشتغل 11 ألف عاملة موسمية مغربية وذلك بعد أن توصلت الشرطة الإسبانية بشكاوى من عدة مهاجرات عاملات في ضيعته، يتهمنه فيها بالاعتداء الجنسي، حيث تم الاستماع إليه في محكمة هويلفا، وإطلاق سراحه إلى حين استكمال التحقيقات.

ونفى محمد يتيم وزير الشغل والإدماج المهني المغربي، الأسبوع الماضي، كل حالات التحرش، التي تعرضت لها العاملات المغربيات في الضيعات الإسبانية، ووجّه اتهامات لمن يروّج لها بأنه يستهدف المشروع الوطني لتشغيل المغربيات في الجارة الشمالية، وأكدت الوزارة في بلاغ لها، على يقظة عدد من القطاعات الحكومية لمتابعة الموضوع، من أجل ضمان كرامة العاملات، مع دعوتهن إلى عدم الصمت عن كل محاولات الابتـزاز، أو التحرش بهن.

وشددت وزارة الشغل والادماج المهني على أن السلطات الرسمية المغربية أو الإسبانية لا يمكن أن تسمح بشيء من هذا القبيل، فيما يقول نواب إسبان إن العاملات المغربيات لا يبلغن عن حالات الاعتداء خوفاً من فقدان عملهن.

عن القدس العربي

إستوديو بلاقيود