مجلس جهة مراكش أسفي يقدم معدات وتجهيزات طبية كدعم لقطاع الصحة بأسفي



أسفي / أحمد قيود

بعد الإجتماعات الماراتونية التي عرفتها أقاليم جهة مراكش أسفي حول تشخيص الوضع الصحي والوقوف على الحاجيات من التجهيزات الطبية اللازمة، بحضور كل من نائب رئيس مجلس الجهة الدكتور علي بن عبدالرزاق المسؤول عن الملف الصحي بالجهة، والسلطات الصحية والمؤسسات الجامعية والعلمية ذات الاختصاص والمراكز الإستشفائية إلى جانب عمال الأقاليم وكل الجهات الفاعلة في القطاع الصحي

فقد تم تشخيص الوضع  وتحديد الخريطة الصحية بالجهة، وذلك في إطار السياسة القطاعية التي وضعها مجلس جهة مراكش أسفي كمرحلة أولى خصص لها غلاف مالي قدره 6 مليون درهم، ستليها مراحل أخرى  خلال الأيام الأخيرة عملية توزيع التجهيزات والمعدات الطبية على مختلف المستشفيات الإقليمية بكل من شيشاوة والحوز والقلعة والصوريرة لتأت محطة آسفي التي أشرف على توزيع حصتها من المعدات والتجهيز ات الطبية عامل الإقليم الحسين شينان بحضور نائب رئيس مجلس الجهة الدكتور علي بنعبد الرزاق  والمستشارة الجهوية علية الأزهري وعدد من المسؤولين

و تسلم حصة المستشفى الإقليمي محمد الخامس الدكتور محمد بنزروال بينما تسلم حصة الكلية المتعددة التخصصات عميدها الأستاذ الحسان بومكرض

وفي هذا الصدد أكد الدكتور علي بنعبد الرزاق رئيس لجنة الصحة بمجلس الجهة أن ما تم إنجازه ما هو إلا مرحلة أولى تم التركيز خلالها على توفير الضروري من التجهيزات الطبية اللازمة لتجويد الخدمات الصحية المقدمة للساكنة، خاصة وأن الٱلات المقدمة ستغطي النقص الذي تعرفه بعض أقسام الإنعاش والمستعجلات وأقسام الجراحة، وأضاف أن هناك مشاريع مهيكلة أخرى من قبيل توفير وحدات SAMU)المستعجلات المتنقلة و وحدات الطب عن بعد

الجهة الشرقية .. دروة استثنائية بنقطة يتيمة، و معطلون مكفوفون يقتحمون مقر الجهة



وجدة : سعيد بوغالب

انعقدت اليوم الاثنين 13غشت 2018 دورة استثنائية للمجلس جهة الشرق بمدينة وجدة بجدول أعمال فيه نقطة يتيمة وهي : وقع اتفاقية الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي على الجهة الشرقية.

وقبل انطلاق الجلسة حاول معطلون مكفوفون اقتحام مقر الجهة للمطالبة بمنحة شهرية قالوا أن رئيس جهة الشرق وعدهم بها وحاول حراس الأمن الخاص منعهم لتتطور الأمور إلى الاحتكاك وهدد أحدهم بحرق نفسه وهو يحمل مادة قال أنها قابلة الاشتعال وولاعة إلا أن أحد الحراس استطاع تجريده مما يحمل .

بعد التدافع استطاع المكفوفون الدخول والتوجه صوب مكتب رئيس الجهة طالبين الحوار. 

أما المعارضة فقالت إن الدورة معيبة من حيث الإخبار،مما حدى بإحدى العضوات أن تقول أن القانون ينص على الإخبار يجب أن يكون في مدة لا تقل عن عشرين يوما فيما لم يقع هذا في الإخبار حول الجلسة وهو ما نفاه عبد النبي بعوي رئيس الجهة.

وقالت المعارضة أيضا أن النقطة المجدولة لا تكتسي أهمية بحيث تستحق دورة استثنائية وان الأجدر هو مناقشة التنمية الجهوية وتقرير افتحاص مالية الجهة .. إلا أن بعوي أشار إلى أن التقرير سيناقش في دورة مقبلة، كما أشاد بالنقطة المدرجة ووضح أن الجهة ستنال حصتها من عائدات الاتفاق التي ستعود بالنفع المادي على بحارة الجهة .

وفي الاخير تم رفع توصية بالإجماع حول طلب حصة تتراوح مابين 10 و15% من عائدات الاتفاق لصالح الجهة الشرقية بدل 2% التي أقرتها الحكومة 

ملاحظة : عرفت الدورة تذمرا واحتجاجا  حول تقديم نوع واحد من المياه المعدنية داخل القاعة في حين هناك من يقاطع ذلك النوع المياه




المعطلون المكفوفون أثناء محاولتهم اقتحام مقر الجهة


إقليم برشيد .. ساكنة مدينة الدروة تطالب بوضع حد لفوضى وضع مواد البناء وسط الشوارع والأزقة



مصطفى طه جبان

طالب سكان مدينة الدروة رئيس المجلس و السلطات المحلية، بالتدخل لإنهاء معاناتهم مع المقاولات المختصة في بناء الوحدات السكنية، التي تلجأ إلى وضع مواد البناء وسط الشوارع والأزقة أمام المنازل وإغلاقها أحيانا بالكامل

و أكد، أحد المواطنين لجريدة "بلا قيود" أن هذه الظاهرة تتم أمام أعين المصالح المختصة، كما أن هذه المقاولات، أصبحت كابوسا يومي أمام سائقي العربات بجميع اصافها

في نفس السياق، تطالب الساكنة المحلية، الجهات المعنية بضرورة الحد و محاربة هذه الآفة غير القانونية و المنتشرة بكثرة بالمدينة

و أفاد متحدثون، أن غياب رئاسة المجلس و السلطة المحلية في متابعة و مراقبة هذه المقاولات لعدم احترامها القوانين الجاري بها العمل، ومدى توفرها على الترخيص للاستغلال تجعل هذه الظاهرة تخرج عن السيطرة

أصيلا ... انعدام تام للمراقبة الصحية للمطاعم ومحلات الوجبات السريعة والمواد الغذائية...


نموذج من الأكلات في وضعية غير صحية ببعض تلك المطاعم الساحلية بأصيلا

مراسلة خاصة من أصيلا : إ.ع

تعرف المدينة الهادئة الساحلية أصيلا في فترة الصيف موجة من الزوار الذين يحُجون إليها من المغرب وخارجه، نظرا لتموقها الجغرافي ، فهي تتواجد بالقرب من العرائش طنجة تطوان..

لكن زوار هذه المدينة عندما يتوجهون لبعض المطاعم بمدينة أصيلا خاصة عند الطريق الساحلية الوطنية رقم 1 قرب وادي "تهدارت" يقف المرء على أكلات تقدم للزبناء تفتقر لأدني الشروط الصحية، لحوم صفراء تقشعر ما الأبدان معلقة في الهواء ودرجة الحرارة وتقطع ويفرم لحمها وتشوى وتقدم للزبائن، لحم مفروم 80% منه أبيض ما يدل على أنه عبارة عن شحوم .. حسب المختصين، أرز مطبوخ بالتوابل والطماطم معروض دون وضعه في مكان بارد يقيه ارتفاع درجة الحرارة .. نفس الشيء يقال عن الأسماك والزيتون ....

"سلاطة" عبارة عن بصل وطماطم مقسمة منذ فترة الصباح في حين أن المصادر الطبية تتحدث على أن الطمام والبصل سريعة التأثر بالمكروبات فلا ينبغي أن تتعدى 5 دقائق في إعدادها وإلا أصبحت سامة ... ما وقفت عليه صحيفة بلاقيود وهي تتجول في عدد من مطاعم مدينة أصيلا و خارجها وبترابها أنها حالة مأساوية وفوضى وتسيب وانعدام تام لأي شيء اسمه اللجنة الصحية ..

مصادر التقتهم الجريدة تتحدث على أن بعض تلك المطاعم لنافذين فلا أحد يستطيع الإقتراب منها ... ؟؟؟

أما داخل المدينة، فالمطاعم التي تقدم "سندويشات" كذلك تفعل ما تريد دون رقيب ولاحسيب .. خبز "بانيني" قديم ويقدم للزبائن، رقائق البطاطا لايعرف الزيت الذي تقلى به .. وحالتها سيئة، كل واحد يغني على ليلاه وتستمر الفوضى ..

أما محلات بيع المواد الغذائية، فأغلبها يعرض المشروبات الغازية ومياه الشرب على الرصيف ولدرجة الحرارة الجد المرتفعة مما يجعل استهلاكها خطر على صحة المواطنين.. وهذا لايخفى على الجهات الصحية

الحصيلة أن الوضعية الصحية للمطاعم ومحلات تقديم الوجبات السريعة وبيع المواد الغذائية لمدينة أصيلا وفي جولة بسيطة يقف المرء على حقيقة وهي انعدام المراقبة وترك الحبل على الغارب مما يعرض حياة المستهلكين للخطر, في حين أن المجلس البلدي لأصيلا ومكتب السلامة الصحية والسلطات المحلية غائبين تماما عن الوجود

تذمر واسع للمغاربة بديار المهجر بالجهة الشرقية لغياب معاذ الجامعي عن اليوم الوطني للمهاجر



مراسلة بلاقيود

لا حديث في أوساط المغاربة المقيمين في المهجر بالمنطقة الشرقية إلا عن غياب معاذ الجامعي عمال اقليم وجدة و والي الجهة الشرقية  عن تخليد هذا اليوم بوجدة  ؛ احتفالا بالجالية المغربية التي تعيش في الغربة واعترافا بدورها الاقتصادي الكبير على الجهة الشرقية، وتنفيذا للتعليمات السامية لجلالة الملك في خطاب العرش

وقد استقبل جل عمال الأقاليم بالمملكة الجالية المغربية المقيمة بالخارج واستمعوا إلى قضاياهم ...

ويحتفل المغرب باليوم العالمي للمهاجر يوم 10غشت من كل سنة منذ 2003 وهو يوم أقره الملك محمد السادس

غياب غير مبرر يرى كثيرون من أبناء الجالية الذين عبروا عن استيائهم في المقاهي وفي مواقع التواصل الاجتماعي .

وقد اتصل موقع "بلاقيود"  ببعض المهاجرين والذين اعتبروا غياب الجامعي احتقارا للجالية وجحودا بفضلها على المنطقة سواء بالعملة الصعبة أو بتنشيط الاقتصاد والسياحة...

ويلاحظ المهتمون أن والي الجهة الشرقية أغلق الباب في وجه الصحافة والمجتمع المدني وأراد أن يسد باب التواصل والحوار؛ وكثيرا ما ينوب عنه الكاتب العام كما فعل هاته المرة في اليوم الوطني المهاجر

حصيلة موسم مولاي عبد الله .. دعارة وسرقات وعربدة .. وسوء التنظيم



لحسن مرزوقي

اختتم الموسم السنوي الذي ينظم بجماعة مولاي عبد الله إقليم الجديدة الذي افتُتح على إيقاع  تقديم الذبيحة للولي الصالح وتحت طقوس غريبة ..

وتبقى هناك أشياء خفية و ممارسات يتم التسر عليها... حيث ما يتم ملاحظته كل سنة بهذا الموسم هو حضور أصناف من البشر من كل بقاع وطننا الحبيب ، فمنهم من يبحث عن المتعة الجنسية، و آخرون أصحاب الشواذ و عاملات الدعارة و العاهرات والمشعوذين، و آخرون يأتون للنصب و الإحتيال على المواطنين و أصحاب القمار المنتشرين بشكل غير عادي وبائعي الخمور و أنواع المخدرات.. .

ففي الليل يصبح "محرك التبوريدة" مكان لتجمع جميع أنواع المتمردين و المتسكعين و أصحاب القمار ، حيث يتحول المكان لما يشبه كازينو للقمار ، ومكانا لإلتقاء جميع أنواع المجرميين والمعتوهيين و المختلين ..

ونجد طاولات القمار مزدحمة بشباب من الجنسين في مقتبل العمر و قاصرين ، أغلبهم يكونوا في حالة غير طبيعية بسبب السكر و تناول المخدرا ت الشيء الذي يجعلهم يعيشون عالما آخر غير الواقع ، وتكون نضرتهم موجهة فقط نحو لعبة القمار ، و البعض الآخر عبارة عن قطاع الطرق تجدهم يتربصون بفرائسهم و عينهم على جيوب الآخرين لسلب حاجياتهم من هواتف و نقود

كما أن بعض الخيام يُمارس فيها بعض أنواع الفساد والدعارة .. ومكان المفضل لتجار المخدرات والخمور بعيدا عن أعين السلطات .

فما هي الحصيلة التي تجنيها المنطقة من تنظيم موسم مولاي عبد الله ؟   الحصيلة كما يجمع العديد من المُهتمين على أنها ضعيفة و لا تقدم أي شيء للمنطقة و ساكنتها ، فكل زائر لهذا الموسم يحمل في الأخير في أذنه كلام فاحش و ساقط و قلة الحياء من قبل بعض الشباب الطائش ..

و واقع الحصيلة التي يخلفها تنظيم هذا الموسم ما هي إلا إعادة  لنشر ثقافة الجهل وسط مجتمع لا تسود فيه قيم الأخلاق ، وأصبح من العيب والمخجل أن تقف وتتفرج رفقة عائلتك دون أن تسمع حزمة من الكلام الساقط و الصادر من أفواه مجموعة من الشباب الطائش

فإذا كان موسم مولاي عبد الله معروف بطقوسه الدينية و فن التبوريدة و السهرات الشعبية بالليل ،فإنه في كل سنة نسمع وعودا بتحسين ظروف تنظيمه ، لكن شاءت الظروف أن تفضح تلك الوعود

و يسجل كذلك غياب مرافق صحية و قلة تزويد زواره بالماء الصالح للشرب و قلة رجال الدرك من أجل تغطية مختلف مرافق موسم مولاي عبد الله ..

وهذا راجع إلى فشل المسؤولين و عشوائية التسيير لتنظيم أكبر موسم بالمغرب، وقد عاين موقع "بلاقيود" في عدة أماكن من الموسم اعتداءات جسدية على المواطنين من قبل أشخاص مكونين عصابات ، كما أن تدخل رجال الدرك والقوات المساعدة يكون متأخرا.. .

يقع هذا رغم أن الميزانية التي تخصص للموسم تعتبر من أكبر الميزانيات المخصصة للأنشطة الموسمية بالمغرب ، إلا أن ذلك لا ينعكس على المنطقة و لا يعطيها إضافات ، لا من حيث الجانب الإقتصادي و لا التنموي ، فالمنطقة ما زالت تتخبط في مشاكل الفقر و التهميش و البطالة، و غياب رؤية واضحة للمسؤولين في إخراج مشاريع كبرى تعود بالنفع على المنطقة ..

إستوديو بلاقيود