ساحة 03 مارس و نافورتها بوجدة تشكوان الإهمال والتخريب والجهات المسؤولة غائبة

بلا قيود

20190514 16 865ad

وجدة : سعيد بوغالب

تقع ساحة 03 مارس في مدينة وجدة، و في مكان استراتيجي، وحولها مرافق وإدارات ومباني سكنية، فهي على شكل دائري تتوسطها نافورة، و حولها مسجد محمد السادس ومسرح محمد السادس والأوقاف والشؤون الإسلامية، ومحلات تجارية، ومطاعم، ومقاهي، وغير بعيد عنها محطة القطار ومحطة الحافلات .. وتعبرها الطريق الوطنية رقم 6 .

الساحة لم تعمر طويلا  حتى طالها الخراب والإهمال ؛ النافورة فقدت كثيرا من زليجها؛ وفيها بالوعات مفتوحة تشكل خطرا على المواطنين خاصة الأطفال. 

وتعرف الساحة نصب خيم بين الفينة والأخرى من أجل المعارض والأنشطة الثقافية والفنية... بناء الخيم تطلب غرس أوتاد حديدية كبيرة في زليجها مما أدى به إلى الخراب والتكسير، بالإضافة إلى انهيارات أرضية بفعل شاحنات ضخمة محملة بالخيم وما يلزمها.
20190514 7881f
و تفتقر الساحة لمراحيض عمومية، وحاويات للأزبال... ويضاف إلى ذلك زيت الشاحنات، ليظل التلوث والبشاعة سيدا الموقف في كثير من الاحيان .

كثرة نصب الخيم جعل المنظمين ينقلون الكراسي ويكدسونها في مكان واحد ما أثر في جمالية الساحة .وجعل الناس يجتمعون في جهة واحدة . وفي رمضان تتحول الساحة إلى ملاذ للباعة المتجولين ليلا .

هناك مشكل من نوع آخر أن أصحاب الدراجات النارية يسيرون وسطه بسرعة كبيرة، ومنهم من يستعمل ذلك لعملية النشل، وكم مرة تعرض مرتادوها إلى السرقة خاصة فيما يتعلق بالهواتف النقالة .

الساحة التي تؤرخ لعيد العرش في عهد الملك الراحل الحسن الثاني ،إذا استمرت وتيرة التخريب والإهمال والتفريط على ماهي هي عليه، فستنتهي إلى وضع كارثي إن لم يتداركها من يهمهم الأمر بالإصلاح والصيانة والمحافظة والأمن. 

هذا وباتت الساحة معروفة عالميا بمرافقها وبمهرجاناتها السينمائية والفنية بصفة عامة  كمعرض الكتاب ومعارض الصناعة التقليدية ما يجعلها قبلة الغرب والأفارقة والغربيين، ولا زالت مدينة وجدة عاصمة الثقافة العربية وكثير من أنشطتها الثقافية تمر في ساحة 03 مارس أو مسرح  محمد السادس .
20190514 1 24b60
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود