غليان و مسيرات احتجاجية للتلاميذ بالجديدة على الاستمرار في التوقيت الصيفي

بلا قيود


حشود من التلاميذ بمدينة الجديدة يصنعون الحدث بانتفاضة ضد الساعة المشؤومة، وبنظمون مسيرة أمام مديرية التعليم

بلاقيود

عرف صباح الأربعاء 7 نونبر الجاري خروج تلاميذ بعض المؤسسات التعليمية وتوجههم في مسيرة حاشدة في اتجاه المديرية الإقليمية للتربية الوطنية بالجديدة، رددوا خلالها شعارات رافضة للتوقيت "المشؤوم" ـ اٌستمرار في التوقيت الصيفي ـ

وعند تجمهرهم أمام مقر المديرية فتح معهم المدير الإقليمي حوارا خارج المديرية قبل تشكيل فريق منهم للحوار الهادئ بداخل المديرية لم يدم لأكثر من ربع ساعة ليتوسع ويشمل زهاء أزيد من 35 تلميذة وتلميذا بعد حضور عامل الإقليم مرفوقا بعدد من المسؤولين الأمنيين ، حيث تطلب الحوار جهدا وسعة صدر للاستماع إلى ما يطرحه التلاميذ من مشاكل تجاوزت موضوع الساعة والتوقيت المدرسي لتتناول أنشطة جمعيات الآباء على مدار السنة ووضعية التجهيزات الأساسية والبنية التحتية لبعض المؤسسات التعليمية.. ورغم التطمينات التي حصل علها التلاميذ، إلا أن هناك شكوك تحوم حول خلفيات الإستمرار في إضافة ساعة رغم أنف الجميع

   وشهد مقر الأكاديمية السابق اجتماعات ما بين المدير الإقليمي للتعليم وباشا مدينة الجديدة من جهة ، ومختلف وسائل الإعلام المحلية الوطنية ثم ممثلي عدة جمعيات لأمهات وآباء التلاميذ من أجل احتواء الأزمة التي تسبب فيها مرسوم الحكومة المتسرع والذي راعى جانبا دون آخر

فإلى متى ستظل الحكومة و الجهة التي أوحت لها يدسون رؤوسهم في الرمال؟؟

عامل إقليم الجديدة يتوسط التلاميذ ويشرح لهم قضية التوقيت والتعامل معه

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود