أسفي .. استياء عارم لدى سائقي العربات بسبب كثرة الحفر بالشوارع والبطئ في ترميمها

بلا قيود


نماذج من الشوارع التي تم تعريتها وبقيت على حالها دون ن يطالها الإصلاح

أسفي / أحمد قيود

عزمت مؤخرا الجماعة الحضرية لأسفي القيام بترميم العدد الهائل من الحفر التي ظهرت بكثير من الشوارع و الطرق داخل المدينة والتي تسببت في عرقلة حركة المرور خاصة أوقات الدروة، بالإضافة إلى تأثيرها السلبي و المباشر على الحالة الميكانيكية لمختلف المركبات  

هذه الحفر التي تناسلت بشكل كبيىر حتى أصبحت وكأنها جزء من الشوارع والطرقات نظرا لتقادمها وعدم صيانتها في الوقت المطلوب ، الأمر الذي لم يستسغه مستعملوا الطريق من أصحاب العربات بجميع أصنافها ومالكي الدراجات النارية، واحتجوا على الوضع

كما أن هذه الحفر تسببت بحوادث السير... إلا أن ما زاد الطينة بلة هو أن الجهة المسؤولة بعد أن قررت القيام بعملية الترقيع، آكتفت بنكس الحفر وإزالة الأتربة والحصى منها لتتركها على تلك الحالة دون إستكمال عملية الترميم مما زاد من خطورتها أكثر على مستعملي الطريق وسط المدينة، ودون وضع أي علامة تشوير تنبه العابرين على أن هناك خطورة

ونظرا للضغط الكبير الذي تعرفه هذه الطرق المتضررة كان من الواجب على الجهات المسؤولة ألا تبدأ الأشغال بها حتى تستوفي كل الشروط المطلوبة لإتمام الأشغال، كما طالب عدد من مستعملي الطريق التعجيل بملء هذه الحفر بمادة " توفنا " في انتظار استكمال عملية الصيانة

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود