ارتفاع ملحوظ في ثمن أُضحية العيد بمدينة الدروة إقليم برشيد

بلا قيود



مصطفى طه جبان

يعرف السوق الذي يعرض بيع الأضاحي بمدينة الدروة إقليم برشيد هذه السنة، ارتفاعا صاروخيا في سعر الأضحية مما أثار قلق الساكنة المحلية، خاصة الطبقة الفقيرة.

أحد المواطنين، صرح لجريدة "بلا قيود" أنه اعتاد على شراء كبش العيد من السوق المذكور لما يتوفر عليه من أغنام و معز و جودتها و كذلك أثمنتها المناسبة خلال الأعوام الماضية.

نفس المتحدث أفاد، أنه خلال هذه السنة لاحظ زيادة في ثمن الأضاحي.

و حسب تصريح بعض الكسابة أن السبب وراء هذا الارتفاع، المراقبة الصارمة التي نهجتها الجهة المسؤولة على القطاع بالإضافة إلى شراء الكساب العلف ذو جودة عالية، هذه الوضعية جعلته يزيد في الثمن لاسترجاع مصاريف العلف.

و عاينت "بلا قيود"، القطيع المعروض بالسوق و التي تعددت أحجامها بتعدد أثمنتها، حيث ناهز ثمن الاكباش ذات الحجم الكبير 7000 درهم.

و صرح أحد الوافدين على السوق، بأنه لم يتمكن من اقتناء أضحيته بسبب الإرتفاع الصاروخي للأثمتة، و أضاف أن هذه الزيادة سببها الكساب الذي رفع من ثمن الأضحيات بسبب غلاء الأعلاف الجيدة.

وهذا يتنافى مع تصريح وزارة الفلاحة التي قالت أن العرض يفوق الطلب ب : 48 % هذه السنة

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود