سيدي بنور.. قافلة طبية للكشف عن سرطان الثدي و عنق الرحم

بلا قيود


IMG WA0034 a3bda
سجيد عبد الواحد

   نظمت جمعية تنمية الأسرة لدار الأمومة بسيدي بنور بشراكة مع المركز المغربي للتطوع و المواطنة و بتنسيق مع مصالح وزارة الصحة العمومية و السلطات المحلية و الاقليمية قافلة طبية متخصصة في الكشف عن سرطان الثدي و عنق الرحم لفائدة 206 من نساء مناطق الهشاشة بمدينة سيدي بنور يوم السبت 30 يونيو 2018 ،

و لنجاح هذه القافلة حتى تؤدي الدور الموكول إليها إزاء الأسر المعوزة على صعيد التنظيم و نجاعة الكشوفات تطوع لهذه القافية 13 طبيبا متخصصا في أمراض النساء و التوليد و أمراض السرطان و الأشعة و ذلك بتقديم خدمات مجانية بواسطة الوحدة المتنقلة المجهزة مع متابعة الحالات المشكوك فيها بفحوصات معمقة و ضمان متابعة العلاج للمصابين

و تعتبر هذه المحطة الثامنة من نوعها للمركز المغربي للتطوع و المواطنة بعد محطة كل من سيدي عثمان و مولاي رشيد و عين الشق بمدينة الدار البيضاء و مدينة سطات و جماعة تلوات بورزازات و مدينة بوزنيقة في مناسبتين استهدفت 3000 مستفيدة و بخصوص جمعية تنمية الأسرة لدار الامومة فتعتبر من جمعيات المجتمع المدني النشيطة في مجال الخدمات الأجتماعية فقد أصبح رصيدها العديد من الأنشطة ذات الطابع الصحي و التوعوي إضافة إلى أنشطتها الرسمية حسب قانونها الأساسي التي تلامس صحة المرأة و الطفل

و في تصريح لوسائل الإعلام أكد الدكتور مصطفى بنمنصور أن قيمة هده القافلة الطبية تتجلى في كون سرطان الثدي وعنق الرحم يمثلان نصف السرطانات التي تعاني منها النساء وأن الكشف المبكر يساعد على التعرف على المراحل التي يتحداها هدا المرض وإمكانية التصدي لها في بداية استفحالها توفيرا للجهد وربحا للوقت و ضمان لعلاج سهل ونتائج جيدة وفي معرض سؤاله عن عدد الحالات المكتشفة صرح الدكتور بنمنصور أن الكشف المبكر يمكن من التعرف على الحالات المشكوك في أمرها ليتم إحالتها على الجهات المختصة لإجراء التحاليل اللازمة والدخول في مراحل الاستشفاء في ما إذا تأكدت الشكوك بإصابتها بالمرض

كما عبر رئيس المركز الدكتور محمد عصفور عن حسن التنظيم وعن إعجابه بالأجواء التي مرت فيها أعمال القافلة الطبية وعن ارتياحه لظروف الاشتغال.

وفي ختام هدا العمل الجمعوي الهادف تقدمت الدكتورة صابرة الزهراوي رئيسة جمعية تنمية الأسرة بدار الأمومة بسيدي بنور بشكرها العميق لأعضاء المركز المغربي للتطوع والمواطنة و مندوبية الصحة بسيدي بنور وللمتطوعين المحليين سواء الأطباء منهم أو الفاعلين الجمعويين ولرجال القوات المساعدة ورجال السلطة المحلية وجماعة سيدي بنور ولكل الطاقم الإداري لدار الأمومة ولجمعية الأمل لمرضى القصور الكلوي الذين ساهموا في إنجاح أعمال هده القافلة الطبية معربة عن الامل في أن يتضاعف هذا النوع من المبادرات التي تنظم لفائدة الساكنة المحتاجة بالمنطقة .

   و بعد هذا النشاط الجمعوي الهادف تمت زيارة عدد من الفعاليات النسائية الجمعوية من خارج و داخل الإقليم للقافلة الطبية من أجل مؤازرة المنظمين وتثمين أعمالهم التطوعية مع عقد جلسة على هامش هدا النشاط الجمعوي وذلك في أفق خلق اتحاد نسائي لتقوية ودعم النسيج الجمعوي الخاص بالمرأة أملا في تكثيف الجهود وتبادل التجارب والخبرات لتحقيق أهداف أحسن وللنهوض بقضايا المجتمع محليا ووطني .
IMG 20180701 cc038

IMG WA0035 e747b 
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود