وكالة المغرب العربي للأنباء تطلق خدمة (SOS) للأخبار الكاذبة




الرباط-وكالات: أطلقت وكالة المغرب العربي للأنباء خدمة (SOS) للأخبار الكاذبة، التي تمكن المشتركين من التصويب الفوري لخبر خاطئ يتعلق بهم عبر شبكة الوكالة.


وفور توصل وكالة المغرب العربي للأنباء، من المنخرط في هذه الخدمة، وبكيفية رسمية، بالحجج المادية والملموسة المتعلقة بالمعلومة الخاطئة، يتم تحرير نص بغرض إبراز الحقيقة.

ويتم نشر نص بيان الحقيقة مرفقا بمصادره المحددة، المتحقق بشأنها والمتقاطعة، على النشرة العامة للوكالة في شكل قصاصات.

وتفتح هذه الخدمة في وجه المؤسسات الخاصة المشتركة على وجه التحديد في خدمة “(SOS) للأخبار الكاذبة”، وذلك بناء على الشروط القانونية المسطرة ضمن عقد الاشتراك.

أما بالنسبة للمؤسسات العمومية، فتستفيد أصلا من هذه الخدمة، على اعتبار أن وكالة المغرب العربي للأنباء، وطبقا للمادة 2 من قانونها الأساسي الحالي، تبث بشكل منتظم حقوق الرد، وبيانات النفي والبيانات التوضيحية الصادرة عن السلطات العمومية، الحكومة، البرلمان، ومختلف المؤسسات الدستورية.

وقد جعل النمو المتزايد على شبكة الإنترنت للعوامل الرقمية المروجة لمعلومات مغلوطة وحاملة لأحكام مسبقة، أحيانا، من إحداث هذه الخدمة، أمرا ضروريا.

ويتمثل الرهان الأساسي لهذه الخدمة في استيضاح الحقيقة وحماية صورة وسائل الإعلام الوطنية الجادة وذات المصداقية، والدفاع عن موقف والتزام الصحفيين المهنيين من أجل خبر يحترم ضوابط وأخلاقيات المهنة.

وزارة الثقافة والاتصال توصلت إلى حدود نهاية أكتوبر بأزيد من 536 تصريحا لإحداث صحف إلكترونية


صورة ل: و م ع

الرباط/ وكالات:  قال وزير الثقافة والاتصال، السيد محمد الأعرج، اليوم الاثنين، إن الوزارة توصلت إلى حدود نهاية أكتوبر 2017، بأزيد من 536 تصريحا لإحداث صحف إلكترونية، موزعة بين تصاريح الإصدار وفق مفهوم قانون الصحافة والنشر السابق وشهادات إيداع الصحف الإلكترونية من النيابات العامة للمملكة وفق القانون الحالي.

وأوضح الوزير، في رد على سؤال شفوي حول “تقنين قطاع الصحافة الالكترونية”، تقدم به فريق التجمع الدستوري بمجلس النواب، أن الوزارة تواكب قطاع الصحافة الإلكترونية من خلال إطلاق برامج تمكن من تأهيل العاملين في هذا القطاع الذي له خصوصيات، من خلال التكوين والتكوين المستمر ضمن رؤية شمولية ومتكاملة تتضمن الجوانب المتعلقة بالإطار التنظيمي والقانوني والنموذج الاقتصادي لمقاولات الصحافة الالكترونية وأخلاقيات المهنة والملكية الفكرية والدعم العمومي، وذلك بهدف تمكين القطاع من الشروط التقنية والمهنية اللازمة للقيام بوظائفه على أكمل وجه.

وأضاف أن المجلس الوطني للصحافة الذي يجري حاليا التوجه نحو إحداثه باعتباره هيئة مهنية مستقلة ومنتخبة، سيمكن من تكريس التنظيم الذاتي لقطاع الصحافة بشقيها المكتوب والإلكتروني، وأيضا وضع القواعد الأخلاقية وتنمية القطاع وتحديثه وتأهيله، كما سيسهر هذا المجلس على التزام المؤسسات الإعلامية المكتوبة والإلكترونية باحترام أخلاقيات المهنة.

كما سيقوم المجلس، حسب الوزير، بمنح بطائق الصحافة المهنية حسب المادة 6 من القانون رقم 89.13 وفقا لمجموعة من الشروط المنصوص عليها في هذا القانون، معتبرا أن أهم رهانات إحداث هذا المجلس، تتمثل في كونه سيعمل على أن يزاول الصحافيون المهنيون مهنتهم في احترام تام للنصوص التشريعية الجاري بها العمل وميثاق أخلاقيات المهنة وفقا للمادة 29 في القانون نفسه


إخراج المجلس الوطني للصحافة إلى حيز الوجود يوجد في صدارة أولويات تنزيل مقتضيات مدونة الصحافة والنشر




 الرباط - أكد وزير الثقافة والاتصال السيد محمد الأعرج اليوم الاثنين، أن إخراج المجلس الوطني للصحافة إلى حيز الوجود يوجد في صدارة أولويات تنزيل مقتضيات مدونة الصحافة والنشر، وأولويات قطاع الاتصال خلال هذه الولاية الحكومية، باعتباره مرجعا أساسيا لتنظيم المهنة واحترام أخلاقياتها.

واضاف السيد الوزير، خلال جوابه على سؤال شفوي بمجلس النواب يتعلق بمآل المجلس ، “ان الوزارة منكبة على تشكيل لجنة للاشراف على الانتخابات وعلى رأسها قاضي لتمر في شفافية ونزاهة، نظرا لاهمية المجلس والدور الذي سيلعبه في مجال الحفاظ على المهنة واخلاقياتها، والذي سيتكون من الناشرين والصحافيين المهنيين ، وسيشارك في هذه الاستحقاقات كل من مارس المهنة لمدة َ15 سنة طبقا للقانون الجاري به العمل.

وفيما يتعلق بالصحافة الالكترونية وتنظيمها، اكد الوزير الوصي بان” الوزارة توصلت لحد الان ، بـ536 تصريحا من اصل حوالي 5000 موقع غير منظم”، مشيرا الى ان “الوزارة منكبة على اخراج عقد برنامج جديد، واصدار مشروع مرسوم لدعمها ، طبقا لقانون الصحافة والنشر


مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يقضي بتغيير القانون المتعلق بالصحافة والنشر 88/13



الرباط – صادق مجلس الحكومة في اجتماعه الاسبوعي اليوم الخميس على مشروع قانون رقم 71.17 يقضي بتغيير القانون رقم 13-88 المتعلق بالصحافة والنشر.

وذكر الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، في لقاء مع الصحافة عقب انعقاد المجلس، أن مشروع القانون الذي تقدم به وزير الثقافة والاتصال، والمغير والمتمم للقانون رقم 13-88 المتعلق بالصحافة والنشر، يهدف إلى تتميم بعض الشروط التي يجب أن يتوفر عليها مدير نشر الصحف الورقية والإلكترونية.

كما يهدف إلى إعادة تكييف ونسخ بعض مقتضيات القانون السالف الذكر، لتفادي ازدواجية التجريم والعقاب المنصوص عليهما في كل من القانون 13-88 المذكور وقانون المسطرة الجنائية، وذلك بالفصل بين الجرائم الصحفية المحضة وجرائم الحق العام المرتكبة عن طريق وسائل النشر، مثلما هو الشأن في جل التشريعات المقارنة التي نحت نحو توصيف العديد من الأفعال المقترفة بواسطة تلك الوسائل، كجرائم حق عام بغض النظر عن الوسيلة المستعملة في ارتكابها، وتخصيصها بجزاءات تتناسب وخطورتها.

وخلص الخلفي إلى أن مجلس الحكومة اخذ بعين الاعتبار الملاحظات التي أثيرت خلال المناقشة

تقنين الصحافة الرقمية يعزز حريتها ويكرس أخلاقيات العمل الصحفي ويحد من حالة الفوضى

1 menster comm 42d80

الرباط –و.م.ع: أكد رئيس تحرير يومية “لوماتان”، المحجوب روان، أن تقنين الصحافة الرقمية من خلال المدونة الجديدة للصحافة والنشر، جاء لتعزيز حرية الصحافة وتكريس أخلاقيات العمل الصحفي.
وأشار روان، في حوار مع وكالة المغرب العربي للأنباء، أن المدونة الجديدة للصحافة والنشر كرست حرية خدمات الصحافة الإلكترونية في مادتها الـ33، مضيفا أنه “إذا كانت المدونة تأتي باعتراف قانوني لحرية وسائل الإعلام الإلكتروني، فإن هذه الأخيرة لا يجب عليها التهرب من التقنين وانتهاك مبادىء الأخلاقيات عمدا”.

وأضاف أن تقنين الصحافة الإلكترونية “يمكن من وضع حد لحالة الفوضى الذي يعيشها القطاع، بسبب عدم احترام بعض المواقع الإلكترونية للملكية الفكرية واستيلائها على محتوى الغير”، وأبرز أن القانون جاء في الوقت المناسب لاحتواء التجاوزات المرتكبة من قبل بعض المواقع التي تنشر الأخبار المغلوطة والصور المفبركة.
وذكر الصحفي أيضا بأن مدونة الصحافة والنشر جاءت بعدة مستجدات مهمة، كإلغاء العقوبات السالبة للحرية، والتي تم تعويضها بالغرامات والعقوبات البديلة، وكذلك الاعتراف القانوني بحرية الصحافة الإلكترونية، ووضع عدد من الضمانات للحماية القضائية لهذه الحرية.

وقال: إن المدونة تنص كذلك على حماية سرية مصادر الصحافيين وضمان حق الولوج إلى المعلومة، طبقا للقانون، والتزام الدولة بتكريس الحماية المؤسساتية للصحافيين من الاعتداءات، وأصبح حجز المنشورات ومنع وسائل الإعلام الإلكترونية من الاختصاص الحصري للقضاء.

وأبرز روان أن الصحافة الإلكترونية تطورت مؤخرا بشكل كبير، وشقت طريقها في المشهد الإعلامي الوطني بفضل جديتها وتنوعها، مؤكدا أنه يوجد في المغرب حاليا أكثر من 400 موقع إخباري إلكتروني، موزعين على كافة التراب الوطني.
وأكد أن العديد من المواقع الإلكترونية الإخبارية نجحت في الانتقال إلى الصحافة الإلكترونية وتتوفر على طاقمها التحريري الخاص، ومبعوثين في كل مدن المملكة، موضحا أنه مازال أمام وسائل الإعلام الجديدة هذه طريق طويل لتلبية انتظارات رأي عام أصبح أكثر إلحاحا، لمواكبة الوسائل المعترف بها عالميا.

وبخصوص إحداث المجلس الوطني للصحافة، يرى روان أنه بادرة جيدة، شريطة ضمان استقلاليته.
وأشار في هذا الصدد، إلى أن المجلس يمثل هيكلة متقدمة للتقنين الذاتي للمهنة، ويرمي إلى النهوض بقطاع الصحافة وعصرنته، وإبداء الرأي في السياسات العمومية الخاصة به وتشكيل مدونة للأخلاقيات وممارسة اختصاصاته في القضايا التأديبية واحترام قواعد أخلافيات وسلوكيات المهنة

افران : في لقاء المرصد الاقليمي للصحافة والإعلام بعامل الاقليم، طرح مجموعة من النقط التي تستأثر باهتمام المواطنين وأخرى تتعلق بجدول أعمال المرصد



 محمد الخولاني

عقد المرصد الاقليمي للصحافة والإعلام لقاء مع عامل اقليم إفران عبد الحميد المزيد  لطرح مجموعة من القضايا والملفات بعضها يتعلق بمشاريع انشطة المرصد المزمع تنظيمها مستقبلا وفي اطار شراكة بينه وبين العمالة والجماعات الترابية او بمفرده حول المجالين السياحي والفلاحي  ومحاور اخرى تهم دور الاعلام المحلي في مختلف الميادين مع تنظيم موائد مستديرة يستدعى لها المهتمون بالمجالين السالفين الذكر وأيام دراسية مع اجراء ريبورتاجات واستطلاعات بمختلف مناطق الاقليم للتعريف بالمؤهلات السياحية والفلاحية التي تزخر بها المنطقة مع الاشارة الى المعيقات والاكراهات في محاولة لاستقطاب الاستثمارات ولتدارك الخصاص في بعض الميادين والمساهمة في النهوض بالإقليم من الناحيتين السياحية والفلاحية وبالتالي تحقيق التنمية المستدامة  وتشجيع السياحية الداخلية حيث يقدم الاقليم منتوجا سياحيا متنوعا طيلة فصول السنة لما يزخر به من مؤهلات طبيعية بيئية وغابوية ومناظر خلابة تشد الزائر وتسر الناظر فضلا عن المآثر التراثية التاريخية التي يجهل العديد من الزوار تواجدها بإقليم افران.

كما اقترح المرصد اجراء لقاءات مع رؤساء المجالس المنتخبة ورؤساء المصالح الخارجية في اطار البحث عن المعلومة وإيصالها الى المواطنين والإطلاع على ما انجز والأفاق المستقبلية والاكراهات المطروحة وحاجيات الساكنة الملحة.. 

وتطرق اعضاء المرصد الى مجموعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك واغلبها  يستأثر باهتمام المواطنين كالنقل المدرسي الذي يؤرق الجميع حيث سيشرع ابتداء من غد الخميس استغلال حافلتين النقل المدرسي على ان يعزز اسطوله قريبا ب3 حافلات من طرف الجهة على أن يتم اقتناء العام المقبل 12 حافلة لمعالجة هذه الاشكالية.  وتعزيز  الامن بمواصلة الدوريات والحملات وإحداث مفوضية بازرو نظرا للتوسع العمراني وتزايد عدد الساكنة وهو موضوع تم الاتفاق عليه بين السلطات والإدارة العامة للأمن الوطني.ومن المنتظر احداث مشروع استثماري  ضخم بموقع مستشفى عين اغبال  المهجور فضلا عن احداث محطة طرقية تليق بمدينة ازرو التي تتموقع بموقع استراتيجي جد هام علاوة على احداث منطقة صناعية في المستوى المطلوب بعيدا عن الساكنة تلافيا لكل ازعاج للسكان وتجميع الحرفيين  على اختلاف مهنهم داخله الى غير ذلك من المشاريع المستقبلية والتي نتمنى ان ترى النور في المستقبل القريب..وفي باب المختلفات  طرحت مجموعة من القضايا التي تشغل بال الجميع بالقطاع الصحي والتعليمي والنقل العمومي والأمن.وساد جو من التفاعل والتجاوب في اغلب النقط المدرجة بجدول اعمال هذا اللقاء اضافة الى ما ورد في باب المختلفات.

إستوديو بلاقيود