مصر / القاهرة .. نائب برلماني يعتدي علي مراسلي الصحف ، و الصحفيون يطالبون بالتصعيد

بلا قيود



القاهرة : خالد أبو الروس

تصاعدت الأزمة بين الصحفيين في مصر وعضو مجلس النواب علي خلفية قيامه بالتعدي بالألفاظ النابية علي مجموعة من الصحفيين ومراسلي الصحف في أحدي المحافظات شمال العاصمة المصرية ، مما دفعهم إلي تقديم بلاغ إلي النائب العام يطالب بالتحقيق في الواقعة التي تمت بحضور محافظ الإقليم ، فيما طالبت نقابة الصحفيين أعضاء البرلمان من الصحفيين التصعيد ضد النائب .  

و أدانت نقابة الصحفيين المصرية في بيان لها الإهانة التي تعرض لها الزملاء الصحفيون أعضاء النقابة بمحافظة الدقهلية " عضو مجلس النواب " لتعديه على الزملاء بألفاظ نابية خارجة عن كل حدود الاحترام واللياقة وبلا مبرر ويعاقب عليها القانون، وذلك أثناء تغطية الزملاء لجولة محافظ الإقليم

ورفضت النقابة هذا السلوك من عضو البرلمان وطالبت من الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب لرد الاعتبار للزملاء،

وطالبت النقابة من أعضاء مجلس النواب إلي عدم السكوت على ما بدر من النائب المذكور والتقدم بمذكرة عاجلة لرئيس المجلس للحفاظ علي وحدة الصف فى الظروف التى يمر بها الوطن ،والتصدي لهذه المحاولات المغرضة للنيل من "الصحافة " .

ومن جانبه اعتبر محمود كامل عض مجلس نقابة الصحفيين أن البيان الصادر من نقابة الصحفيين حول واقعة نائب الدقهلية وتعديه بالقول على الصحفيين، ضعيف وهزيل و ينتقص من كرامة الصحفيين وصدر بالمخالفة لقانون النقابة دون العرض على أعضاء المجلس ، فمازال النقيب وبعض أعضاء المجلس مصرين على استخدام ألفاظ وجمل من عينة "الحفاظ على وحدة الصف في الظروف التي يمر بها الوطن"، وهي مصطلحات في غير محلها وعفي عليها الزمن وأصبحت مبتذلة وتستخدم لتبرير أي انتهاك في حق الزملاء الصحفيين أو في حق كرامة مهنتنا المقدسة التي دنسناها بأيدينا جميعا بالفعل أو بالصمت . .

وأضاف محمود كامل ، أن البيان الصادر عن نقابة الصحفيين مرفوض شكلا وموضوعا، وكان من الأولى بمجلس النقابة المنتخب والممثل للجماعة الصحفية التحرك قضائيا في مواجهة النائب واتخاذ إجراءات نقابية تضع النائب في مقامه وحجمه المناسب من عينة تقديم شكوى رسمية لمجلس النواب ودعوة الصحف لمقاطعة النائب سالف الذكر، وإرسال رسالة لكل من يفكر في التطاول على الصحفيين، لا مجرد إبراء ذمة بإدانة لا تسمن ولا تغني بالتوازي مع تحركات مشبوهة لوضع قانون نقابة جديد بعيدا عن الجمعية العمومية ليجهز على ما تبقى من كرامة المهنة .

فيما أدن جموع الصحفيين ومراسلي الصحف والمواقع بمحافظة الدقهلية في بيان لهم تطاول المدعو إلهامي عجينة عضو مجلس النواب على الصحفيين بالسب أثناء تغطية بعض الزملاء لجولة محافظ الدقهلية . "

ونحن إذ نؤكد أننا كصحفيين لا يوجد بيننا وبين النائب خلافات شخصية وأن جميع المتغطيات الصحفية التي يكون النائب طرفا فيها تكون تغطيات محايدة ومدعمه بالوثائق وأن إرهاب النائب للصحفيين وتعمده التعدي عليهم لن يردعهم أو يوقف مسيرتهم المهنية في أداء واجبهم وتغطية كل ما يحدث بنطاق محافظة الدقهلية .

و ومن جانها أعربت *لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة*، عن عميق أسفها، لانتشار الصورة الخاطئة عن الصحفيين، والمفاهيم المغلوطة عن دورهم في المجتمع، وفى خدمة قضايا الدولة ، و أكد بشير العدل، مقرر اللجنة، أن الصحفيين، جزء من صنع القرار العام في الدولة، فهم بعملهم، وبأدائهم المهني، يمثلون انعكاسا حقيقيا للرأي العام، وعليهم تقع أعباء النهوض بالمجتمع، وتنويره، ومن ثم، مساندة الدولة في تنفيذ خططها التي تهدف إلى التقدم والاستقرار ، لافتا إلى أن الصحافة، سلطة رقابية وتشريعية، لا تقل أهمية، عن سلطة نواب البرلمان، وأنه لا يجوز المساس بالصحفيين، قولا أو عملا، اجتراء أو افتراء، عليهم، أو انتقاصا أو هضما لحقوقهم .

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود